محمد شهاب- المزارع السمكية Mohamed Shihab -Aquacultures

يعرض الموقع الأحدث من ومقالات و صور و مواقع تخص الاستزراع السمكى

 

 

شم النسيم و الفسيخ و المزارع السمكية

محمد شهاب

 

 

منذ آلاف السنين، و المصريون يحتفلوا بشم النسيم، و الذي أطلق عليه عيد شمو، و هو بداية فصل الربيع، حيث يستعدوا لجني محاصيلهم، و الاستعداد للفيضان القادم، بإعداد الأحواض من الجنوب المصري إلى شماله، حتى لا يجور الجنوب الذي تصله المياه أولا، على الشمال نهاية النيل، و من ثم كانت هناك عادات مبهجة تتناسب مع المعتقدات السائدة وقتها، فلم تكن الأديان السماوية قد ظهرت بعد، فكانوا يضعوا البصل و الملانه تحت رؤوسهم، فحسب معتقداتهم عندما تأتى (الشمامة) فرائحة البصل تذهبه. كما كان أكل الملانة و البيض المسلوق رمز تجدد الحياة، كما كان من ضمن قائمة طعام المصريون في عيد الربيع و الخير، و كانت سمكة البوري لها مكانة خاصة في هذا الاحتفال المبهج، و التي يتم تجهيزها بالطريقة التي تتم حتى اليوم، أي تفسيخها، و هي ليست طريقة تمليح فقط، فقد كانت أقرب للتخمير منها للتمليح.

ثم بعد كل تلك السنين من الاحتفال بعيد الربيع لدى المصريون، أصبحت سمكة البوري لها مكانة خاصة لدى المصريون، و لهذا زادت قيمتها النسبية مقارنة بسمكة البلطي التي أحبها المصريون منذ آلاف السنين، لكن ميزة البوري إمكانية تصنيعها لعمل الفسيخ، و الذي له قيمة سوقية كبيرة في السوق المصري، و لهذا نجد أن من ضمن انتعاش المزارع السمكية المصرية، هي ارتفاع قيمة البورى السوقية، فاصبحت تللى البلطى فى كمية إنتاج المزارع السمكية المصرية. و مصر الأولى عالميا فى إنتاج البورى من المزارع السمكية بدون منازع، يليها بمسافة كبيرة إندونيسيا و إيطاليا.

لكل ما سبق ذكره، و نظرا إلى أن زراعة البوري و صناعة الفسيخ يعمل فيها عشرات الألوف و ربما مئات الألوف من المصريين و تضخ فيها استثمار هائلة من شراء أراضى لزراعة البوري، و معامل و محلات لتصنيع وبيع الفسيخ. و لهذا فمن يتحدث عن جرمانية شم النسيم يجب أن يراعى تلك الأمور، بما لا ينسينا ديننا. مع الوضع في الاعتبار، أن هذه المناسبة ظهرت قبل ظهور الرسل و الأديان السماوية، و أجدادنا الذي يحترمنا العالم بسببهم، يجب أن لا نسيء إليهم.

ملاحظة أخيرة، أن بعض من خزن الفسيخ في براميل بلاستيكية و ليست خشبية، سببت نمو بكتيريا قاتلة تعيش في وسط لا هوائى Clostridium botulinum، وهى في حالة الإصابة بها، تحتاج في حالة التعرف عليها، وهذا صعب، تحتاج إلى حقن مكلفة جدا، و قد تكون غير متوفرة بالصيدليات أو المستشفيات. من ثم صناعة الفسيخ تحتاج إلى تنظيم و رقابة قوية.

 

 يمكن متابعة اخر أخبار المزارع السمكية و السمك و الدخول فىى حوار مع افراد مجموعة (المزارع السمكية Aquacultures)على الفيس بوك :
http://www.facebook.com/groups/210540498958655
 

 

المصدر: محمد شهاب
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 388 مشاهدة

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

1,197,837