محمد شهاب- المزارع السمكية Mohamed Shihab -Aquacultures

يعرض الموقع الأحدث من ومقالات و صور و مواقع تخص الاستزراع السمكى

علماء روس يبتكرون نظاما فريدا لتغذية الأسماك

إعداد/ محمد شهاب

طور علماء من جامعة فولغوغراد التقنية الحكومية الروسية، نظامًا فيزيائيًا إلكترونيًا يمكنه تحسين عملية تغذية الأسماك في مزارع الأسماك.

وتستخدم هذه التقنية أجهزة استشعار لمراقبة معايير المياه، وضبط كمية وتوقيت العلف، بما يتوافق مع أداء واحتياجات الأسماك، مما له من تأثير إيجابي على صحتها ونموها. وستؤدي هذه العملية إلى التقليل من تكاليف الأعلاف، وتخفض من وقت مراقبة الأحواض، مما سيزيد من ربحية المزارع السمكية.

في جميع المؤسسات العاملة في تربية الأسماك، يتم إطعام الأسماك بطريقتين: يدويًا، أو باستخدام مغذيات أوتوماتيكية تصب كمية معينة من الطعام في وقت معين. ووفقًا للدراسة، فإن هذه الأساليب لها عدد من العيوب مثل تقليل كفاءة التغذية، نظرًا لحقيقة أن الموظفين لا يقومون دائمًا بتوزيع الأعلاف بالتساوي في جميع أنحاء الحوض، كما أن المغذيات الأوتوماتيكية، بدورها، لا تأخذ في الاعتبار معلمات المياه ولا يمكنها تنظيم كمية العلف التي يتم صرفها.

يقول مؤلف المشروع وطالب الدراسات العليا في جامعة فولغوغراد التقنية الحكومية، رومان بورزين: "يقوم نظامنا بمراقبة درجة حرارة الماء، ومستوى الرقم الهيدروجيني (حموضة السائل) ومستوى الأوكسجين المذاب، وهذه العوامل أساسية للنمو السليم للأسماك، وتؤثر على نشاطها، وبالتالي استهلاك الغذاء".وأضاف بورزين أنه بناءً على معايير المياه الحالية، يقدم النظام المشغل توصيات بشأن صيانة الحوض، على سبيل المثال، الإشارة إلى ارتفاع الحموضة، أو الحاجة إلى زيادة مستوى الأوكسجين في الماء. بالإضافة إلى ذلك، يتيح لنا النظام حل مشكلة الاستخدام غير الرشيد للموارد، من خلال تقليل تأثير العامل البشري وتقليل استهلاك الأعلاف.

تقول ألا كرافيتس، أستاذة في قسم تصميم الأنظمة الآلية والتصميم الاستكشافي، في جامعة فولغوغراد التقنية الحكومية: "يعد إدخال نظام التغذية الآلي الفيزيائي الإلكتروني خطوة تكنولوجية مهمة في إدارة تربية الأحياء المائية، وبمساعدة هذا النظام، أصبح من الممكن تقليل استهلاك العلف الأسبوعي، من 950 كغم إلى 860 كغم، ما قد يؤدي إلى وفورات كبيرة في التكاليف".

وبحسب الدراسة، فإن استخدام النظام جعل من الممكن ليس فقط تقليل استهلاك الأعلاف، ولكن أيضًا تقليل الوقت المستغرق في مراقبة حوض واحد من 17 دقيقة إلى 5 ثوانٍ.ووفقا للدراسة، سيقوم العلماء في هذه المرحلة، بإدخال الذكاء الاصطناعي إلى النظام للتنبؤ بإنتاجية تربية الأسماك.

المصدر: سبوتنيك
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 160 مشاهدة

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

2,064,448