عذرا رسول الله
قصيده للعملاق عبد الهادي القادود



في حضنِ مكة قد صحوتُ وراعني

سـوطُ الجهالـةِ يجهـدُ الأجـدادَ

لا زال يكوينـا الغـبـاءُ بـنـارِه

ويصـفِّـدُ الأفــراحَ والأعـيـادَ

والمسلمون علـى أكـفِّ ضلالـهِ

يتـبـادلـونَ الــــودَّ والأولادَ

يحـدو لـهـم فـيـرددون وراءَه

آيـات كـفـرٍ تقـلـع الأكـبـادَ

يـا عـزّةَ الأيَّـامِ أيـن بـلادَنـا

والغاصبـونَ يطـاردونَ جـهـادا

والنَّذلُ يسكرُ فـي تـرابِ رسولِنـا

ويكـمِّـمُ الـقـرآنَ والـــروّادَ

ويقودُنـا نحـو الهجيـرِ بمكـرِه

ويهـجِّـرُ الشُّـرفـاءَ والآســادَ

بات النبـيُّ مطـارداً فـي شرقِنـا

ويدمـرونَ علـى خطـاه بــلادا

والدَّهـرُ يلطمُنـا بشسـعِ نعالِـهِ

ويعـفِّـرُ الأيـــامَ والآمـــادَ

حلـمُ الزُّنـاةِ غـدا يقـودُ بلادَنـا

ويحيـلُ قامـات الزَّمـانِ رمـادا

" لا يسلم الشّرف الرفيع من الأذى "

إلا نصيـر علـى يديـه زنــادا

فالثـورةُ الحمـراءُ يفتـحُ بابَهـا

ثـأرٌ تمطّـرُ وجنتـيـه ِعـنـادا

لا زلت أشربُ من حيـاضِ أحبتـي

نـورَ اليقيـنِ ..ونخـوةً .. وودادا

ما زال يصهلُ فـي يسـاري ثائـرٌ

ما انفـك يمنحُـه اليميـنُ جـوادا

والغاصبون علـى تخـومِ مدائنـي

نهبوا البيـوتَ وحطَّمـوا الأمجـادَ

بات الصَّليبُ يقصُّ زهـرَ رسالتـي

ويعيثُ فـي خيـرِ الكـلامِ فسـادا

والصُّبحُ أغلقَ مقلتيـهِ ولـم يعـدْ

حـبُّ الدِّيـارِ علـى ثـراه مـدادا

حطَّ المساءُ على سماءِ حضارتـي

قد صبَّ في عيـنِ النَّهـارِ سـوادا

واصفرَّ عودُ النَّصرِ خلفَ خنادقـي

يشكو طقـوسَ الغـدرِ والأوغـادَ

بات الرجيمُ دليـلَ قـومٍ طأطـاوا

وتفـاخـروا بغبائِـهـم إنـشـادا

عـذراً رسـول الله إنَّــا أمّــةٌ

بـالَ الزَّمـانُ بثغرِهـا أحقـادا .<!-- / message --><!-- sig -->


المصدر: قصيده للعملاق عبد الهادي القادود
abubder

قالوا سكت وقد خوصمت قلت لهم ..... إن الجواب لباب الشر مفتـــــــــــاح والصمت عن جاهل أو أحمق شرف ..... وفيه أيضا لصون العرض إصلاح أما ترى الأسد تخشى وهي صامتة ..... والكلب يخشى لعمري وهو نبـــــاح

  • Currently 55/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
17 تصويتات / 285 مشاهدة
نشرت فى 24 يناير 2011 بواسطة abubder

ساحة النقاش

abubder

اخي الغالي محمد
زيارتك تسعدني وشعرك رائع وانا مش بعيد منك انا من رفح

يونس ابوصفره فى 30 إبريل 2011
sohaila28

عذرا رسول الله

abubder

ااشكرك على هذا المرور القيم والرائع

يونس ابوصفره فى 27 يناير 2011

الشاعر : يونس ابوصفره

abubder
الى كـل مـن احـب الكلمـه الصادقـه والتعـبير الـطيب عـن الامـور الطيبـه اليكـم جميعـاً أسس هـذا الموقـع »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

47,366