بحيرة المنزلة كانت من أكبر بحيرات مصر كان مساحتها 750 ألف فدان انخفض الآن الي (120) ألف فدان . . وهي تغرق الآن  ياسادة . . فالبحيرة أصبحت بسبب اعمال الردم مأوي للمجرمين وتجارة المخدرات فضلا عن معاناتها المستمرة منذ سنوات طويلة من التجفيف والتعديات والقاء الصرف الصحي والزراعي والصناعي عليها . . مما ادي الي انتشار الامراض الفتاكة بين الصيادين وهجرتهم للدول العربية . . وحول هذه القضية الخطيرة . . كانت هذه السطور . 

وقف التعديات :

يقول عبد الكريم الرفاعي عضو مجلس إدارة الاتحاد التعاوني للثروة المائية نه مازالت التعديات علي بحيرة المنزلة مستمرة . . ويطالب بوجود حفارات من قبل الهيئة لازالة التعديات وتطهير البحيرة مع ضرورة متابعة التعديات التي يتم ازالتها . . حيث يقوم اصحابها باعادتها مرة اخري مع ضرورة وقف الصرف الصحي والزراعي والصناعي . 

الصيد بالكهرباء : 

وعلي الجانب الاخر . . يطالب بضرورة وقف المخالفين ببحيرة المنزلة حيث يقوم بعض الصيادين باستخدام ماكينات توليد الكهرباء . . حيث يقومون بتجميع الاسماك وصعقها بالكهرباء مما يؤثر سلبا علي المخزون السمكي بالبحيرة ويعرض حياة الصيادين للضياع نتيجة انتشار الكهرباء داخل المياه . 

الامراض الفتاكة :

وفي نفس السياق يطالب بعدم تجفيف اي جزء من بحيرة المنزلة ووقف صرف بحر البقر الذي يلقي الصرف الزراعي والصناعي و الصحي داخل البحيرة مما يسبب الامراض الفتاكة للصيادين . 

كما يطالب ايضا بوقف القاء مصانع بور سعيد وعددهم 29 مصنع السموم علي البحيرة . . حيث أن هذا الامر سيدمر الثروة السمكية . 

وأيضا يطالب عبد الكريم الرفاعي بتطهير البحيرة من الحشائش والبوص وورد النيل.

انقراض الاسماك :

ويقول انه نظرا لعدم مواجهة مشاكل البحيرة والحفاظ علي نقاء مياهها فقد انقرضت جميع الاسماك البحرية من البوري والقاروص والوقار والسردين ولم يبقي سوي البلطي . 

مأوي للمجرمين :

ويضيف ان اعمال الردم بالبحيرة حولها الي مأوي للمجرمين وتجارة المخدرات وتهريب بضائع بور سعيد . 

نفوق الاسماك :

ويثير نقطة في غاية الخطورة أن ظاهرة نفوق الاسماك انتشرت في البحيرة حيث ان التلوث يقتل الاسماك . . وهناك احد المصانع تنتج كيماويات تجعل الاسماك تتغير لون عينها ثم تموت مؤكدا ان تلوث البحيرة امتد الي الصرف الصحي من محافظات كثيرة وهو يقتل الزريعة الصغيرة والتي اثرت علي اختفاء انواع كثيرة من الاسماك من البحيرة في مقدمتها الوقار والقاروص . 

إنخفاض مساحة البحيرة :

ويضيف إنه لهذه الاسباب جميعا انخفضت مساحة البحيرة من 750 ألف فدان إلي 120ألف فدان فقط . . وأن هناك عصابات تقوم باستغلال البحيرة في تهريب البضائع القادمة من الخارج حيث يقومون بانزال البضائع من مراكب النقل الكبيرة إلي قوارب صغيرة . . خاصة وأن هذه العصابات تحمل اسلحة متنوعة ما بين آلي ورشاش وخرطوش ويصلون بها إلي البر ويطلقون الرصاص علي الصيادين . 

ويؤكد ان البحيرة قد اصبحت مكانا لبيع المخدرات والمسجلين الذين يقومون بسرقة الصيادين ولا يستطيع احد الوقوف امامهم لانهم مسلحون . 

الهجـرة :

ويضيف إنه نظرا لذلك فأن شباب البحيرة من الصيادين اتجهوا الي الهجرة الي الدول العربية وفي مقدمتها السعودية للعمل بها كصياد . 

تطهير البواغيز :

ويطالب بسرعة تطهير بوغازي الجميل الجديد والقديم وبوغاز الصفارة     وأكد إنه قد بدأت جهود كبيرة لتطهير البواغيز وازالة التعديات الا انها غير كافية بسبب ضعف الامكانيات والمعدات اللازمة لعمليات التطهير . 


المصدر: الاتحاد التعاونى للثروة المائية - جريدة الصياد العدد 77 ديسمبر - يناير 2016
fisherman

الاتحاد التعاونى للثروة المائية

الاتحاد التعاوني للثروة المائية

fisherman
Cooperative Union of Egyptian Water Resources الاستاذ / محمد محمد علي الفقي رئيس مجلس الادارة [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

327,987