هل نستطيع أن نحول عملية تناول الطعام في العمل إلى وقت ممتع نمضيه بصحبة الزملاء ونضمن في الوقت نفسه أن نتناول طعاماً صحياً ومفيدًا؟.

لا تعتبر ساعات العمل الطويلة من الأمور التي يمكن أن تمنعنا من الاستمتاع بحياة صحية، سواء من الناحية الفزيولوجية أو الناحية النفسية.

ولكن كيف يمكن لنا أن نضمن الاستمتاع بتناول طعام صحي مع زملائنا في العمل؟.

لا يمكن أن ننكر أن ساعات العمل الطويلة يمكن أن تشعرنا بالضغط والتوتر؛ إلا أن ذلك لا يعني أبداً أن ننسى تدليل أنفسنا بتناول الطعام
الصحي والمفيد، بعيداً عن الوجبات السريعة التي يمكن أن تؤدي إلى السمنة وغيرها من الأمراض.
كما أن ساعات العمل الطويلة لا تعني أن لا نستمتع بمشاركة زملائنا الذين نحب فترة تناول الطعام، حتى وإن كنا نتناول طعامنا ونحن نتابع عملنا على المكتب. إذ قد يعتقد بعض الأشخاص أن تناول الطعام الصحي في المكتب مسألة يمكن أن لا تكون ممكنة كما أن كثرة الأعمال التي نقوم بها في العمل والضغط الذي نواجهه يمكن أن يمنعنا من الاستمتاع بتناول الطعام بصحبة زملائنا الذين نحب.

شكل مجموعة مع زملائك وتشاركوا في إحضار الأطعمة:
ولكن ومع القليل من الإجراءات البسيطة، يمكن أن تستمتع بتناول الطعام الصحي مع الزملاء من دون اللجوء إلى تناول الوجبات السريعة والوجبات الخفيفة المليئة بالدهون والسكريات أثناء الدوام في العمل والتي يلجأ إليها الكثير من الموظفين، بحجة أنهم لا يملكون الوقت لتناول الأطعمة المفيدة لإسكات الجوع ريثما يعودون إلى المنزل.

تشكيل «نادٍ» لتناول الطعام الصحي:
يمكن أن تشكل مجموعة مع زملائك الذين تحب وتأكد من أنهم يحرصون على تناول الأطعمة الصحية والمفيدة التي لا تزيد الوزن.
ويقول الخبراء، إن ا لمجمو عة يمكن أن تضم أربعة موظفين يتشاركون لإحضار الأطعمة الصحية المعدة في المنزل.
ومن المؤكد أن زملاءك في العمل قد ملوا من إحضار طعامهم كل يوم إلى العمل وملوا أي ضاً من تناول الوجبات السريعة والتي بات جميعنا يدرك أنها من بين الأسباب الأساسية للإصابة بالوزن الزائد والأمراض المرتبطة بها كالسكري والكولسترول وأمراض القلب والشرايين. ومن خلال تشكيل مجموعة من أربعة موظفين حريصين على الاستمتاع بصحبة بعضهم ا لبعض، و تناول الأطعمة المفيدة. فإن كل شخص في هذه المجموعة يكون عليه إحضار الطعام الصحي الذي أعده في المنزل لإطعام زملائه.
وتساعد هذه الطريقة على التخلص من تناول الأطعمة الدسمة كما أنها تخفف من عبء تحضير الطعام الذي ستأخذه معك إلى العمل كل يوم. إلى ذلك، فإن هذه الطريقة تعرفك على وجبات طعام جديدة يمكن أن لا تعرفها، ويبرع أحد زملائك بإعدادها.

يوم في الأسبوع مخصص «للسلطة»:
كلنا يعلم إلى حد ما مدى فوائد السلطة؛ فهي لا تحتوي على سعرات حرارية عالية و التالي لا تزيد الوزن وفي الوقت نفسه تحتوي على كمية كبيرة من الفيتامينات والمعادن الأساسية للجسم فإنها تضم مجمو عة من الخضار الطازجة. ولذلك، فإنه من الممكن أن تأخذ معك طبقاً من السلطة إلى العمل. ويمكن أن تشكل مجمو عة مع زملائك يقوم كل شخص منكم ولمرة في الأسبوع بإحضار طبق من السطة. وبالتالي، فإن يوماً في الأسبوع يكون مقرراً لتناول السلطة. وبهذه الطريقة، فإنك تكون قد تناولت طعاما صحياً وفي الوقت نفسه استمتعت بتذوق عدة أنواع من السلطة.

على كل شخص في المجموعة إحضار الطعام الصحي:
ولكن ينصح الخبراء أن تشترط على زملائك، أن لا تحتوي السلطة على مكونات ترفع من السعرات الحرارية كالمايونيز الكثيف.
ومن الأفضل أن تكون الصلطة قائمة في الأساس على الخضار والسلطات الخفيفة كالزيت والليمون على سبيل المثال.
إلى ذلك، حاول أن لا تكثر من إضافة الملح إلى السلطة، حيث إن الإكثار من الملح يمكن أن يرفع من احتمال احتباس السوائل في الجسم.

 

المصدر: موقع منبر سوريا
Education-Commerce

Asmaa Elnahrawy

  • Currently 154/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
51 تصويتات / 626 مشاهدة
نشرت فى 13 سبتمبر 2010 بواسطة Education-Commerce

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

782,897