مجتمع واحة سيوة

يتّجه بهاء طاهر في روايته « واحة الغروب » إلى واحة سيوه ، لتكون مسرحاً لأحداثه. يغوص في تاريخ الواحة حتى السنوات الأخيرة من القرن التاسع عشر، ويفتح لنا نافذة نطل منها على مجتمع شديد التعقّد بحدوده وعاداته وطبقاته ، يمثّل مادّة خاماً شديدة الثراء لهذه الرواية ، وعبر فصول الرواية ، نرى مجتمعاً أنهكته الحدود والأسوار ، الحدود العشائرية تقسمه إلى عشيرتين كبيرتين ، الشرقيين والغربيين ، لم تنقطع بينهما الحروب عقوداً طويلة ، تهدأ أحياناً حقباً قليلة مشحونة بالتوتر من الجانبين ، ثم تندلع نارها ثانية مع أقل شرارة ، والحدود الطبقية تقسم هذا المجتمع إلى فلاحين وسادة ، يملك الأجواد الأرض والبساتين ، ويسكنون في البلدة الكبيرة ، ويتحكمون بقراراتهم في كل صغير وكبير من شئون الواحة وأهلها ، أما الفلاحون فهم مجندون للعمل في فلاحة الأرض ، يعملون وينامون في البساتين ، وممنوع عليهم دخول المدينة وعبور أسوارها بعد غروب الشمس.

وعلى الرغم من الخلاف المزمن بين عشيرتي الواحة ، والأحقاد التي تراكمت عبر السنين ، تدفعهم الحاجة إلى التوحد حيال خطر أكبر يأتيهم من الخارج ، هذه الخطر هو الحكومة ورجالها ومحاولاتها فرض سلطانها عليهم ، فالواحة التي عاشت على مر قرون ، أرضاً مستقلة لا تخضع لأي دولة أو قوة خارجها ، تقاوم خضوعها لسلطان الدولة المصرية ، ترسل الحكومة جنودها ورجالها ، فيثور أهل الواحة عليهم ، ويمتنعون عن دفع الضرائب ، ويلهب الإنجليز الذين كانوا يحتلون مصر في ذلك الوقت هذا الخلاف ، فتتسع الهوة ، ويستحيل على الطرفين التوصل إلى حل أو اتفاق.

يتخذ بهاء طاهر من هذه الأرض خلفية لروايته ، ثم ينسج أحداثها حول خيطين يستمدهما أيضاً من تاريخ الواحة ، أول الخيطين هو حادث انهيار معبد أم عبيدة بالواحة عام 1897م ، والخيط الآخر هو سؤال يؤرق علماء الآثار عن مكان وجود مدفن الإسكندر الأكبر ، والنظرية التي لم تثبت صحتها بعد عن وجود هذه المقبرة في واحة سيوه ، يتناول الكاتب هذين الخيطين ، بسلاسة فائقة وحرفية عالية ، ويعقدهما معاً ، من طريق ربطهما بشخصيتي الرواية الرئيسيتين ، الضابط محمود عبد الظاهر ، وزوجته الإنجليزية كاثرين .

يتبع فى الجزء الثالث من ملخص الرواية

المقال التالى (  واحة الغروب - 3 )

المصدر: رواية واحة الغروب للكاتب بهاء طاهر ، تلخيص الكاتبة ليلى أمل
Sewaoasis

دليلك الشامل إلى واحة سيوة ، الموقع ، العادات والتقاليد ، المعالم السياحية والكثير من الموضوعات الهامة

سيوة

Sewaoasis
دليلك الشامل إلى واحة سيوة ، الموقع ، العادات والتقاليد ، المعالم السياحية والكثير من الموضوعات الهامة »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

86,865

سيوة جنة الله في الأرض


كتير مننا بيسأل نفسه إيه أجمل يوم في حياته، أنا عن نفسي أحلى أيام حياتي اللي باقضيها في سيوة، طيب وانت؟ شعورك إيه لما بتيجي سيوة؟ طيب واللي مجاش سيوة لحد دلوقت نقوله إيه؟