عند رش المجموع الخضري لنباتات الفراولة المثمرة والنامية في الحقل بمادة فوسفات البوتاسيوم الأحادية (1% وزن / حجم ) قلت نسبة وشدة الأصابه بمرض عفن الثمار الرمادي بشكل معنوي. وأتضح ذلك من اختزال مساحة الجزء المصاب والمغطى بجراثيم الفطر على الثمار حيث يبدأ رش المجموع الخضري عند بدء التزهير ويكرر كل أسبوعين حتى نهاية عقد الثمار.
قورن تأثير هذا الملح بتأثير بعض الأملاح الأخرى مثل بيكربونات الصوديوم، بيكربونات الأمونيوم، وكلوريد الكالسيوم علاوة على المقارنة باستخدام المبيدات الموصى بها حيث ثبطت جميع المعاملات حدوث المرض بشكل معنوي إذا ما قورنت بالثمار الغير معامله، وان كانت المعاملة بمادة فوسفات البوتاسيوم الأحادية تليها المعاملة بيكربونات الصوديوم أظهرت أفضل مقاومة للمرض تلاها المعاملة بمادة بيكربونات الأمونيوم، بينما كانت المعاملة بمادة كلوريد الكالسيوم وبيكربونات الأمونيوم أقل المعاملات تأثيرا على المرض.

كان المحصول القابل للتسويق والناتج من معاملة المقارنة (غير المعاملة) هو أقل محصول نظرا لإصابة الثمار بالمرض.

 يقترح استخدام مادة فوسفات البوتاسيوم الأحادية لمكافحة مرض العفن الرمادي على ثمار الفراولة على نطاق تجارى، كبديل لأستخدم المبيدات. 

الباحثون لقائمون بالبحث والمنفذون له

د.على عمر عز الدين

د. تماضر جمعة عبد الرحمن

المصدر: معهد أمراض النبات
EmadQotp

Prof.Dr. Emad El-Din Yousef Mahmoud

ساحة النقاش

أ.د. عماد الدين يوسف محمود قطب

EmadQotp
أستاذ دكتور بمركز البحوث الزراعية المصري - معهد بحوث أمراض النباتات ماجستير فسيولوجي نبات- دكتوراه في امراض النباتات التخصص الدقيق امراض الفطريات والسموم الفطرية Email: [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

858,237

الأمراض الفطرية