اكتسب عادات إيجابية لتحقق النجاح

من أجل تحقيق أهداف حياتك المهنية، تحتاج إلى تطوير عادات إيجابية. كونك على طريق تحقيق النجاح قد يشكل تحديا. إذا كان جانب من جوانب حياتك أقل نجاحا، يمكن أن يؤثر على اهدافك العامة. لا يقتصر الأمر على العادات الإيجابية على تحقيق النجاح ، بل أنها ايضا تساعد على النمو كشخص وكتنفيذى. تحتاج ان تنمو كإنسان من أجل الوصول إلى أهدافك.

بحكم التعريف، العادة هى النشاط الذي يتكرر كثيرا، فيصبح مع التكرار و الوقت تلقائيا عاده فى شخصيتك. بعض منا لديه روتين محدد فى إرتداء الملابس في الصباح يوميا. هذه هى عادة. يمكنك استخدام هذا المفهوم لصالحك عن طريق تشكيل منهجي للعادات الايجابيه التي تولد النجاح.

بعض نصائح للتدريب التنفيذي الذى يمكن أن يساعدك فى تشكيل عادات ايجابيه:

امنح نفسك الوقت: تحتاج الى 3-4 أسابيع من المثابره لتحويل النشاط إلى عادة. إذا كنت تريد ممارسه نشاط و القيام به كل يوم، مثل القيام بالتمارين الرياضيه، مما يساعدك على تحويلها لعاده هو فعل ذلك في نفس الموعد كل يوم. بهذه الطريقة، احتمال كبير أن تتحول هذه الممارسه بسرعه إلى عادة.

تحديد الأهداف: تحديد الهدف هو احد العادات الإيجابية الأكثر أهمية الذي يمكن أن تنميها. بدون أهداف، سيكون من المستحيل النجاح. عند تحديد هدف، يمكنك إنشاء خطة موجهة نحو تحقيق النتائج. لتطبيق هذه الخطوة، كن محددا. اقضى يوم واحد فى تحديد الأهداف ووضع خطة النجاح. ثم، راجع ما حققته كل يوم، و حدد مدى التقدم الذى احرزته. في نهاية الأسبوع، أعد التقييم لتحديد ما إذا كنت بحاجة إلى تغيير ما تفعله لتحقيق الهدف بشكل او بآخر.

احتفظ بسجل لما حققته من نجاح : الاحتفاظ بسجل لما تحققه من النجاح فى حد ذاته ايضا عاده إيجابية. هذا السجل يمكنك من تجميع المقتطفات و الكتابات الإيجابيه. اذا قمت بالتسجيل في كل يوم ستعتاد على ذلك وتصبح عاده، و يصبح عقلك في حالة إيجابية تعزز نجاحك فى تحقيق اهدافك. اجلس للكتابه في نفس الموعد كل يوم لتعزز زراعه عادتك الجديدة اسرع.

داوم على التعلم : زيادة التحصيل للمعلومات سواء في مجال عملك و فى مجال اهتماماتك الشخصية هو ايضا عادة إيجابية. انها تثري عقلك ويمكن أن يعزز تقدمك الوظيفي. يمكنك حضور ندوات، القراءة، أو مشاهدة الأفلام الوثائقية. اقضى بعض الوقت كل يوم على هذه العادة. يمكن لقضاء اقل من خمس دقائق تحدث فرقا كبيرا.

عشره عادات إيجابية لتزرعها فى نفسك :

الناس غالبا ما ينظرون الى العادات بطريقة سلبية. اطلب من شخص على سبيل المثال لا الحصر ان يتكلم عن عاداته، ستجده يقدم تقريرا عن ما يعتقد أنه "سيئ" عادات مثل التدخين أو تناول الطعام أكثر من اللازم. في الواقع، تقريبا كل شيء نفعله - الخير، الشر والقٌبح – تحركه العادات.

بعض العادات إيجابية للغاية وتطويرها سوف يجعلك تستفيد منها كثيرا. في الواقع، إن زراعة هذه العادات من شبه المؤكد أن تبعد بعض العادات السلبية وتجعلك تتخلص منها دون ان تشعر.

اليك بعض العادات البناءة و المفيدة التى يمكنك العمل على تطويرها.

1. ضع نفسك مكان شخص آخر:

لا يمكن اغفال أهمية التعاطف و لا يمكن المبالغة فيها. أنه من السهل أن نعتقد أننا على حق، ولكن عاداتنا العقلية أو المعتقدات الخاصة بنا، تتشابه تماما مع تلك لدى الجميع،فى انها مؤقته و لا تتفق مع الواقع. انت لست بالضروره على "حق" وغيرك من الناس على "خطأ". محاولة صادقة لفهم وجهة نظر الشخص الآخر يمكن أن تحرر عقلك و تجعله منفتحا ومتقبلا للراى الآخر.

2. احتضن التغيير:

يقول الناس في بعض الأحيان أننا نعيش في زمن التغيير الذى لم يسبق له مثيل. صحيح أن التغيير يحدث بسرعة وأن العالم معقد ومترابط, ولكن ربما يكون صحيحا ايضا القول بأن هذا كان الحال دائما. المستقبل هو الغموض المتأصل، والقدرة على التكيف و الانفتاح على طرق جديدة لتسيير الأمور سوف تبقيك متواصلا و متفاعلا مع ما يحدث من تغيير.

3. احتضن التكنولوجيا :

احد المجالات الواضحة للتغيير هى التكنولوجيا. انها تغير العالم، وإذا لم نتحرك معها، سوف نصبح متأخرين غيرمهره وغير ذي صلة بالعالم. بعض الناس تحاول مقاومة التكنولوجيا - وهذا يبدو خطوة غير حكيمة للغاية - لا يمكن تحقيق ذلك وسوف يصبحوا في ورطة ويسحقوا.

4. خذ بعض الوقت لنفسك:

من المهم قضاء بعض الوقت كل يوم فقط لأجلك. قضاء بعض الوقت لوحدك لتنفيذ ما تريد القيام به, القراءة والكتابة والتأمل، والاستماع او عزف الموسيقى والرقص والغناء ..الخ – عمل شىء يجعلك تشعر بالسعادة.

5. ممارسه بعض التمارين الرياضيه يوميا:

كثير من الابحاث تظهر فوائد ممارسه التمارين لمده 20 دقيقة يوميا. يمكن حتى 10-15 دقيقة من ممارسة نشطة للرياضه في اليوم الواحد ان تكون مفيدا جدا. أنها سوف تبقي لياقتك عالية و تقوى عضلاتك ، مما يساعدك على حرق مزيد من السعرات الحرارية، وسوف تساعدك على النوم بشكل أفضل، وتجعلك أقل عرضة للمرض.

6. تناول الطعام الصحي:

لست فى حاجة إلى عمل رجيم غذائي معقد أو قضاء ساعات في السوق أو في المطبخ. مجرد عمل بعض التغييرات البسيطة للطريقة التي تفعل بها الأشياء - تناول قطعة من الفاكهة في وجبة الإفطار، تناول سلطة فى طعام الغداء أو العشاء،تناول بعض من الفاكهة كوجبة خفيفة اثناء النهار، امتنع لمده يومين في الأسبوع عن تناول السكريات ؛ التوقف عن تناول السكر في الشاي او قلله لاقل درجه. يمكن لبعض التغيرات البسيطة، ان يكون لها تأثير كبير على صحتك.

7. تأمل :

الناس الذين اعتادوا على التأمل بانتظام اكتسبوا فوائد ملموسة. قد أظهرت الدراسات أن الصحة البدنية والعقلية تتحسن نتيجة التأمل.ليس المطلوب شيء صعب - تدريب أو معدات خاصة او معتقدات دينية. مجرد الجلوس بهدوء لمدة 10 دقائق ومشاهدة تنفسك وهو يصعد ويهبط، في محاولة للتركيز فقط على عمليه التنفس ولا شيء غير ذلك. شهيق وزفير لا شىء غير ذلك. طبعا من الصعب التركيز فقط على شيء واحد لأية فترة من الوقت، ولكن مع الممارسة، سوف تتمكن على نحو أفضل من عمليه التأمل وتجني الفوائد.احرص على التأمل لمده عشره دقائق كل يوم حتى تٌنقى داخلك.

 8. اقرأ :

القراءة واحدة من أعظم المتع وأبسطها. يمكن أن تفتح عوالم جديدة من المعرفه امامك. يمكن أن تغير حياتك حقا. حتى بدون التكنولوجيا، مجرد  وضع كتاب فى حقيبتك لتمضيه وقت الفراغ و فترات الراحه هي طريقة بسيطة لبناء هذه العادة "القراءة".

9. الاتصال مع الأهل والأصدقاء:

الناس الذين لهم شبكات اجتماعية قوية هم الأكثر سعادة وصحة ويعيشون حياة أطول. من السهل جدا التواصل في هذه الأيام، حتى لو كنت تعيش بعيدا عن الوطن. مكالمة هاتفية قصيرة مرة واحدة في الأسبوع، فقط تبقيك على اتصال بمن تحب.  التكنولوجيا تجعل من السهل البقاء على اتصال - الفيسبوك، و التويتر و الوسائل الأخرى ، هى في الواقع وسائل فعالة لتبقيك على اتصال.

10. التفكير الايجابي:

وأخيرا، والأكثر أهمية ... تطوير طرق التفكير الإيجابي أن يحدث فرقا هائلا لتجربة الحياة الخاصة بك. عقلك هو حيث كل شيء يبدأ. طريقة تفكيرك هى مفتاح كل شيء. ما تركز عليه يستمر وينمو.

تذكر: ان طريق تركيز عقلك على بناء هذه العادات الإيجابية، ستبدأ العادات السلبيه في الاختفاء بعيدا. حاول و سترى.

المصدر: د. نبيهه جابر

إقرأ مقاله "كيف تزرع عاده ايجابيه وتتمسك بها  " على:

http://drnabihagaber.blogspot.com

( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل و الإقتباس ) 

المصدر: د. نبيهه جابر

ساحة النقاش

د. نبيهة جابر محمد

DrNabihaGaber
كبير مدرسى اللغة بالمعهد الفنى التجارى - الكلية التكنولوجية بالمطرية ( بالمعاش ). ومؤسسه شعبة ادارة وتشغيل المشروعات الصغيرة بالمعهد الفنى التجارى . مدرب فى تنميه مهارات العمل الحر وتنميه الشخصيه الإيجابيه. للإتصال : [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,093,754