أعزفي جرحاً وأوقظي سلاماً 

                         قتلوهُ بقلبِ كلَ إنسانِ 

 

فقد رجمَ التائبونَ مشاعراً

               صدحت أماسيها فرحاً وأغاني 

 

أطعمي جوع يأس أهواءنا 

                   فهي سقيمةٌ كجذورِ الجنانِ 

 

عزفت مذاهب على أجسادنا 

                   حتى أنستنا صوت الكروانِ 

 

اديب داود الدراجي

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 19 مشاهدة
نشرت فى 3 أغسطس 2019 بواسطة maglamlokalharf

عدد زيارات الموقع

5,409