تعود تجذور العلاج بالترفيه إلى الحضارات القديمة وبشكل خاص الحضارة الفرعونية في مصر والحضارة الصينية واليونانية والعربية. حيث لوحظت تلك العلاقة الوثيقة بين النفس والجسد والتأثير الجيد الذي يحدثه الترفيه والنشاطات الترفيهية المتنوعة على نفسية المصاب بأمراض مزمنة أو إعاقة معينة وسرعة شفائه أو تحسن حالته وتطور قدراته الكامنة وسهولة تكيفه مع الصعوبات التي يعاني منها.

وصف أبو الطب أو ابوقراط التمارين الرياضية لعدد من المرضى كوسيلة للشفاء من الأمراض التي يعانون منها. وفي بداية عصر النهضة ظهرت في احد البلدان الأوروبية ترجمة إلى اللغة الألمانية لنص طبي عربي كتبه أحد الأطباء العرب القدامى يؤكد على التأثير الايجابي لممارسة الحركات الرياضية على النواحي الجسدية والعقلية عند الأفراد المصابين بأمراض مختلفة.

العلاج بالترفيه

يمكن تعريف العلاج بالترفيه على انه مجموعة من الأنشطة والفعاليات والبرامج الترفيهية يعدها مختصون وتعتمد على استخدام وسائل متنوعة مثل الحيوانات والموسيقى والألعاب والرياضة والفنون المتنوعة بما في ذلك التمثيل والدراما والرسم والتلوين في معالجة النواحي الجسمية والنفسية والعاطفية والاجتماعية والإدراكية عند الأفراد المعاقين أو المصابين بأمراض مزمنة.

وتهدف هذه الأنشطة والفعاليات إلى تطوير جوانب معينة عند الفرد المعاق أو المصاب بمرض مزمن أو تساعده على التكيف والتأقلم مع الصعوبات التي يعاني منها أو توجيه اهتمامه إلى أنشطة وفعاليات تناسب قدراته.

وقد يكون هدف العلاج بالترفيه شغل وقت الفراغ عند المعاق أو المريض وبالتالي الحد من الإحساس بالعجز أو عدم الثقة بالنفس والاكتئاب والمشاعر السلبية الأخرى والتي تؤثر بشكل سلبي على تطور قدرات الفرد المعاق أو تعيق عملية شفاء وتحسن المصاب بمرض مزمن. وتعد ماري بوتر وهي مختصة بالخدمة الاجتماعية من الدنمارك من أوائل الأشخاص الذي صمموا برامج ترفيهية متكاملة للأفراد المصابين بأمراض مزمنة أو إعاقات مختلفة .

 

وذلك في عام 1895، ومنذ ذلك التاريخ ظهر عدد كبير من البرامج المصممة بشكل خاص لكي تساعد المعاقين في تطوير مهارات معينة، وظهر كذلك عدد آخر من الجمعيات والمؤسسات التي تعتني بهذا النوع من البرامج الترفيهية الموجه للمعاقين والمصابين بأمراض مزمنة وأسرهم على سبيل المثال لا الحصر الجمعية الأميركية للمعالجة الترفيهية .

وأصبح مسمى أو تخصص معالج بالترفيه Recreational Therapist من التخصصات المعروفة في مجال علاج وتأهيل المعاقين، ويوجد في الوقت الحالي في كثير من مؤسسات ومراكز تأهيل المعاقين أو في المستشفيات الخاصة بالأمراض المزمنة قسم خاص بالعلاج بالترفيه بعد أن تبين مدى فائدة هذا النوع من العلاج في تأهيل المعاقين والمصابين بأمراض مزمنة. ويدرس هذا التخصص في عدد من الجامعات والمعاهد العلمية في بلدان غربية مختلفة

المصدر: موقع خدمات ذوي الاحتياجات الخاصة
FAD

لاتحاد النوعى لهيئات رعاية اللفئات الخاصة والمعاقين

  • Currently 64/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
21 تصويتات / 647 مشاهدة

ساحة النقاش

FAD
الاتحاد النوعى لهيئات رعاية اللفئات الخاصة والمعاقين هيئة ذات نفع عام لا تهدف لتحقيق ربح تأسس الاتحاد عام 1969 العنوان 32 شارع صبرى أبو علم – القاهرة الرمز البريدى 11121 ت: 3930300 ف: 3933077 »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,082,091

مشاهير رغم الإعاقة