--القدس عروس عروبتكم--
فلماذا أدخلتم السيل الى حجرتها خيانتكم للقدس فتحت ابوابها
وزرعتم الفتنة لتدنيسها 
مهما تمادى الظالمون عليها
ستبقا القدس أبية بأبناءها ونحن سوف لن نعترف بهذا الكيان وأقولها وفليسطين تبهر النفوس بأنوارها بقلم-- الشاعر رضوان العصيويأعجبنيتعليق
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 61 مشاهدة
نشرت فى 9 ديسمبر 2017 بواسطة azzah1234

عدد زيارات الموقع

81,097