محمد شهاب- المزارع السمكية Mohamed Shihab -Aquacultures

يعرض الموقع الأحدث من ومقالات و صور و مواقع تخص الاستزراع السمكى

سمكة الكيلي الأفريقية أمل البشرية لمواجهة الشيخوخة

إعداد/محمد شهاب

كتبت رحاب أحمد:

سمكة الكيلي الأفريقية تدخل في مرحلة سبات حفاظا على حياتها مما فتح الباب للعلماء لاستغلال تلك الخاصية ووقف الشيخوخة لدى البشر. كشف علماء أمريكيون أن سمكة"الكيلي" الأفريقية ذات اللون الفيروزي الجميل تحمل داخلها سر وقف الشيخوخة لدى البشر.ونقلت صحيفة الاندبندنت البريطانية نقلا عن باحثين في جامعة ستانفورد أن قدرة السمكة العجيبة على وقف تطورها ونموها لفترة مؤقتة قد يمكن استغلالها لمقاومة شيخوخة الإنسان.

يمكن لبعض الكائنات، بما في ذلك سمكة الكيلي، أن تضع نفسها في صورة جنين كأنها توقفت عن الحركة بشكل مؤقت - وهي سمة معروفة باسم فترة البيات أو السكون. ويعتقد أن هذه الظاهرة تطورت استجابة للضغوط مثل التغيرات الموسمية في البيئة - على سبيل المثال تجفيف الأحواض - أو التحديات المفاجئة التي تشكل خطراً على الكائنات. بمعنى آخر ، يسمح البيات للحيوان بجعل نموه مجمدا حتى تتحسن الظروف. وفي حالة سمكة الكيلي، يعني هذا أن الأجنة يمكنها إيقاف نموها لمدة شهور أو حتى سنوات - أطول من عمر البالغين البالغ من ٤ إلى ٦ أشهر.

ويقول العلماء إن من المرجح أن تكون السمة مرتبطة بالجفاف السنوي، بمعنى أن الجفاف وفر ضغطًا انتقائيًا لهذا النوع من فصيلة الأسماك. وعلى مدى ملايين السنين من التطور، تطورت السمكة الإفريقية لتنجو من الجفاف من خلال دخول أجنتها إلى حالة من السكون. في حين يعتقد أن العملية مبرمجة وراثيا، إلا أن الطريقة التي تعمل بها كانت لغزا، لكن يقول العلماء الآن إنهم كشفوا أن توقف التطور مؤقتًا كجنين ليس له أي تأثير على عمر السمكة في المستقبل، أو خصوبته، أو حجم نموه كشخص بالغ، مما يشير إلى أن تأثير الوقت على الخلايا والأنسجة كان معطلا. وأوضح العلماء أنه قد يكون من الممكن تطبيق هذه الآليات على البالغين من البشر بحيث يتم الحفاظ على الأعضاء بدلاً من إيقاف نموها.

المصدر: العين
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 111 مشاهدة
نشرت فى 2 يناير 2022 بواسطة hatmheet

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

1,311,785