موقع الأستاذ عبد الفتاح أمير عباس أبو زيد

موقع لغوي أدبي تربوي قبمي

 

#قل : ( نرجو ) الله أن يهدينا.

#ولا_تقل : ( نرجوا ) الله أن يهدينا.

وقس على ذلك الأفعال الآتية :

#قل : نسمو – ندعو – ندنو – نزهو – نرنو.

#ولا_تقل : نسموا – ندعوا – ندنوا – نزهوا – نرنوا .

لأن واو الفعل في كلمة ( نرجو ) أصلية، فلا تقع بعدها الألف الفارقة.

مهمة الألف الفارقة : أن تفرق بين ( واو ) الفعل الأصلية و ( واو ) الجماعة كقولنا ( قالوا – يقولوا ).

#قل_ولا_تقل

 

#قل_ولا_تقل

#قل : كم أعمالٍ عظيمةٍ حققها المخلصون
#ولا_تقل : كم أعمالًا عظيمة حققها المخلصون
لأن كم الخبرية تمييزها مجرور سواء كان مفردًا أو جمعًا
أما كم الاستفهامية فتمييزها منصوب ومفرد فقط

ولتذكر الفرق اعتمدوا هذه القاعدة البسيطة ” كم التي تفيد الكثرة معها كسرة ”
(بمعنى أن كم الخبرية والتي تفيد الكثرة تمييزها مجرور بمختلف أنواع علامات الجر الكسرة، الياء .. والكسرة كناية عن الجر للتذكرة ) .

وكما عودناكم قوله عز وجل خير شاهد فليكن حاضرا في أذهانكم ﴿ِكَم مِن فِئَةٍ قَليلَةٍ غَلَبَت فِئَةً كَثيرَةً ﴾

تذكروا الكسرة مع الكثرة
😁😁

#قل : رزقني الله من الأبناء اثنين
#ولا_تقل : رزقني الله من الأبناء إثنين

لأن اثنين من الأسماء العشر السماعية التي ألفها ألف وصل وليست همزة قطع
والأسماء العشر السماعية تشمل : ابن ، ابنة ، اثنان ، اثنتان ، اسم ، است ، ايم الله ، ايمن الله ، امرؤ ، امرأة .

وهذه جميعها للحفظ لا قاعدة لها

لذلك نصيحتي لكم اليوم أن احفظوها ولا وسيلة لتذكرها غير ذلك .😁😁

#قل_ولا_تقل
#مفارقات_لغوية

قل: کسرت سن من أسنانه , وإحدى أسنانه مكسورة وسنه كبيرة أي متقدم في العمر .

ولا_تقل : أحد أسنانه مكسور ، ولا سنه کبیر

وذلك لأن (السن ) مؤنثة ، ولم يرد فيها جواز التذكير إلا في الشعر والشعر ذو ضرائر ، قال الجوهري في الصحاح: “السن واحدة الأسنان ولم يقل : واحد” الأسنان ، وقال الزمخشري في الأساس :”وحطمته السن العالية” وقال :”ومن المجاز كبرت سنه”،

وجاء في أخبار شريح القاضي في نهج البلاغة لابن أبي الحديد ، ما هذا نصه: “ثم عاد إلى القضاء وقد کبرت سنه فاعترضه رجل ، وقد انصرف من مجلس القضاء , فقال له أما حان لك أن تخاف الله ، كبرت سنك وفسد ذهنك ، وصارت الأمور تجور عليك”.

  قل : هذا يرمي إلى الإصلاح ويستهدفه
ولا_تقل : يهدف إلى الإصلاح

وذلك لأن هدف إلى الشيء : أي أسرع . وجاء في القاموس وهل هدف إليكم هادف : هل حدث ببلده أحد سوى من كان به ، وجاء في المعجم الوسيط ، وهدف فلان للخمسين : قاربها ، وهدف إلى الشي : جعله هدفا له ، مولد” ، وهذا المولد خطأ ، لأن جميع معاني هدف المتقدمة على هذا المعنى تعني قرب الوصول والدخول وما أشبههما ،

على حين أن رمى إلى الشيء لا يعني القرب منه ولا إصابته وإنما يعني الاجتهاد والسعي لإصابته ، فالهدف يكون بعد الرمي وهو مقاربة النجاح ، يقال “رمي إلى النجاح تهدف له أي قاربه .
أما استهدفه فمعناه اتخذه هدفا ، وقد ورد ذلك في كلام الإمام علي (ع) على إحدى روايتين ، وهي في قوله : “دار بالبلاء محفوفة . . وإنما أهلها فيها أغراض مستهدفة ، ترميهم بسهامها وتفنيهم بحمامها”
قال عز الدين بن أبي الحديد : ” ومستهدفة بكسر الدال و منتهية مهيأة اللومي وروي مستهدفة بفتح الدال على المفعولية كلها قد استهدفها
غيرها أي جعلها أهدافا . ونقل ذلك فخر الدين الطريحي ولم يشر إليه قال في مجمع البحرين : “فيه أغراض مستهدفة بكسر الدال : المنتصبة، واستهدفت أي طلبت اتخاذ هدف، وهو كل شيء مرتفع من تراب أو رمل ، ومنه مستهدفة بفتح الدالي ”
وقال أسامة بن منقذ، وكان قد هدفي من العرب الينا خلق كثير أي قصد إلينا ، وأسامة كان من رجال القرن السادس للهجرة ، ولا يقوم كلامه لمناهضة كلام العرب القصواء الذي ضمنته معجمات اللغة .

#قل ولا تقل4

#قل : غردت النساء ، وهللت النساء ، وسمعنا أغاريد النساء وتغاريدهن ، وتهاليل النساء .
#ولا_تقل : زغردت النساء وسمعنا زغردة النساء وزغاريدهن .

وذلك لأن الزغردة” هدير يردده الفحل من الإبل في حلقه والهدير هو صوت البعير الذي يردده في حنجرته وأكثر الناس يعرفون صوت البعير هذا ، قال الفيروز آبادي في القاموس : “الزغردة هدير للإبل يردده في جوفه ، جاء في لسان العرب الزغردة هدير يردده الفحل في حلقه”.
والظاهر أن “الزغاريد” بمعنى تهاليل النساء لغة عامية مصرية ، ولكن العراقيين لا يعرفونها ، والعامة تبدل الدال تاء ، ويقال : زغروتة وزغاريت فالكلمة عامية مصرية لا تعرفها اللغة العربية الفصيحة والعراقيون يسمون الزغروته “هلهولة” وهي أقرب إلى الصحة والفصاحة ، جاء في لسان العرب : “هل يهل إذا فرح وهل يهل إذا صاح ، والإهلال التلبية وأصل الإهلال رفع الصوت وكل رافع صوته فهو مهل” .
#قل_ولا_تقل

#قل ولا تقل ،

#قل : شيء معد ومعتد ومحضر .
#ولا_تقل : شيء جاهز .

فالجاهز إذا عددناه مشتقا من الفعل” جهز” كان معناه إسراع القتل ،
جاء في لسان العرب “جهز على الجريح وأجهز عليه : أثبت قتله” .
وقد يكون للجاهز وجه لغوي إذا استعمل بمعنی “ذي قار” كأن يقال “مطبعة جاهزة” أي ذات جهاز ، ومدفع جاهز” أي ذو جهاز قياسا على قول العرب”فلان رامح أي ذو رمح ودارع أي ذو درع وتامر أي ذو تمر .

#قل : حاول فلان فحبطت محاولته حبوطاً وحبطًا ، وسعى فذهب سعيه جفاءً وذهب سعيه باطلا أو هدرا أو كان بغير طائل ولا فائدة .

#ولا_تقل : حاول فلان عبثًا ولا عبثا حاول ، ولا سعی عبثا ولا عبثا سعی .

وذلك لأن العبث هو مصدر عبث فلان يعبث أي فعل ما لا فائدة فيه وهو يعلم ذلك ، قال تعالى : “أفحسبتم أنما خلقناكم عبثا” أي خلقناكم من أجل العبث وهو اللعب واللهو ، وجاء في الحديث “من قتل عصفورا عبثا” أي من قتل عصفورا لعبا أي لغير قصد الأكل ولا على جهة الاصطياد للانتفاع ،
فإذا قلنا : حاول فلان عبثا كان معناه : حاول ذلك من أجل العبث واللهو واللعب ، أي حاوله عابثا عالما أن لا فائدة فيه ، وهذا ذم وتقبيح للعمل ، وكذلك القول في سعى عبثا ، فمعناه سعی عابثا ، وهو غير مراد ، وإنما المراد أنه حاول فحبطت محاولته أي ذهبت باطلة ، وسعى فذهب سعيه جفاءً أي لا طائل فيه ولا فائدة أي ذهب باطلا أو هدرأ ، والإنسان يجنف إذا سعی جادا مجدا أن يسمى عابثا أي لاعبا لاهيا ، فلا تستعمل “عبثا” في مثل هذا القول المثل ذلك المعنى واستعمله كقوله تعالى “أفحسبتم أنما خلقناكم عبثا” .

#قل : زعم فلان يزعم زعامة فهو زعيم . #ولا_تقل : تزعم فلان يتزعم تزعما .

وذلك لأن الزعامة هي السيادة والرآسة والرياسة ، جاء في لسان العرب : “وزعيم القوم : رئيسهم وسيدهم وقيل : رئيسهم المتكلم عنهم ومديرهم والجمع زعماء ، والزعامة السيادة والرياسة

أما “تزعم” فقد ذكرت كتب اللغة أنه بمعنى “تكذب” ومعنی تكذب ، تكلف الكذب أو احترف به ، وإذا استفدنا من أوزان الأفعال العامة وأجرينا القياس على “تزعم” من العامة كان تزعم بمعنی تکلف الزعامة ، لأن تفعل وتفاعل من معانيها الرياء ، والتكلف مثالهما ، تخشع أي تكلف الخشوع وتعطش أي تكلف العطش ، وتمارض أي تكلف المرض ، وعلى هذا القياس يفيد التزعم زعامة كاذبة فلا وجه له ،

لذلك أحبتي قولوا : زعم فلان يزعم زعامة .
ولا تقل : تزعم تزعما .

#قل : إنسان شيق أو شيق القلب وكتاب شائق، وموضوع شائق .
#ولا_تقل : كتاب شيق ولا موضوع شيق .

ذلك لأن “الشيق” معناه المشتاق ، كالقيم معنى المستقيم ، ولأن الكتاب لا يكون مشتاقا .

وقال الزمخشري في أساس البلاغة : “وبلغت مني الأشواق ، وما أشوقني إليك ، وقلب شيق” . وقال الفيومي في المصباح المنير : “شاقني الشيء شوقا من باب قال . . واشتقت إليه ، فأنا مشتاق وشيق” . فالشيق معناه المشتاق كما ذكرنا آنفا ، ولذلك قال صاحب المصباح المنير”فأنا مشتاق وشيق” . والشيق بمعنى المشتاق كالقيم بمعنى المستقيم
،
وأما استعمال الشائق فدليله ما ورد في لسان العرب ، قال مؤلفه ، يقال : شاقني الشيء يشوقني فهو شائق ، وأنا مشوق ، وجاء في كتاب الروضتين في أخبار الدولتين : “وأنشأ فلان معنی شائقا” ، وقال العماد الأصفهاني في جريدة القصر وجريدة العصر « وهي أبيات شائقة وقال أبو الحسن الخزرجي ، في كتابه العسجد المسبوك في ترجمة القاسم بن أبي الحديد المداني : “وأشعاره كثيرة رائقة ، ومعانيه بديعة شائقة” .

 

amer123123

اللهم احفظ المسلمين من شر وسوء المنافقين والخونة والعملاء والكافرين يارب

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 42 مشاهدة
نشرت فى 22 يناير 2020 بواسطة amer123123

ساحة النقاش

عبد الفتاح أمير عباس أبوذيد

amer123123
موقع لغوي تربوي وأدبي وقيمي الرؤية والرسالة والأهداف: رؤيتنا: الرؤية : الارتقاء بالمنظومة التعليمية والتربوية بما يؤسس لجيل مبدع منتمٍ لوطنه معتزاً بلغته فخوراً بدينه رسالتنا: السعي لتقديم خدمات تربوية وتعليمية ذات جودة عالية بتوظيف التقنية الحديثة ضمن بيئة جاذبة ومحفزة ودافعة للإبداع الأهداف التي نسعى إلى تحقيقها · إعداد »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

11,785,969