المصباح....كتاب الأدب

للمحتوى الثقافي والأدبي العربي

حسن فايق ، فنان مصري كبير . لم يكن نجما من الصف الأول ، لكنه حافظ على أمتداد عمره الفني الطويل أن يحافظ على وجود دائم في معظم الأفلام التي أنتجتها السينما المصرية . عمل مع عظماء السينما المصرية وفي كل الأنماط السينمائية . وخاصة الكوميدية منها . وكان شقيقا فنيا للفنان الكبير ، اسماعيل ياسين . اللذان نقاسما الكثير من الأفلام معا . وهو واحد من أقطاب الكوميديا في السينما المصرية وواحد من أصحاب الضحكات المميزة وأحد رموز الأداء التلقائى في الكوميديا المصرية بين السينما والمسرح. حسن فايق محمد الخولى الشهير بحسن فايق ولد في الإسكندرية عام 1898. بدء رحلته الفنية وعمره 16 عاما في مسرحية (فران البندقية). انضم إلى فرقة عزيز عيد ثم تركها. بعد ذلك قام بتكوين فرقة تحمل وافتتحها بمسرحية من تأليفه بعنوان (ملكة جمال) عام 1919. بدء بإلقاء المنولوجات الفكاهية وكان يقوم بتأليفها وتلحينها. ساهم بأزجاله التي كانت تقوم بالنقد الاجتماعي. برع في أدوار الكوميديا من خلال الأدوار المساعدة. ومن مسرحياته (حكم قراقوش) و(الدنيا لما تضحك) و(الستات مابيعرفوش يكدبوا) و(إلا خمسة). واشترك في بطولة أفلام عديدة مع كبار النجوم مثل إسماعبل يس. من أشهر أدواره الكوميدية دوره في (أم رتيبة) عام 1959 و(الزوجة 13) عام 1962. و عام 1932 شهد أول لقاء بين حسن فايق و بين السينما المصريه عندما شارك في بطوله أول أفلامه ( أولاد الذوات) و الذي تبعه عام 1935 بفيلم ( عنتر افتدى) .. برع حسن فايق على مدار رحله فنيه حافلة في ادوار الصديق خفيف الظل أو الأب الطيب المتسامح و أحيانا المغلوب على أمره .. و رغم انه لم يقدم بطولات مطلقه و اكتفى بالأدوار الثانيه إلا انه استطاع تحقيق نجاحا كبيرا و انتشارا واسعا لدرجه انه أصبح قاسما مشتركا و أساسيا في عدد هائل من الأفلام التي نذكر منها على سبيل المثال ( عريس الهنا) عام 1944 و ( لعبه الست)عام 1946 و ( ابو حلموس) عام 1947 و ( العيش و الملح) عام 1949 و ( قمر 14) عام 1950 و( نشاله هانم) عام 1953 و ( حسن و مرقص و كوهين) عام 1954 و ( اسماعيل ياسين فى جنينه الحيوان) عام 1957 و ( سكر هانم) عام 1960 و ( الزوجه 13) عام 1962 و ( خطيب ماما) عام 1971.. توفى النجم يناير عام 1980 فيلموغرافيا :

العقل والمال صاحب الجلاله شقاوة بنات قبلنى فى الظلام البوليس السرى شارع الحب امسك حرامى اسماعيل ياسين فى دمشق اسماعيل ياسين ظرزان فتى احلامى الكمسريات الفاتنات علشان عيونك مجلس الاداره شم النسيم فيروز هانم فتاة السيرك كيد النساء قمر 14 فلفل عينى بترف فوق السحاب فتاه من فلسطين عنبر قلبى دليلى ابو حلموس شهر عسل عريس الهنا أبو ظريفه سلامه فى خير حبيب العمر جمعية قتل الزوجات

 

almsbah7

نورالمصباح

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 60 مشاهدة
نشرت فى 26 يونيو 2014 بواسطة almsbah7
almsbah7
"بوابة لحفظ المواضيع والنصوص يعتمد على مشاركات الأعضاء والأصدقاء وإدارة تحرير الموقع بالتحكم الكامل بمحتوياته .الموقع ليس مصدر المواضيع والمقالات الأصلي إنما هو وسيلة للنشر والحفظ مصادرنا متعددة عربية وغير عربية . »

أقسام الموقع

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

33,892

حال الدنيا

حال الناس
عجبا للناس كيف باتوا وكيف أصبحوا.
ماذا جرى لهم ؟
وما آل إليه أمرهم والى أي منحدرا ينحدرون،
أصبح الأخ يأكل لحم أخيه ولا يبالي ،انعدمت القيم والأخلاق 
والمبادئ، من الذي تغير نحن أم الحياة.إننا وان تكلمنا 
بصدق لا نساوي شيئا ،فالكذبأصبح زادنا وزوادنا، ،
إن الإنسان في العصر الحجريرغم بساطته فَكّرَ وصَنَع فالحاجة أم الاختراع، أما نحن نريد كل شيء جاهزا، أجساد بلا روح تأتي ريح الشرق فتدفعنا وتأتي ريح الغرب فتأخذنا إننا أحيانا نتحرك من دون إرادتنا كحجار الشطرنج أنائمون نحن أم متجاهلون ما يدور حولنا أم أعمتنا المادة .كلنا تائه في طريق ممتلئه بالأشواك، أشواك مغطاة بالقطن الأبيض نسير عليها مخدوعين بمظهرها بدون
انتباه وبين الحين والأخر يسعى الحاقدون لقتل واحد 
منا، فيزول القطن الأبيض ولا يبقى إلا الشوك،
فنستغرب لحالنا، لان عيوننا لا ترى إلا الأشياء البراقة 
اللامعة والمظاهر الخادعة أما الجوهر المسكين فَقَدَ 
قيمته لم يعد إلا شعارات رنانة نعزي بها أنفسنا بين 
الحين والأخر، 
هكذا أصبح حال الناس هذه الأيام.
ـــــــــــــــ
حسين خلف موسى

 دنياالوطن