مركز حقوق للتدريب القانوني

يقدم الموقع خدمة ابداء الاستشارات القانونية وتدريس القانون


كيفية اختيار مرشح الرئاسة

نحن الان امام تحدى حقيقى يجرى لاول مرة فى تاريخ مصر

وهو انتخابات الرئاسه

تحت مظلة الديمقراطيه الحقيقيه بغض النظر عن الدين أو الجنس

والبرنامج الانتخابى يضمن لكافة الاحزاب السياسية حق التقدم بمرشحين لانتخابات رئاسية وبرلمانية

مع تعزيز فرص المشاركة السياسية للمراة فى ظل وجود لجنة عليا مستقلة لتسير اجراءات العملية الانتخابية طبقا

لقوانين وضوابط تضمن المساواة لكل من المرشحين بغض النظر عن انتمائهم السياسى والحزبى

ولكن يجب ان يكون هناك عوامل محددة لاختيار الرئيس القادم 

فيجب مراعاة

1- التوجه الفكرى والسياسى ومدى اتثاقه بالهواية المصرية بشكل عام وبهواية المنتخب بشكل خاص

2 - المستوى العلمى والخبرة السياسية والقانونية ومدى ممارسته للعمل العام

3 -مدى الانخراط فى الحياة السياسية او العملية والتعرف على التاريخ السياسى للمرشح

مع مراعاة حياديه المرشح حيث يجب الا يتاثر بفكر معين 

او حزب معين عند اعداده لبرنامجه الانتخابى

4 -التعرف بشكل دقيق على مسئوليات وصلاحيات المنصب الجارى التصويت بشأنه

واختيار المرشح صاحب الخبرة والكفاءة

5 - إختيار الاصلح ليس بناء على اسس نفعية او اسس عائلية او قبليه

6 - إختيار البرنامج الانتخابى الذى يهدف إلى الرقى بالوطن والنهوض بمصالح الشعب

ايضا مع تحرى مصدقيه المرشح فى الالتزام بالبرنامج الانتخابى

لذلك تعد عملية التصويت من اهم عناصر المشاركة السياسية الفعالة 

حيث يتمكن المواطنين من خلالها من التعبير عن ارائهم واختيار من يمثلهم على المستوى السياسى

ولكننا قد نجد عزوف بعض الناخبين عن المشاركة السياسية 

بسبب تعدد المرشحين ذوى الشعارات والوعود البراقة و التى يصعب على اساسها إختيار مرشح

وقد يجد المرشح صعوبة فى جمع المعلومات الكافية عن أغلب المرشحين

مما يؤدى إلى امتناع البعض عن المشاركة او اختيار ممثلين غير أكفاء

الامر الذى ينعكس سلبا على واقع الحياة السياسية فى مصر

ويقضى بشكل كبير على آمال وطموحات الشعب المصرى الذى ضحى بالعديد من أرواح ابناءه

ثمنا لحرية الشعب فى تقرير مصيره وفرض إراداته

وهنا نجد ان الاختيار الخاطىء للمرشحين سيعيد مصر من جديد

إلى عصور الظلام 

ويضيع دماء الشهداء الذين حملوا على عاتقهم مسئولية إعادة الحرية والكرامة للشعب المصرى

إذ ان الاختيار الخاطىء لنواب المجالس التشريعية والنيابية 

قد يؤدى إلى خلق دستور لا يعبر عن مختلف طوائف الشعب

وتوجهات الشعب المصرى أو إلى سن قوانين وسياسات لا يرضى عنها الشعب 

ولاتساعد على تحقيق طموحاته فى تحسين أوضاعه المعيشية أو أماله فى مستقبل أفضل

من أجل الاجيال القادمة

وهنا نجد انه يجب على المنتخب المشاركة بالذهاب إلى صناديق الانتخابات 

استخدما لحقه فيمن يمثله

ليصبح كل منا جزء اساسى فى صياغة مستقبل الوطن

وحتى نصبح اصحاب قرار

فعلينا مسئولية إختيار المرشح الأفضل

وهنا نجد أن صوتك أمانه فى ان تختار من يمثل الأمة

وندعو الله تعالى ان يولى من يصلح لهذا المنصب

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 117 مشاهدة
نشرت فى 19 مايو 2012 بواسطة col

ساحة النقاش

مركز حقوق المصري للتدريب القانوني

col
الرؤية: يسعى المركز إلى أن يكون مركز تميّز علمي في مجال الدّراسات القانونية والتدريب علي المحاماة. الرسالة : نسعي الي القضاء علي الامية القانونية ومحاولة النهوض بالخريجين في مجال القانون نحو البحث عن عمل مثمر ومجال مفتوح لغد مشرق دائما.والتطلع الي الافاق الرحيبة ونشر الوعي القانوني بين المواطنين والحكام علي »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

509,354