محمد شهاب- المزارع السمكية Mohamed Shihab -Aquacultures

يعرض الموقع الأحدث من ومقالات و صور و مواقع تخص الاستزراع السمكى

<!--

ماجستير:دراسات على نظم الأستزراع المختلط فى الأقفاص السمكية

إعداد/محمد شهاب

 مقدمة من/أحمد محمود محمد بحيرى

بكالوريوس العلوم الزراعية – إنتاج الحيوان

كلية الزراعة -جامعة المنصورة - 2009 

الملخص العربى

    أجريت هذه التجربة فى الأقفاص السمكية بمشروع شباب الخريجين فى بحيرة المنزلة، رسوة ليسا الجمالية، محافظة الدقهلية, مصر. وذلك بأستخدام خمسة أقفاص شبكية عائمة (10م× 10م× 2م) = 200م3 خلال موسم 2013، 124 يوم حوالى 4 أشهر. وتم تصميم هذه التجربة لدراسة تأثير التربية المكثفة للبلطي النيلي وحيد الجنس والمبروك الفضي تحت أنظمة أحادية أو متعددة الأستزراع في كثافات تخزينية مختلفة في أقفاص شبكية عائمة.  وكانت أنواع الأسماك المستزرعة من ذكور البلطي النيلي وحيد الجنس بمتوسط ​​وزن أولي (19.3جرام) والمبروك الفضي بمتوسط ​​وزن أولي (73.6 جرام) في هذه التجربة. تم شراء البلطي النيلي وحيد الجنس من مفرخ المنزلة. في حين، تم شراء المبروك الفضي من مزرعة خاصة ملك يوسف عسل في نفس المنطقة برسوة ليسا الجمالية.
تم أقلمة الأسماك التجريبية المستزرعة لمدة أسبوع واحد في أقفاص شبكية عائمة. وتم وزن الأسماك ثم وزيعت عشوائيا إلى خمس مجموعات تجريبية. وكانت كثافة التخزين للقفص الأول  (البلطي النيلي فقط)، بمعدل 30 سمكة / م3 ، أما بالنسبة للأقفاص 2، 3،  و4 كانت مخزنة مع كثافات مختلفة من البلطي النيلي مع المبروك الفضي، بمعدل 30 سمكة / م3 و كان القفص الخامس مخزن به المبروك الفضي فقط بمعدل 6 أسماك / م3

الإستنتاج:

يعتبر الأستزراع السمكي كأحد الموارد الواعدة للبروتين الحيواني.  الأستزراع المكثف هو ببساطة عمل كثافات عالية من نوع واحد من الأنواع المستزرعة سواء أستزراع فردى أو متعدد الأنواع الذى يستخدم أكثر من نوع واحد، من أجل تعظيم الإنتاج.

النتائج التي تم الحصول عليها في هذه الدراسة، يمكن أن نخلص إلى أن جودة المياه في الأقفاص المائية فى بحيرة المنزلة كانت أقل فى الأوكسجين المذاب وأرتفاع الفيتوبلانكتون ، التي تتأثر بالعوامل الموسمية .كان الأستزراع الأحادي من المبروك الفضي أفضل من البلطي النيلي في نظام الأستزراع لجميع أو معظم معدلات النمو، وأستخدام الأعلاف، وتكوين الذبيحة والكفاءة الأقتصادية. وفي الوقت نفسه، كشف نظام متعدد الأنواع بين البلطي النيلي والمبروك الفضي مع نسب مختلفة من الكثافات أن الناتج الإجمالي، صافي العائد والكفاءة الاقتصادية تزداد تدريجيا مع زيادة مستويات المبروك الفضي 4٪، 8٪ و 12٪ في أقفاص، على التوالي. كانت أفضل كثافة تخزينية في قفص البلطي النيلى والمبروك الفضي 88٪ و 12٪ على التوالي.

وتوصى الدراسة بأنه يجب أن يكون أستخدام نظام غذائي متوازن بالكامل وتغذية أسماك البلطي غذاء محبب خصوصا في ظل الأستزراع المكثف (الأستزراع الأحادي) وإعتمادا على الماء الأخضر للمبروك الفضي الأستزراع الأحادى عالى التكثيف أيضا، تم تأكيد التفوق فى كثافة التخزين في نظام متعدد الأنواع كانت  88٪ و 12٪ للبلطي النيلي والمبروك الفضى على التوالى. وكذلك من وجهة نظر للبيئة، يمكن أن نخلص إلى أن السيطرة على مصادر التلوث للمياه في بحيرة المنزلة مهمة جدا للحصول على إنتاج عالى الجودة وسلامة الأسماك

<!--<!--[if gte mso 10]> <style> /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Table Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0in 5.4pt 0in 5.4pt; mso-para-margin:0in; mso-para-margin-bottom:.0001pt; mso-pagination:widow-orphan; font-size:10.0pt; font-family:"Times New Roman"; mso-ansi-language:#0400; mso-fareast-language:#0400; mso-bidi-language:#0400;} </style> <![endif]--><!--<!--[endif] -->

<!--

<!--<!--

المصدر: GAFRD
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 73 مشاهدة

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

1,184,391