<!--<!--<!--

·         مساحة بحيره المنزله

بالنسبه لمساحة بحيره المنزله  كانت مساحتها 750 الف فدان ذلك قبل إنشاء قناه السويس كما أن بحيرة الملاحه ببورفؤاد كانت جزء منها .

أما بالنسبه ان مساحتها الان 100 ألف فدان  فإن مساحتها 182,610 ألف فدان بما فى ذلك المزارع السمكيه ومناطق التعديات وذلك طبقا لبروتوكول التعاون مع الاستشعار عن بعد لتحديد حدود البحيرات المصريه.

·        البواغيز

أولا : بوغاز الجميل القديم يعمل بكفاءه 100% وتصل المياه للبحر الجميل بالكامل بما فى ذلك المنطقه التى أمام بوغازالجميل القديم .

ثانيا بوغاز الصفاره : يعمل بكفاءه 80%

بالأضافه الى انه يتم حاليا عمل الاجراءات اللازمه لتطهير البواغيز بالتنسيق مع هيئة قناه السويس وهيئة حمايه الشاطئ.

·        التلوث

فى اطار البروتوكول الذى تم توقيعه بين 4 وزارات

1-      وزارة الموارد المائية والرى

2-      وزارة البيئة

3-      وزارة الزراعة تتمثل فى (هيئه الثروه السمكيه)

4-      وزارة البحث العلمى

تم الاتفاق على عمل برنامج متكامل لإدارة البحيرات الشماليه وتعديل القوانين بما يحد من الملوثات التى تلقى فى البحيره أو بمنعها تماما إذا أمكن.

·        الإيجار

-          ايجار المزارع السمكيه يخضع لقانون المناقصات والمزايدات رقم 89 لسنه 98 ويعترض عليه كثيرا من مستأجرى المزارع نظرا للإستثمارات الضخمه التى يدفع بها فى هذا المجال .والهيئه تؤيد ذلك وفى طريقها لعرض تعديلات للقانون على مجلس الشعب القادم لإيجاد علاقه إيجاريه مناسبه لقطاع الاستزراع السمكى.

-          أما بالنسبه لتمليك المزارع السمكيه فإن القانون يسمح لهيئه الثروه السمكيه بالتأجير وليس للبيع.

-          أما بالنسبه لرفع الهيئه لإيجار المزارع السمكيه  فإن الهيئه لم تقم برفع أى إيجارات ولكن تقوم الهيئه بطرح مزايده عامه للوصول لأعلى سعر للإيجار  وبذلك يتم التأجير بالسعر المتزايد عليه والارض ليست ملكا لأحد ولكنها ملكا للدوله.

-          أما بالنسبه الى ما ورد بخصوص تأجير مياه البحيرات هذا ينافى الحقيقه حيث لا يتم تأجير المناطق التى تنحصر فيها المياه ولاتصلح للصيد الحر.

·        التعديات

التعديات هذه كانت منتشره قبل أحداث 25 ينايروتواجهها الهيئه بحملات إزاله مكثفه بالتنسيق مع الجهات المختلفه من جهاز شئون البيئه وشرطه المسطحات المائيه ومديريات الامن فى المحافظات المختلفه إلا أنه بعد ثورة 25 يناير وفى ظل الانفلات الأمنى الذى تشهده البلاد إزداد الوضع سوء وإزدادت التعديات  ولكن ذلك مع وجود مواجهه مستمره من جانب الهيئه بما لديها من معدات حوالى 20 معده بالأضافه الى قيام الهيئه بإستئجارمعدات اضافيه ولكن فى ظل الانفلات الأمنى تعاد  التعديات مره أخرى ويستلزم الامر تشديد العقوبات والتواجد الامنى المستمر بالبحيرات للمحافظه عليها.

·       محمد شعبان : عجزنا عن إنقاذ البحيرات والصيادين

ردا على ما جاء بخصوص هذا التصريح ذلك بسبب حاله الانفلات الأمنى ولكن إمكانيات الهيئه من معدات وخلافه قادره على السيطره على البحيره وعمل خطط للتنميه بها شريطة عودة الأمن لمهامه للمحافظه على الصيادين والبحيرات.

أعدته للنشر / داليا عمر

 

 

 

 

 

المصدر: المهندس / محمد شعبان نائب رئيس الهيئه العامه لتنميه الثروه السمكيه
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 321 مشاهدة
نشرت فى 22 أغسطس 2012 بواسطة PRelations

الإدارة العامة للعلاقات العامة إحدى الإدارات العامة التابعة للإدارة المركزية لشئون مكتب رئيس الهيئة

PRelations
تحت إشراف مدير عام الإدارة العامة للعلاقات العامة (الأستاذ/ خالد محمد العجرودى) »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

398,398