د حافظ زينهم حافظ ( عيادة اسلام البيطرية )

 

معلومات هامة عن مرض ابو النحور فى الإبل

ذكرت فى مقال سابق معلومات كثيرة عن هذا المرض اللعين الذى يشكل تهديد واضح لكل ملاك و مضمرين الهجن العربية الاصيلة و لازالت التحقيقات و المعلومات بخصوص هذا المرض تتوالى منذ اكتشافة منذ اكثر من 20 سنة و منها ما نشر بواسطة (المختبر المركزى للابحاث البيطرية) (Central Veterinary Research Laboratory)(CVRL)  بمدينة دبى الاماراتية  على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك Facebook بتاريخ 25 و 28 من شهر ابريل 2013 و التى جاء فيها ما يلى:

احد اهم المسببات للمرض هى تغذوية فى الاصل حيث بعض العادات السيئة فى تغذية الابل و خاصة هجن السباقات على التمور و الشعير غير المجروش و اللبن و توضح بعض الصور المنشورة لهذا المرض بقايا بذور التمر و الشعير فى الكرش مع وجود انزفة نتيجة المرض.

انخفاض درجة حموضة الكرش الى ما دون 4 درجات على مقياس PH يساعد على تدمير عدد كبير جدا من الباكتيريا سالبة الجرام مع بعض الكائنات الاولية النافعة للكرش و نتيجة لموت و تكسر تلك الباكتريا يخرج منها سموم قاتلة جدا حتى لو وجدت بتركيز ضئيل للغاية تمتص و تنتقل عبر الدم الى اجزاء الجسم المختلفة.

ارتفاع حموضة الكرش يؤدى الى نمو بعض انواع الباكتريا (Lactobacillus , Streptococcus) و التى تؤدى الى زيادة الحموض.

انتشار السموم عبر الدورة الدموية تحدث اثار بالغة فى اجزاء الجسم المختلفة و منها:

   انخفاض كريات الدم البيضاء بشكل ملحوظ جدا كما يظهر الجدول فى بداية المرض حيث تتعرض الخلايا المنتجة لها للتدمير من خلال هذة السموم و انخفاض الصفائح الدموية.

   تدمير الغشاء المبطن للاوعية الدموية Diathesis يحدث انزفة فى اماكن متفرقة من الجسم و منها الشعب الهوائية و الرئة و الكلى و الكبد و الطحال و الامعاء و اجزاء المعدة المختلفة و القلب كما هو موضح بالصور. و يظهر ذلك من خلال الفحص الدموى حيث ترتفع انزيمات الكبد و الكلى بشكل ملحوظ جدا.

  قد يحدث صدمة و موت سريع مفاجىء نتيجة الانتشار السريع و الكبير للسموم و لذلك يسمى المرض احيانا بـ Endotoxemic shock

و قد يحدث الوفاة نتيجة للعدوى ثانوية لاحد انواع البكتيريا التى قد يلائمها هذا الوسط للنمو و منها E.coli, Pseudomonas or Bacillus cereus نتيجة لنقص المناعة و هذا هو الجديد فى الموضوع حيث كان يعتقد ان الـ Bacillus cereus  هى العامل الاساسى و المسبب لهذا المرض و ليس عامل ثانوى.

يرتبط هذا المرض ارتباط وثيق بالتغذية و ببعض الامراض التغذوية الاخرى و خاصة مرض نقص فيتامين ب1 او ما يعرف محليا بمرض (الطير) لذلك يجب مراجة كل من حموضة الكرش او ما يعرف محليا بـ (الغثة) (الحمره) و مرض نقص فيتامين ب1 (الطير) و مرض النزيفى  (ابو النحور) و لذلك لفهم سير المرض بشكل واضح لذلك يجب مراجتهم فى المقالات السابقة.

نصائح هامة لملاك و مضمرين الهجن لتجنب هذا المرض:

   استخدام الشعير المجروش او المعامل حراريا و ليس المطحون مع كمية كافية الالياف المتمثل فى الاعشاب الجافة و الخضراء من الجت اليابس و الاخضر (البرسيم و الدريس).

   تجنب استخدام التمور و خاصة فى فصل الصيف للابل الصغيرة (المفاريد و الحقايق) و ان استخدمت تستخدم فى المساء و بكمية قليلة لا تتجاوز 100-200 جرام.

   استخدام الاعلاف الجاهزة التى تحتوى على بروتين (10-12%) و نسبة دهون (4-5%).

   عدم اضافة المواد الكاربوهيدراتية عالية التخمر مثل عسل التمور (الدبس) او العسل الاسود و خاصة فى فصل الصيف حيث تؤدى الى ارتفاع حموضة الكرش بشكل ملحوظ.

   استخدام اضافات الاعلاف لهجن السباقات و خاصة الاعمار الصغيرة مثل فيتامينات ب1 و فيتامينات ب مركب ذات تركيزات عالية.

   عدم الضغط التدريبى على الابل حديثة العهد بالسباقات و خاصة للاعمار الصغيرة (المفاريد) فى فصل الصيف لان ذلك يمثل ضغط على الابل مما يسبب فى ارتفاع حموضة الكرش.

   عدم الافراط فى استخدام ادوية خافضاة الحرارة و مضادات الالتهاب و خاصة بعض الاسماء مثل Ketoprofen و Phenylbutazone و Flunixinو ذلك لان الاستخدام المتكرر و المتواصل يؤدى حتما الى ارتفاع حموضة الكرش.

   عدم استخدام المضادات الحيوية عن طريق الفم التى تقتل ميكروبات الكرش المفيدة.

   استخدام التحصينات ضد الامراض النزيفية  وبالرغم من انة لا يوجد تحصين بعينة لبكتيريا  و لكن يمكن التحصين ضد هذة البكتيريا باستخدام اللقاحات المجمعة للبكتيريا المعوية و هذا مذكور فى بعض الابحاث.

   التدخل العلاجى السريع فى حالة ارتفاع درجة الحرارة خاصة للحيران و المفاريد من الابل و خاصة فى بداية شهور الصيف (يونية و يوليو) باستشارة الطبيب يؤدى بنسبة كبيرة الى نجاح العلاج و تلافى النفوق.

 

 

 

المصدر: المختبر المركزى للابحاث البيطرية - دبى - الامارات العربية المتحدة.
المصدر: بواسطه د.حافظ زينهم حافظ مدير عياده اسلام البيطريه نقلا عن موقع بوابة اراضينا للزراعة و الانتاج الحيواني
eslamclinic

د.حافظ زينهم

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 271 مشاهدة
نشرت فى 22 يوليو 2015 بواسطة eslamclinic

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

412,641