<!--

<!--<!--

قيلت هذه القصيدة بمناسبة حفل

تكريم الزميل ياسر مسلم عند إحالته

على التقاعد 11/1/2014

 

"قــــم للمعلـــم وفـــــه التبجيـــلا"

واجهــر بفضله فــــي الأنام طويلا

 

حمــــل السراج بعزمــه وهمومــه

لينيــر فــي ليــــل العقــول فتيـــلا

 

فــاق المعري حكمــة فــي صمتــه

وبنطقـــه أضحى النــدى موصـولا

 

أعطيـــت معنـــى للعتاب بنظـــــرة

وإن ابتسمت فقــد شكرت جزيـــلا

 

ورويت من نبع المعارف جهل من

لا يستطيع إلــــى النجــاة سبيــــلا

 

قدمت عمــرك ساخيا حتــى تــرى

جيلا يصـــارع يومــه المجهــــولا

 

هـــا قـــد أتى يوم الترجـــــل للذي

أندى البراعـــم بكـــرة وأصيـــــلا

 

عذرا أخي لم نعــط حـــق رسالــة

فصّـلت جـــل بيانهـــا تفصيـــــــلا

 

فكسوت من نبض الحياة حروفها

ونسجت مــن نطف العقول عقولا

 

عجــز اليراع عــن الثناء كأنمــــا

نسي الدليـــل طريقـــه المأمــــولا

 

حتى أعدت الدر مـن سمع الورى

"كـاد المعلــم أن يكــون رسـولا"

 

alasmr5

أنار الزّهر مبتسما بنبض الحبّ والوجدِ ففيه محاسن النّظر وشوق اللون للخدِّ فإن غبتم وإن عدتم فكم في القلب من ودِّ

  • Currently 1/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
1 تصويتات / 133 مشاهدة
نشرت فى 11 يناير 2014 بواسطة alasmr5

ساحة النقاش

الشاعر إبراهيم الأسمر

alasmr5
أنار الزّهـــر مبتسمـا بنبض الحــبّ والوجـدِ ففيه محاسن النّظــــر وشوق اللـــون للخــدِّ فإن غبتم وإن عدتــــم فكم في القلب مـــن ودِّ »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

29,740