<!--

<!--<!--

يُحكى أن

 أعمى خرج فى الظلام الدامث  ليشرب من النهر

الغريب أنه كان يحمل بيده مصباح يُضئ به الطريق
شاهد ذلك أحـد المارة وتعجب من شأنه

فقال فسأله: لماذا تـحمل هذا المصباح الذى أظن أنه لا ينـفعك؟

فرد عليه الأعمى :  بالعكس انه ينفعنى ؛ فأنا أحمله كيّ يَرانى المُبرصِرون فلا يَصتدمون بى

هل وصلت الرسالة ؟؟

                      جمال حافظ

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 78 مشاهدة

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

97,353