فراس حج محمد

موقع يختص بمنشورات صاحبه: مقالات، قصائد، أخبار

قصائد في مديح المدن:

عروسُ الموجِ غزّة

نقلا عن تويتير، المصور إبراهيم فتحي

فراس حج محمد| فلسطين

هِيَ المدينةُ المزهرةُ بوردةِ جلّنارْ

هِيَ المدينةُ المنصوبةُ في مسامات النهارْ

هِيَ المدينةُ الكاملةُ التجلّي

تعلو في ارتفاعِ الموجِ تهزأَ بالظلامِ المُزِّ في سُوَرِ الحصارْ

مدينةٌ لا يعرف عُرْفها كلّ مسؤولٍ عرته علامة للاندهاش

مدينةٌ غيرُ منكوبةٍ بأقدامِ حاكمٍ في "الواقِ واقْ"

مدينةٌ غيرُ مسكونةٍ بأنفاسِ سيّدةِ البلد الأولى

في الجُزِرِ الواقعةِ على أطراف ردهتها الكبيرةْ

مدينةٌ لا تشيخُ ولا تموتْ

مدينةٌ لا يقوى على انتخابِ جِلْستها سوى قلبٍ صموتْ

مدينةٌ لا تودّعُ الأزهارَ في جنائزها بلا قُبَلٍ وعطْرٍ وغناءٍ

واشتعالٍ واحتدامٍ وانتصارْ

مدينةٌ أقدامُها في الرملِ، أعمدةُ الضياءِ؛ تسحلُ كلّ طاغية جبانْ

مدينةٌ يُشارُ لها "هناكْ"

ولن يصلوا إليها إلّا بالهلاكْ

مدينةٌ لا تستغيثُ لكي تُغاثْ

مدينةٌ فيها الفدائيُّ الجميلُ مُحمّلاً مثلَ السحابِ

أمواجَ الشتاءْ

ذو نعمةٍ مغبونةِ الطيرِ البغاثْ

مدينةُ تزهو بملمحها العتيقِ كأنّه طقس انبعاثْ

هِيَ لا تثرثرُ بالكلامْ

إذ يُؤوّل في ارتجاجاتِ الفضاءْ

تأتي إليهم وعْدَ صدقٍ

في "عصفها المأكولِ" ينفلتُ الزمامُ من الزمامِ على رؤوسِ "الأشقياءْ"

لتكونَ ما تبغي بــ "سيفِ القدسِ" في فعلِ الهِيَامْ

هِيَ غزّةُ الوحيِ المهِيَبةُ كلّما اتّسعَ المدى

انتفضَ الموجُ الإلهِيَ البهِيَ

غسّلتنا بالفرحْ

وشجيِّ ترتيلِ السماءْ

أيّار 2022

المصدر: فراس حج محمد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 172 مشاهدة
نشرت فى 5 مايو 2022 بواسطة ferasomar

فراس عمر حج محمد

ferasomar
الموقع الخاص بــ "فراس حج محمد" »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

332,358

فراس حج محمد

نتيجة بحث الصور عن فراس حج محمد كنانة أون لاين

من مواليد مدينة نابلس في فــلسطين عــام 1973م، حاصل على درجة الماجستير في الأدب الفلسطيني الحديث من جامعة النجاح الوطنية. عمل معلما ومشرفا تربويا ومحاضرا غير متفرغ في جامعة القدس المفتوحة. 

عمل محررا لغويا في مجلتي الزيزفونة للأطفال/ رام الله، وشارك في إعداد مواد تدريبية في وزارة التربية والتعليم الفلسطينية، وكان عضوا في هيئة تحرير مجلة القانون الدولي الإنساني/ الإصدار الثاني الصادرة عن وزارة التربية والتعليم في فلسطين.

نشر العديد من المـقالات والقـصائد في مـجالات النشر المختلفة الإلـكترونية والصحف والمجلات في فلسطين والوطن العربي وبريطانيا وأمريكا وكندا والمكسيك. وشارك في ندوات وأمسيات شعرية ومؤتمرات في فلسطين.

الكتب المطبوعة: 

رسائــل إلى شهرزاد، ومــن طقوس القهوة المرة، صادران عن دار غُراب للنشر والتوزيع في القاهرة/ 2013، ومجموعة أناشيد وقصائد/ 2013، وكتاب ديوان أميرة الوجد/ 2014، الصادران عن جمعية الزيزفونة لتنمية ثقافة الطفل/ رام الله، وكتاب "دوائر العطش" عن دار غراب للنشر والتوزيع. وديوان "مزاج غزة العاصف، 2014، وكتاب "ملامح من السرد المعاصر- قراءات في القصة القصيرة جدا- دار موزييك/ الأردن وديوان "وأنت وحدك أغنية" عن دار ليبرتي/ القدس وبالتعاون مع بيت الشعر في فلسطين، وكتاب "يوميات كاتب يدعى X"، وكتاب "كأنها نصف الحقيقية" /الرقمية/ فلسطين، وكتاب "في ذكرى محمود درويش"، الزيزفونة 2016، وكتاب "شهرزاد ما زالت تروي- مقالات في المرأة والإبداع النسائي"، الرقمية، 2017، وديوان "الحب أن"، دار الأمل، الأردن، 2017. وكتاب "ملامح من السرد المعاصر- قراءات في الرواية"، مكتبة كل شي، حيفا، 2017. وكتاب "ملامح من السرد المعاصر- قراءات في متنوع السرد"، مؤسسة أنصار الضاد، أم الفحم، 2018، وديوان "ما يشبه الرثاء"، دار طباق للنشر والتوزيع، رام الله، 2019، وكتاب "بلاغة الصنعة الشعرية"، دار روافد للنشر والتوزيع، القاهرة، 2020. وكتاب "نِسوة في المدينة"، دار الرعاة وجسور ثقافية، رام الله، وعمّان، 2020. وكتاب "الإصحاح الأوّل لحرف الفاء- أسعدتِ صباحاً يا سيدتي"، دار الفاروق للنشر والتوزيع، نابلس، 2021. وكتاب "استعادة غسان كنفاني"، دار الرعاة وجسور ثقافية، رام الله، وعمّان، 2021، وكتيّب "من قتل مدرّس التاريخ؟"، دار الفاروق للثقافة والنشر، نابلس، 2021. وديوان "وشيء من سردٍ قليل"، وزارة الثقافة الفلسطينية، رام الله، 2021.

حررت العديد من الكتب، بالإضافة إلى مجموعة من الكتب والدواوين المخطوطة. 

كتب عن تجربته الإبداعية العديد من الكتاب الفلسطينيين والعرب، وأجريت معه عدة حوارات ولقاءات تلفزيونية.