الموقع الرسمى الخاص بالباحثة\أميرة يونس

موقع خاص بالتاريخ والشخصيات التاريخية

                                                             معظم الناس والاطفال يستقون معلوماتهم عن طريق السينما من خلال مجموعة افلام ومسلسلات تاريخية ولكن فى الحقيقة معظم احداثها من نسج خيال المؤلف                                                                                                                                                                                            للتشويق والاثارة وزيادة نسب المشاهدة أن معظم ماتحتوه هذا الافلام والمسلسلات تشويه لتاريخناتشويه لفكر أطفالنا  ولصورة المجاهدين المسلمين تشوية لكل مايرمز للاسلام نعم انه تشويه للاسلام تنهم يستغلون جهل وعدم معرفة السواد الاعظم بتاريخنا الاسلامى ويسوقه لنا مشوهينا ومغلوطنا انها بضاعة اوروبا اليوم التى ينتجها العلمانيون والكارهون لتاريخ الامة المجبد انها ترسخ فى العقول الناشئة هذه الصورة السيئة والمعيبة عن التارخ الاسلامى فى أزهى عصوره                                                   تعالوا معى نسلط الضوء على نموذج لفيلم ومسلسل ونبين كم التشويه الموجود به ولنبدأبفيلم وا اسلاماه الكل يتذكر الفيلم هل يعلم احد ان  مخرج الفيلم ايطالى الجنسية     

لقد حولوا هذا الفيلم الى حب ومغامرة  وشوهوا القصة التاريخية انهاملحمة تاريخية عظيمة فى تاريخ مصر والعالم الا سلامى لقد حاولوا هذا القصة الى قصة حب بين قطز وجهاد حولوا شجرة الدر الى امراءة تعشق السلطة والرجال وأخفوا دورها الهام والبارز فى موقعة المنصورية عندما اخفت خبر وفاة زوجها حتى لا يتاثر الجيش بموت السلطان  الايوبى                                                                                                                                                                                  فحولوا الفيلم الى حب وغرام وصراع على السلطة وقتل المماليك بعضهم لبعض وشوه صورة الملك الصالح نجم الدين الايوبى  بعرض الجوارى وهم يرقصون داخل القصر وكأن هذا السلطان المجاهد يعيش من أجل النساء لقد جعلوا من جهاد سيده متبرجة بل أطهروا كل نساء الفيلم متبرجات وكأن هذا العصر لم يكن عصر المجاهدين ان المماليك الذين شوهوا صوررتهم هم الذين لقنوا لويس التاسع أكبر درس عندما اسروه بعد معارك طاحنة قتل فيها المسلمون الكتير منهم وأسروا البقية.                                                                                                                                                                                                                                                        هذه وقفة مع فيلم وا اسلاماه تعالوا معى كذلك نسلط الضوء على مسلسل  حريم السلطان السلطان سليمان من أعظم السلاطين الاسلام لقد قال عنه المؤرخ الالمانى هالمر (كان هذا السلطان أشد خطرا  علينا من طلاح الدين نفسه )                                                                          وقال عنه المؤرخ الانجليزى هارولد (ان يوم موت السلطان سليمان كان مت أيام أعياد النصارى )                                                                                                                                      فكان مهيبا عند الغرب ترتعد فرائصهم عند ذكر اسمه لقد بلغت حدود الدولة العثمانية فى عهده من أقصى المغرب العربى الى أقصى أرض خراسان ومن أقصى شمال بلغاريا ومشارف فينيا ورومانيا والصرب والمجر والبوسنة والهرسك فى اوروبا والى أقصى جنوب اليمين وعمان والحبشة فحدودها السياسية امتدت فى افريقيا واسيا واوروبا                                                                                                                                                                     فى عهد السلطان طلبت قرية هولندية المساعدة العسكرية من السلطان للتصدى للاحتلال الاسبانى فارسال لهم السلطان سليمان 40 طاقم عسكرى وقال لهم اجعلوا جنودكم يلبسوه فى الصفوف الامامية فقط فلم تجرؤ القوات الاسبانية على مهاجمة هذه القرية من ذلك الوقت ولمدة 30 سنة هذا السلطان الذى يعد من أعظم السلاطين فى الاسلام شوه صورته واختصروا حياة هذه القائد والمجاهد العظيم فى مجموعة من النساء ومن الجوارى وكؤوس الخمر وخضوع الرعية له فيما يشبه بالعبودية لقد صورت        المؤلفة هذا السلطان على انه حاكم شهوانى غارق فى ملاذته ونزواته وهى صورة ملوك الغرب التى رموا بها سلاطين وحكام مسلمين عظماء                                                                                                        هذه الصورة بعيدة تماما عن الواقع انها من نسج خيال المؤلفة (ميرال اوكاى)   لقد شوهت هذا السلطان الذى يعد من أعظم السلاطين فى الاسلام لقد ظل هذا السلطان مجاهدا على عدة جبهات لاكثر من ثلاثين سنة ولم يعرف طعم الراحة الافى اواخر أيامه بعد ان تقدم به السن                                                                                                                                                  ألم يسال نفسه لماذا تنتج مثل هذه الافلام والمسلسلات انهم يقوموا بتشويه التاريخ الاسلامى والاسلام وكل الرموز الاسلامية والمجاهدين العظام الذين لقنوهم أعظم الدروس التى لم ينسوها حتى اليوم ان مايفعلوه هو نوع من أنواع الغزو الفكرى حتى يتم محو الانتماء الداخلى للاسلام وللهوية الاسلامية اننا بحاجة الى نشر تاريخنا الاسلامى ان المشكلة الاكبر ان أطفالنا يأخذون معلوماتهم من مثل هذه الافلام والمسلسلات                                                                                                                                                                                                                                                                                                        وذلك بسب الاهمال المتعمد للقراءة والاطلاع بل حتى الكبار ياخذون معلوماتهم منها وهذا ماقدمته لكم نموذج لفيلم ومسلسل يبين لنا كم التشوهات والتزيف لتاريخنا الاسلامى ولقادتنا انه تشويه ممنهج بقصد امحاء الهوية الاسلامية واخفاء تاريخ عظيم للمسلمين انهم يشوهون فترات مجد وانتصار المسلمين لقد بلغ المسلمين فى هذه الفترات التاريخية اوج المجد والانتصار وفى ذلك الوقت نفسه كان الاوروبيون منغمسون فى الجهل والظلام                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                        لولم يكن تاريخنا الاسلامى مشرف ومزدهر لم حاولوا تشويه التاريخ   الاسلام  ولم صرفوا عليه كل هذه الاموال الطائلة على المسلسلات والافلام   انهم يردون طمس الهوية الاسلامية ونحن نساعدهم بجهلنا                                                                                                                                                                                                                                                                                                                         للمزيد من المعلومات عن المماليك انظر الى  عصر سلاطين المماليك ونتاجه العلمي والأدبي د\محمود رزق سليم و المجتمع المصرى فى عصر سلاطين المماليك د\ سعيد عبد الفتاح عاشور وبدائع الزهور فى وقائع الدهور ابن الياس                                                                                                                                                                                                                         

المصدر: اعداد\أميرة يونس
amirayounis2

مع أطيب الأمنيات بالتوفيق ومزيد من العلم والمعرفه تحياتى أميرة يونس

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 592 مشاهدة
نشرت فى 14 إبريل 2014 بواسطة amirayounis2

ساحة النقاش

alfarisws

اتفق معاكي في كل كلامك عدا انهم يقصدون التشويه عمداً
هي كل الفكرة انهم عايزين يعولوموا التاريخ الاسلامي بنظرتهم لكل شئ، فتناولوه على هذه الشاكلة من تشوية للتاريخ وادخال الحبكات الدرامية والرومانسية والصراع على السلطة

amirayounis2
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

143,096

حياتى كلهالله

 

من يعجبه الموقع ومحتواه وأراد  التواصل معى يمكنه من خلال [email protected]                               

اذا جالست الجهال فأنصت لهم                            

  واذا جالست العلماء فأنصت لهم                            فان فى انصاتك للجهال زيادةفى الحلم                          وفى انصاتك للعلماء زيادة فى العلم