جراد بحرى يباع فى سوق العبور

مديرية الطب البيطرى بالقاهرة أعلنت عن انتشار قشريات مجهولة المصدر تباع بالأسواق على أنها جمبرى، مؤكدة أنه حتى الآن لم يتضح مدى ضررها على صحة الإنسان، وهى تشبه «الجراد البحرى»، ويأتى هذا بعد الإعلان فى وقت سابق عن انتشار ما يسمى «الدود الصينى» الذى يجرى بيعه على أنه جمبرى، وتم تشكيل لجنة من أطباء إدارة المجازر والتفتيش على اللحوم بالمديرية والقوة المرافقة لها وتوجهت إلى سوق العبور بالقاهرة وتبين قيام بعض الأشخاص بعرض هذا «الجراد البحرى» ضمن منتجات الأسماك.

وتم سحب عينات معملية من كل نوع الاثنين الماضى وإرسالها إلى معمل معهد بحوث صحة الحيوان بالدقى للكشف عن هويتها، ومعرفة مصدرها، ونوعها، ومدى خطورتها على الإنسان، وتحفظت المديرية على كميات مطلوبة قدرها ٥ كيلو جرامات، وحرر أطباء التفتيش بإدارة المجازر تقريراً فنياً بيطرياً.

وكشف الدكتور أحمد عباس، رئيس قطاع التجارة الداخلية بوزارة التموين والتجارة الداخلية، عن مخاطبته وزارة الصحة ممثلة فى المعامل المركزية، بشأن سرعة الإعلان عن نتيجة العينات التى تردد أنها «دود صينى»، والتى كان قد تم سحبها من الأسواق للتحليل والتأكد من حقيقة هذه القشريات.

كان قطاع التجارة الداخلية قد سحب أكثر من ١٠ عينات الأسبوع الماضى من أسواق القاهرة الكبرى و«السوبر ماركت» الكبيرة، عقب تقدم إحدى نائبات مجلس الشعب باستجواب لوزراء الصحة والتجارة والصناعة والتموين، بسبب انتشار «جمبرى» بالسوق المحلية يشبه «الدود الصينى».

 اعدته للنشر :م/ ناديه حمد

المصدر: جريدة المصرى اليوم
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 84 مشاهدة
نشرت فى 12 يونيو 2012 بواسطة PRelations

الإدارة العامة للعلاقات العامة إحدى الإدارات العامة التابعة للإدارة المركزية لشئون مكتب رئيس الهيئة

PRelations
تحت إشراف مدير عام الإدارة العامة للعلاقات العامة (الأستاذ/ خالد محمد العجرودى) »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

370,396