Dr. Maher Elsawaf

الطريق إلي التقدم والتنمية يقوم علي العلم والمعرفة وحرية التعبير

 

مفهوم التنظيم وأهميته   :

د. ماهر الصواف

 

ويعتبر التنظيم من النشاطات المهمة التي يقوم بها الأفراد والمؤسسات في المجتمع من اجل الوصول إلى أهدافهم المتنوعة فهو يشكل عاملا أساسيا في التنسيق وترتيب الجهود البشرية والموارد اللازمة لانجاز المهام كذلك يوفر التكامل والانسجام في مسيرة الأعمال التي يقوم بها البشر.

 

وفي الحقيقة تعددت المحاولات العلمية التي سعت إلى تفهم ظاهرة التنظيم ، والكشف عن جوانبه المختلفة ، بغية التوصل الى تحديد العوامل المؤثرة في نجاحه.

وقد أدى تنوع مناهج البحث واختلاف وجهات النظر يين الباحثين  إلى أن مصلاح " التنظيم " لم يلق حتى الآن تحديد أو أطار عاما متفق عليه 0

فيعرف التنظيم بأنه ﻫﻮ ﺍﻹﻃﺎﺭ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺘﻢ ﺑﻤﻮﺟﺒﺔ ﺗﺮﺗﻴﺐ ﺟﻬﻮﺩ ﺟﻤﺎﻋﺔ ﻣﻦ ﺍﻷﻓﺮﺍﺩ ﻭﺗﻨﺴﻴﻘﻬﺎ ﻓﻲ ﺳﺒﻴﻞ ﺗﺤﻘﻴﻖ ﺃﻫﺪﺍﻑ ﻣﺤﺪﺩﻩ ﺑﺄﻗﻞ ﺍﻟﺘﻜﺎﻟﻴﻒ .

ويعرف ايضا على أنه هو الشكل الذي يتخذه اى اتحاد إنساني بهدف لتحقيق هدف مشترك 0

وهناك من يعرف التنظيم علي أنه عملية دمج الموارد البشرية والمادية من خلال هيكل رسمي يبين المهام والسلطات

وفي معني قريب يعرف أيضا علي أنه ترتيب الموارد البشرية والمادية ، بحيث تتكامل مع بعضها لتحقيق هدف معين. ويضمن اشتراك الأفراد وتعاونهم على تحقيق الأهداف.

ويعريف  Chester Barnard بيرنارد التنظيم بأنه  مجموعة من النشاطات منسقة إداريا بين شخصين أو أكثر (1)

 

ويلاحظ أن ﺍﻟﺘﻨﻈﻴﻢ قد ينظر إليه علي انه وظيفة وعملية إدارية ﻣﻦ ﻭﻇﺎﺋﻒ ﺍﻹﺩﺍﺭﺓ ، كما قد ينظر إليه علي انه هيكل أو بناء إداري يوضح  الوحدات التنظيمية بالمنظمة وخطوط الاتصالات بينهم ويحدد المستويات التنفيذية والإشرافية والوظائف العليا بها  وعلي اية حال يحقق التنظيم كوظيفية او كهيكل إداري عدد من الأهداف منها  ما يلي:  

<!--يساعد علي  بتقسيم العمل والمهام بين الأفراد حتي يمنع العشوائية في لعمل  وتكرار الأعمال وضياع الجهود أي أنه يمنع ازدواج أو تنازع الاختصاصات

<!--يحدد مسئولية كل وحدة تنظيمية ومن سيكون مسئولا عن أداء عمل محدد أو مهمة معينة حيث انه يحدد الاختصاصات والمسئوليات والسلطات لكل وظيفة

<!--يؤدي إلي سهولة وانسيابية العمل جراء توضيح التنظيم للإجراءات الواجب اتباعها داخل كل قسم وكل مرحلة.

<!-- يُهيئ التنظيم قنوات واتجاهات الاتصال بين أعضاء ووحدات التنظيم والكيفية التي يتم بها إرسال واستقبال القرارات الصادرة من مراكز السلطة المختلفة، أي أنه يهيئ سبل الاتّصالات الرسمية بين مختلف أجزاء الوجوه الإدارية ، ويبين العلاقات الرسمية بين الرئيس والمرؤوس .

<!--يعمل علي وضع الشخص المناسب بالموقع التنظيمى المناسب ، ويضمن بذلك  استغلا  افضل لقدرات الموظف. 

<!--[if !supportFootnotes]-->

 


<!--[endif]-->

<!--راجع  Chester Barnard, The Function  of the Executive (Cambridge), Harvard University Press , 1971,(21st Printing 0, P.65 ) 

 

 

Dr.maher elsawaf الأستاذ الدكتور محمد ماهر الصواف

drelsawaf
نشرالثقافة الإدارية والسياسية والإجتماعية والإقتصادية »

عدد زيارات الموقع

77,664

ابحث