هل تعرف من أنت ؟

من أنت؟

 السؤال يبدو سهلا. إنتبه! السؤال لا يعنى ماذا تظن أنت من تكون. أو ماذا تريد أن تكون. " من انت ؟ " لتجيب على هذا السؤال تحتاج إلى الاف الأطنان من الأمانه و الصدق مع نفسك. أحيانا يكون أصعب إنسان يمكن أن تكون صادقا معه هو أنت نفسك. إذا ما كنت بالفعل امينا فقد تحب ما تراه فى نفسك فقط. و لكن إذا أحببتها ستتجنب النظر إلى الجزء الذى لا يعجبك و ترى نفسك كاملا بلا عيوب. أحيانا قد تنظر لنفسك و تشعر بالإحباط مما تراه. أحيانا تشعر إنك تريد أن تجرى هاربا من نفسك. بدلا من الإحباط و الهروب واجه نواقصك و إبحث عن الوسائل التى تمكنك من تحسينها و تغيرها و إصلاح ما تراه و لا ترضى عنه. كما قال أرسطو " أن تعرف نفسك هى بدايه الحكمه ". إنك لا تعيش فى هذا العالم بمفردك, عليك العمل أن تكون مقبولا ممن حولك. عندما تنظر لنفسك يجب أن تكون امينا لتتواصل مع الآخرين. يجب ان تكون أمينا مع نفسك قبل أن تكون أمينا مع الآخرين.

إبدا الجرد الآن

إبحث داخلك و أنظر كيف تتعامل مع أصدقائك, عائلتك, زملائك, جيرانك. هل يمكن أن تخرج عن سلوكك من أجلهم؟ إذا ساعدت شخص هل تنتظر شيئا فى المقابل؟ إلى اى مدى انت أمين معهم ؟ ضع فى ذهنك إنك لا تسأل الآخرين عن رايهم فيك؟ أنت تسأل نفسك. من السهل أن تقول للآخرين ما يحبوا أن يسمعوه, أو تتصرف بالأسلوب الذى يرضيهم. قد تحاول أن تكون شيئا آخر و مختلف بالنسبه لكل شخص تتعامل معه. بهذه الطريقه سيراك كل فرد منهم بصوره مختلفه عن نظره الآخرين. بهذا الأسلوب ستنجح فى الاستحواذ على إعجاب الجميع, حتى يتصادف أن يلتقوا ببعض و يتكلموا عنك فيكتشف كل فرد منهم حقيقتك ومن أنت بالفعل. لن أصف لك ماذا ستكون عليه حالتك و منظرك أمام من خدعتهم بشخصيه غير حقيقتك.

أين تبدأ ؟

إبدأ بان تكون أنت و لا تدعى إنك شخص آخر. إذا كنت نفسك طول الوقت لن تنشغل بإرضاء من حولك بإدعائك شخصيه ليست أنت. إدعاء ما ليس فيك وإدعاء  شخصيه لا تملكها تشكل عبء نفسى ثقيل أنت فى غنى عنه و لا يوجد سبب يجبرك على حمله. عندما تكون أنت , سيعرف الجميع ما الذى يتوقعوه منك ولا يطلبوا أكثر منه. قد لا يعجب البعض بك و لكنهم سيحترموك لأمانتك و صدقك فى التعامل معهم على بطبيعتك دون إدعاء أو تكلف. سينتظرا منك إجابات صادقه مباشره. و إذا لم تعجبهم إجاباتك المباشره الصادقه, لن يسألوك مره أخرى حتى لا تواجههم بما يكشفهم أو يحرجهم. لذلك " كن نفسك" و ليتم ذلك إسال نفسك " من أنا" و أجب على السؤال بصدق شديد و أمانه, ستصبح الحياه أكثر بساطه و سلاسه.

المصدر: د. نبيهه جابر

إقرأ مقالات ذات صله على:

http://drnabihagaber.blogspot.com

 ( يجب ذكر المصدر و الرابط عند النقل و الإقتباس ) 

المصدر: د. نبيهه جابر
  • Currently 79/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
26 تصويتات / 1840 مشاهدة

ساحة النقاش

salma333

رحم الله امرئ عرف قدر نفسه
من السهل على الانسان ان يعرف نفسه ولكن ليس كل انسان يعرّف نفسه الحقيقية للأخرين
مقالة ممتازة كما أعتدنا منك لك جزيل الشكر
تحياتى لكى : سالمة

د. نبيهة جابر محمد

DrNabihaGaber
كبير مدرسى اللغة بالمعهد الفنى التجارى - الكلية التكنولوجية بالمطرية ( بالمعاش ). ومؤسسه شعبة ادارة وتشغيل المشروعات الصغيرة بالمعهد الفنى التجارى . مدرب فى تنميه مهارات العمل الحر وتنميه الشخصيه الإيجابيه. للإتصال : [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,102,829