د. اسراء المغازي - استاذ العلوم الإدارية المساعد

التخطيط الاستراتيجي لمعالجة الازدحام المروري

في شوارع العاصمة أبو ظبي

إعداد

د . إسراء المغازى

خبير التنمية الإدارية والبشرية والاقتصادية

تشهد العاصمة أبو ظبي نموا اقتصاديا متزايدا مما يؤثر كأمر طبيعي على تزايد حدة الازدحام المروري بشوارع العاصمة وهو الأمر الذي يتطلب استخدام عدد من المداخل العلمية والإدارية والقانونية والعمرانية والسلوكية والتكنولوجية وغيرها لحل مشكلة الازدحام المروري وإعادة رونق وجمال المرور إلى شوارع العاصمة الجميلة أبو ظبي ، دون التأثير على الحركة المتزايدة للنمو الاقتصادي .

أولا : خطوات التخطيط الاستراتيجي لمشكلة الازدحام المروري بأبو ظبي :

هناك العديد من الأساليب والمداخل العلمية التطبيقية للتخطيط لحل مشكلات الازدحام المروري ، ومن هذه المداخل التي يمكن استخدامها لحل مشكلات المرور ومعالجة الازدحام المروري مدخل التخطيط الاستراتيجي واستخدام شجرة المشكلات والأهداف ويقتضى ذلك القيام بالخطوات التالية :

-       تحديد الرؤية المرورية للعاصمة أبو ظبي

-       تحليل مشكلة الازدحام المروري باستخدام شجرة المشكلات والوصول الى الجذور .

-       تحويل شجرة المشكلات إلى شجرة أهداف مرورية للعاصمة أبو ظبي باستخدام معايير SMART .

-       تحديد الأهداف التكتيكية والتشغيلية .

-       تحديد الأطراف المعنية المباشرين وغير المباشرين ذات التأثير الايجابي والسلبي .

-   استخدام التحليــل الرباعي للتعرف على نقاط القوة والضعف والفرص والتحديات المتعلقة بمعالجة الازدحام المروري .

-         دراسة الجدوى وتقدير التكلفة اللازمة لتحقيق الأهداف .

-         تحديد الأولويات الهامة والملحة والضرورية لتلك المشكلات والأهداف من خلال الخطوات التالية :

§         تحديد كافة المعايير الممكن استخدامها في تحديد الأولويات .

§        تحديد الأولويات علي أساس المعايير التي قمت بتحديدها .

§         أعطاء أوزان نسبية لكل معيار .

§         الترتيب للأولويات طبقا لنتيجة الأوزان النسبية .

-       ويمكن استخدام عدد من المعايير ، على سبيل المثال :

§        معيار خطورة المشكلة عدد المستفيدين عدد المستفيدين الأكثر تأثرا او تأثيرا أو تضررا

§         المساحة الجغرافية

§        الاعتمادية (التتابع) التكامل مع خطط جهات ودوائر وبلديات أخرى

§         التكلفة العائد

§        معيار فرص ومصادر التمويل المتاحة

§         معيار الاستدامة

§        معيار التوافق مع خطة الدولة .

§         أخرى.... اذكرها

§        تحدد أوزان نسبيه لكل معيار

-       تحدد الاستراتيجيات ومصادر التمويل اللازمة لتحقيق الأهداف مثل :

§         ميزانية الدولة .

§    مشروعات بنظام B.O.T . ومثالها إنشاء جراجات متعددة الطوابق فى الأماكن الأكثر ازدحاما بواسطة القطاع الخاص وتشغيلها فترة معينة لاسترداد التكلفة بالإضافة لهامش ربح " عائد الاستثمار المعياري المعقول ، ثم انتقال ملكيتها إلى دولة مرة أخرى فى نهاية فترة الامتياز ثم إتاحتها بعد ذلك مجانا أو برسم بسيط لمقتضيات التشغيل والصيانة والتطوير .

§        رسوم انتفاع مقابل تقديم الخدمة .

§         ضريبة نوعية محددة الزمن والأهداف .

-   تحدد الإطار الزمني للأنشطة والموارد المادية والبشرية وأساليب التنفيذ والمتابعة والتقويم باستخدام عدد من الأساليب الإدارية منها  Gantt Chart

ثانيا : استراتيجيات ومبادرات للحل :

-       مبادرة إنشاء مشروعات جراجات بالشوارع الأكثر ازدحاما بنظام B.O.T ورسوم الانتفاع .

-   مبادرة نزع الملكية للمنفعة العامة للدور الارضى أو الأول بعد الارضى بالعمارات الواقعة بالمناطق الأكثر ازدحاما وإعادة تخصيصها كجراجات لهذه البنيات وتخصيص وحدات سكنية للمنزوع ملكيتهم بالمدن الجديدة خارج أبو ظبي بدلا عنها والتعويض العادل لذلك .

-       مبادرة التوسع في خدمات النقل العام الجماعي والتوعية الإعلامية الايجابية للترغيب باستخدامه .

-   مبادرة تفعيل دور المسئولية الاجتماعية للأطراف المعنية بالمشاكل المرورية مثل شركات التأمين من خلال المشاركة في تمويل مشروعات التنمية كإنشاء كباري أو إنفاق خاصة في الأماكن الأكثر كثافة في حوادث المرور وبالتالي تقليل أو انعدام الحوادث فى هذا الأماكن وهو الأمر الذي يحقق عوائد وإرباح لشركات التامين نتيجة انخفاض الحوادث بتلك الأماكن المطورة من ناحية كما يحقق عوائد اجتماعية للمجتمع والدولة من ناحية أخرى .

-   مبادرة استحداث نصوص تشريعية يتم من خلالها تخصيص حصيلة غرامات المخالفات المرورية في تطوير الشوارع والأماكن التى تم عليها المخالفات كإنشاء إنفاق على المحاور الأكثر ازدحاما والأكثر مخالفات وإنشاء جراجات متعددة الطوابق تحت الأرض في الأماكن الأكثر ازدحاما ...الخ .

-   مبادرة تحديد زمن معياري قياسي لاجتياز بعض الطريق بحيث يتم اخذ أرقام السيارات العابرة للطريق السريع في بداية الرحلة من خلال كاميرات وتقنيات تكنولوجية متقدمة ثم اخذ السرعة طبقا لما هو مقرر قانونا عند نقاط المراقبة في نهاية الطريق. بأخذ أرقام السيارات في نهاية الرحلة بنهاية الطريق وحساب الزمن المعياري لاجتياز الطريق ، خاصة وان كثير من الحوادث المرورية الناتجة عن زيادة السرعة تحدث من أشخاص يعرفون أماكن كاميرات مراقبة السرعة ويقومون بتهدئة السرعة عند مكان كاميرات المراقبة ثم معاودة الإسراع بسرعات فائقة  

ويقتضى ذلك بطبيعة الحال أن يعاد النظر في السرعات القانونية بحيث تتناسب مع الطريق من الناحية العملية وتختلف باختلاف توقيتات الذروة عن غيرها من التوقيتات الأخرى الأقل في الكثافة المرورية .

-       وضع خطة نقل وإعادة تسكين العمال بجوار أماكن العمل خاصة بالنسبة للعمالة الوافدة .

-       .....الخ

الخلاصة : يمكن باستخدام التخطيط الاستراتيجي بالمشاركة حل مشكلات الازدحام المروري بالعاصمة أبو ظبي وإعادة رونقها الجميل مع الحفاظ على تلبية احتياجات التنمية المستدامة بها .

 

أمنياتي للعاصمة الجميلة بالازدهار الدائم والتنمية الشاملة لتصبح من أفضل خمس عواصم في دول العالم

 د . إسراء المغازى

  خبير التدريب والتنمية


 

المصدر: د . إسراء المغازى
  • Currently 215/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
51 تصويتات / 1207 مشاهدة
نشرت فى 11 إبريل 2010 بواسطة Trainer

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

63,744