ادآب السلوك في المجتمع


ان المظهر الخارجي اللطيف يضم حتما العادات اللطيفة والسلوك الجيد، اننا نستطيع الحكم على مظهر الشخص . من صورة 

لباسه، والتي هي شكل ثابت للشخص، اما عن اخلاقه فلا تستطيع الحكم الا أثناء الحركة، وهكذا فالاخلاق تعتبر عنصر 

حركي في شخصية الانسان، فمثلا: طريقة السير، الجلوس، حركة الايدي والرأس ، سرعة هذه الحركات الخ .بالتأكيد انكم 

عايشتم مثل هذه المفاجأة غير المريحة شاب جميل، وممتلىء الجسم لفت انتباهكم أثناء جلوسكم، وحديثكم معه .لكن عند 

وداعه اصابكم العجب من مشيته المترهلة، وارتخائه، وعلى العكس فقد تكون احدى الصبايا ليست على قدر كبير من الجمال لكنها مريحة نظرا لحركاتها الجميله .

لقد وجدنا وما زال على هذه الارض الكثير من الحضارات ، وكل من هذه الحضارات لها قوانينها المكتوبة، وغير المكتوبة في

السلوك الاجتماعي ، ان المصريين القدماء كانوا يتصرفون في قصر الفرعون توت غنج أمون بشكل مختلف عن اولئك الاسبان 

امام الملك كارل الخامس، وبالرغم من انه في العصر الحديث لا يختلف الناس في ملابسهم عن بعضهم البعض كثيرا، الا انه 

توجد اختلافات في العادات الاجتماعية . عندنا قانون غير مكتوب يحتم على الرجل الوقوف على الجانب الايمن من المرأة اثناء 


سيرهمامعا، وعلى العكس من ذلك في بريطانيا حيث يكون الرجل اثناء سيره مع امرأة على الجانب الاقرب من الرصيف وفي 

كل مجال من مجالات الحياة، توجد هناك الكثير من القوانين التي لا نستطيع اثباتها في هذا المقال ان التصرفات اللطيفة، 

والمعاملة الخلوقة تعتبر جزء لا يتجزأ من المظهر الخارجي الانيق . واذا لم يولد الانسان جميلا بطبيعته، فانه يستطيع 

الاهتمام بشكله وملابسه وان يتقن عادات السلوك الجيد في المجتمع، ان قواعد السلوك في المجتمع يمكنكم التعرف عليها 

من الكتب، لكن الاخلاق العالية لا يمكنكم اتقانها من خلال الكتب، وأنتم قادرون على معرفة الكثير عن انفسكم اذا قد تم 

بملاحظة حركاتكم أثناء المشي، او الجلوس، وملاحظة ايماءاتكم من خلال مرآة كبيرة، واذا كان لكم صديق او صديقة فانه -

فانها- يستطيع لفت نظركم الى قصوركم في هذا المجال . ولا شك ان الانسان قادر على تعلم التصرفات السليمة، كما انه 

يستطيع مراقبة الاخرين وكيف يتصرفون في مختلف الاوضاع في السينما ، المسرح وفي الحياة اليومية العادية .



<!--

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 169 مشاهدة
نشرت فى 22 نوفمبر 2011 بواسطة MOMNASSER

ساحة النقاش

د .محمد ناصر.

MOMNASSER
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

257,659