مثل الأساطير ، تكون دراما حياة المؤثرين في تاريخ الانسانية ، روز فتاة صغيرة من لبنان تحلم بالفن و تبهرها الاضواء ، لتستقر سفينة أحلامها في  عروس المتوسط الإسكندرية،  لتبدأ رحلة يبقى اثرها  على المسرح والصحافة في مصر  والعالم العربي بأكمله .

 

ولدت "روزاليوسف" التي تسمت بعد ذلك بـ"فاطمة يوسف" في لبنان سنة (1306هـ= 1888م) وأصبحت يتيمة وهي في السابعة من عمرها، ورحلت إلى مصر وهي في الرابعة عشرة حيث بدأت حياتها كممثلة ناشئة في فرقة "عزيز عيد" المسرحية، وتعلمت في تلك الفترة القراءة والكتابة والتمثيل،دامت ببطولة العديد من الاعمال المسرحية ،  وأصبحت الممثلة الأولى في الفرقة ، وأطلق عليها النقاد "سارة برنار الشرق" قدمت كل الأدوار التي كانت تحلم بها ،  

* تزوجت من المهندس الفنان "محمد عبد القدوس" تقف أسرته أمامه رافضة هذا الزواج، لكنه يتزوجها وأعلنت بعدها الإسلام، وتسمّت بفاطمة بدلا من "روز" الاسم المسيحي لها ، لتنجب  منه ابنها إحسان (إحسان عبد القدوس، الصحفي والكاتب الروائي  الذي أصبح من كبار أدباء مصر،ثم تزوجت من المسرحي زكي طليمات، ثم من المحامي قاسم أمين حفيد قاسم أمين صاحب كتاب تحرير المرأة.

وبعد نجاحاتها الفنية على مدى أربعة عشر عاما قررت اعتزال  التمثيل  والاتجاه للصحافة ،، فأصدرت في (8 من ربيع آخر 1344هـ- 26 من أكتوبر 1925م) مجلة  "روزاليوسف" التي انتشرت انتشارا واسعا، ثم  تحولت  المجلة إلى السياسة،

* توطدت العلاقة بين المجلة وحزب الوفد ، لكن سرعان ما تحولت إلى عداء شديد، بعد إصرارها على انتقاد الحكومة والمطالبة  بعودة دستور 1923 وإجراء انتخابات نزيهة، فما كان من الوفد إلا أن فصل فاطمة ومجلتها من الحزب. 

 فأنشأت صحيفة روزاليوسف اليومية التي صدرت في (19 من ذي الحجة 1353هـ=25 من مارس 1935م)، والتي رفض باعة الصحف بيعها بعد أزمة مؤسستها مع حزب الوفد فتراكمت الديون عليها وتعرضت لأزمة مالية خانقة ، لكنها صمدت ، حتى تم الغاء ترخيص الصحيفة اليومية وبقيت المجلة . 

 

* أصدرت روز اليوسف  مجلة صباح الخير سنة (1376هـ= 1956م)، وكتابا بمذكراتها هو "ذكريات". 

وهكذا من غرفتين في بدروم باحدى العمارات ، بدأت روز اليوسف هذه المؤسسة الاعلامية العريقة حتى وصلت الى هذا المبنى العملاق   في شارع قصر العيني ،، 

توفيت فاطمة اليوسف في (غرة شوال 1378هـ= 10 من إبريل 1958م) عن عمر يقترب من السبعين   عاما.

 

منحت مصر  اسم السيده فاطمه اليوسف شهادة تقدير وأطلق اسمها علي احد الشوارع بالاسكندريه وسيظل هذا الاسم روزاليوسف خالدا في ذاكرة التاريخ  والاعلام المصري ،، 

روز اليوسف الأسطورة والواقع

 

 

 

المصدر: د نادية النشار
DrNadiaElnashar

المحتوى العربي على الانترنت مسئوليتنا جميعاً د/ نادية النشار

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 162 مشاهدة
نشرت فى 30 مايو 2016 بواسطة DrNadiaElnashar

د.نادية النشار

DrNadiaElnashar
مذيعة و كاتبة ،دكتوراة في علوم الاتصال و الاعلام والتنمية .استاذ الاعلام و علوم الاتصال ، مستويات الاتصال و أهدافه، الوعي بالاتصال، انتاج محتوى الراديو والكتابة الاعلامية ، والكتابة، و الكتابة لوسائل الاعلام الالكترونية ، متخصصة في علوم الاتصال و الاعلام و التنمية، وتدريبات التطوير وتنمية المهارات الذاتية والاعلامية، انتاج »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

603,963