موقع الدكتور عباس علام

للبحوث والدراسات التربوية

 

توثيق البحث:

دراسات في المناهج وطرق التدريس ، العدد 94 ، يونيو 2004 م، تصدرها الجمعية المصرية للمناهج وطرق التدريس، كلية التربية – جامعة عين شمس.

أولاً : مشكلة الدراسة :-

قد تم بناء الدراسة لتجيب على الأسئلة الآتية :

1-                 ما مدى أبعاد الوعي التاريخي بتطور القضية الفلسطينية لدى تلاميذ الصف الثالث الإعدادي ؟

2-       ما أثر استخدام الإحصاءات التاريخية فى تدريس وحدة عن تطور القضية الفلسطينية على تنمية الوعي التاريخي لدى تلاميذ الصف الثالث ؟

ثانياً : أهمية الدراسة :-

1-       انه يأتي فى ظل قلة التحليلات والدراسات التى تتخذ من الإحصاءات التاريخية مجالاً لها خاصة ما يتعلق بتطور القضية الفلسطينية .

2-       تقديم وحدة نموذجية مطورة عن تطور القضية الفلسطينية ، قائمة على البيانات والإحصاءات التاريخية مما قد يفيد القائمين على تخطيط مناهج التاريخ وتطويرها.

3-       تقديم أسلوب جديد فى التدريس وهو أسلوب الإحصاءات التاريخية مما قد يفيد معلمى التاريخ أثناء التدريس وكذلك خبراء المناهج المهتمون بطرق وأساليب تدريس التاريخ.

4-       تقديم ألوان مختلفة من الأنشطة والوسائل التى تتصل باستخدام الإحصاءات التاريخية ، وهذا الأمر قد يفيد المعلمين المهتمين بالأنشطة والوسائل وتوظيف المعلومات .

5-       ينتظر أن يقدم هذا البحث مقياسا للوعي التاريخي نحو تطور القضية الفلسطينية الأمر الذي قد يسهم فى تقويم هذا الجانب عند الطلاب .

ثالثاً : فروض البحث :-

فى ضوء مشكلة البحث وأهميته ونتائج بعض الدراسات يحاول هذا البحث التحقق من صحة الفرض الرئيسي التالي :

" يوجد فرق دال إحصائيا عند مستوى 0.05 بين متوسطي درجات أفراد العينة على مقياس الوعي التاريخي قبل وبعد تدريس الوحدة باستخدام أسلوب الإحصائيات التاريخية لصالح التطبيق البعدي .

رابعاً : أدوات البحث :-

1-                 أعداد وحدة مطورة عن تطور القضية الفلسطينية حتى حرب أكتوبر 1973.

2-                 بناء مقياس للوعي التاريخي نحو تطور القضية الفلسطينية لدى تلاميذ الصف الثالث الإعدادي .

خامساً : إجراءات البحث :-

   أولاً : إعداد وحدة تطور القضية الفلسطينية حتى حرب أكتوبر 1973:

1-                 اختيار موضوع الوحدة والتعريف به .

2-                 الهدف العام للوحدة.

3-                 الأهداف الإجرائية للوحدة .

4-                 إعداد محتوى الوحدة .

5-                 أسلوب التدريس المستخدم فى الوحدة .

6-                 تحديد الأنشطة المرتبطة بالوحدة .

7-                 تحديد الوسائل التعليمية المرتبطة بالوحدة .

8-                 تحديد أساليب التقويم المتبعة فى الوحدة .                         

   ثانياً : بناء مقياس الوعي التاريخي بتطور القضية الفلسطينية   :

وبعد تطبيق الصورة المبدئية للمقياس على عينة عشوائية من تلاميذ الصف الثالث الإعدادي  ، أفاد التطبيق فى :

1-       حساب ثبات المقياس ، وقد استخدم معامل الفاكرونباخ حيث بلغ (0.86) وهو معامل ثبات مرتفع ويمكن الوثوق به .

2-                 حساب الصدق الذاتي للمقياس وقد بلغ (0.93).

3-                 حساب زمن الإجابة عن المقياس وقد بلغ (60) دقيقة .

   ثالثاً : تطبيق أدوات البحث وتحليل نتائجها :

1-                         اختيار عينة البحث .

2-                         تجريب الوحدة باستخدام الإحصاءات التاريخية .

·                        التطبيق القبلي لمقياس الوعي التاريخي.

·                        تدريس الوحدة .

·                        التطبيق البعدي لمقياس الوعي التاريخي .

سادساً : نتائج البحث :-

1-أنه لا توجد بالنسبة لتلك الوحدة سوى بعض الحقائق المجردة من التحليلات والتفسيرات التى لا يعرفون عنها التلاميذ الكثير .

2-أن أسلوب التدريس المستخدم قبل تدريس الوحدة من قبل معلمى التاريخ لا يساعد على تنمية الوعي التاريخي وهى الطريقة التقليدية وأيضاً الوسائل التعليمية قليلة ، وكذلك ندرة الأنشطة التى تعتبر من العوامل الهامة لتنمية الوعي التاريخي.

3- أن أسلوب التقويم المتبع لا يساعد على تنمية الوعي التاريخي حيث يعتمد على التحصيل فقط .

4-أن أسلوب التقويم أثناء تدريس الوحدة وهو التقويم التكويني لكل جزء فى الوحدة قد ساعد كثيراً فى تنمية الوعي التاريخي لدى الطلاب حيث ركز على التحليلات والمقارنات وإجراء التفسيرات والاستنتاجات .

سابعا : توصيات البحث :-

1- ضرورة التركيز على الوعي التاريخي كمتطلب أساسي من أهداف تدريس التاريخ بالصف الثالث الإعدادي.

2- ضرورة الاهتمام أثناء عرض المحتوى الدراسى لمادة التاريخ بالإحصاءات التاريخية ، خاصة الموضوعات التى تتصل بالحروب والقضايا والصراع والنزاع لأنها تجعل الطلاب أكثر نشاطاً .

3-ضرورة استخدام أسلوب الإحصاءات التاريخية فى التدريس بعد أن ثبت فعاليته ، خاصة مع القضايا والأحداث التى تعمل على تنمية وعى التلاميذ بها .

4-ضرورة أن تعد الوسائل والأنشطة أثناء التدريس ، خاصة الأنشطة التى تتعلق بالجداول والرسوم البيانية واللوحات التى لها اثر كبير على تنمية الوعي التاريخي .

5-عدم الاقتصار فى عملية التقويم على الجوانب التحصيلية فقط ، وإعطاء قدر كبير للجوانب الوجدانية والجوانب المهارية وعمليات التفكير .

6- تدريب المعلمين على كيفية استخدام الإحصاءات التاريخية فى التدريس .

7-تدريب المعلمين على الأساليب التى تقيس الوعي ، خاصة الوعي التاريخي مع التأكيد على ضرورة الاهتمام بها فى عملية تقويم التلاميذ فى الامتحانات الفترية والفصلية والنهائية .

المصدر: http://www.khayma.com

ساحة النقاش

دكتور عباس راغب علام

abbasallam
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

296,858