عالم الطفل الكفيف BLIND KIDS

الطفل الكفيف ككل الأطفال له نفس الاحتياجات ونفس الاهتمامات ولكن مع اختلاف طرق التواصل معه


الموجات اللاسلكية أو الكهرومغناطيسية تعد أحد

 أهم الاكتشافات العلمية في العصر الحديث

 فلا يكاد يخلو منزل من الأجهزة التي تعتمد في تشغيلها على تلك الموجات

 فهي التي تنقل إلينا الأخبار والموسيقى والمعلومات والحوارات عبرالأثير ولملايين

 الأميال من جميع أنحاء العالم وعلى الرغم من أن هذه الموجات لا يمكن رؤيتها بالعين

 المجردة إلا أنها استطاعت أن تغير من ملامح التاريخ والمجتمع الذي نعيش فيه

 فإذا نظرت حولك ستجد المئات بل الملايين من الأجهزة

 التي أسهمت وبشكل كبير في تطور البشرية
الموجات اللاسلكية أو الكهرومغناطيسية تعد أحد أهم الاكتشافات العلمية

في العصر الحديث فلا يكاد يخلو منزل من الأجهزة التي تعتمد في تشغيلها

على تلك الموجات، فهي التي تنقل إلينا الأخبار والموسيقى والمعلومات والحوارات

 عبرالأثير ولملايين الأميال من جميع أنحاء العالم وعلى الرغم من أن هذه الموجات

 لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة إلا أنها استطاعت أن تغير من ملامح التاريخ والمجتمع

 

 الذي نعيش فيه فإذا نظرت حولك ستجد المئات بل الملايين من

الأجهزة التي أسهمت وبشكل كبير في تطور البشرية
ونذكر على سبيل المثال وليس الحصر بعض الأجهزة الرئيسية التي

تعتمد بصفة أساسية على الموجات اللاسلكية: محطات البث

 الإذاعي التي تعمل على موجات AM أو FM
الهواتف اللاسلكية ، أجهزة فتح وغلق الأبواب أتوماتيكيا

شبكات الحاسب الآلي اللاسلكية

 ألعاب الأطفال التي تعمل باللاسلكي ، الهواتف النقالة ، أجهزة التليفزيون

 أجهزة الاستقبال اللاسلكية ، أجهزة الراديو المتنقلة ، أجهزة الاتصالات الفضائية

 أجهزة اتصالات الشرطة
ولم تتوقف العلوم والتكنولوجيا عند هذا الحد بل إننا نتعرف كل يوم وتتطالعنا وسائل

 الإعلام المختلفة كل لحظة بابتكار جديد يحقق لنا مزيدا من الراحةوالرفاهية فأجهزة

الرادار وأفران الميكروويف والأقمار الاصطناعية الفضائية وحتى شبكات الإنترنت لا يمكن

تشغيلها بدون الاستعانة بالموجات الكهرومغناطيسية.والسؤال الذي يطرح نفسه هنا كيف

 تعمل الملايين من الموجات الكهرومغناطيسية غير المرئية والمنتشرة حول العالم

بدون أن يحدث تداخل أو تشويش لبعضها البعض والتفسير العلمي هو أن الموجات

 الكهرومغناطيسية يتم تحميلها على موجات جيبية ذات ترددات مختلفة

 والطريف في هذا الموضوع أن هذه التكنولوجيا تعتمد على فكرة أساسية

 في غاية البساطة وهي أن لكل جهاز يعمل بالموجات اللاسلكية وحدتين

رئيسيتين إحداهما للإرسال والأخرى للاستقبال فعندما يقوم جهاز الإرسال

ببث أي نوع من البيانات سواء كانت صوتاً أو صورة أو بيانات من خلال

وحدة تسمى الموديم فإن تلك البيانات يتم تشفيرها وتحميلها على

موجات جيبية ذات ترددات مختلفة، تنقل من خلال الموجات الكهرومغناطيسية

عبر الأثير وعندئذ يقوم جهاز الاستقبال لدى الطرف الآخر بفك شفرة تلك الرسالة

 ولكل جهاز إرسال أو استقبال هوائي خاص به للقيام بعملية بث أو استقبال

 الموجات الكهرومغناطيسية. وتعتبر الهواتف النقالة أو المحمولة من أبرز

 الأجهزة المعقدة التي تعمل بالموجات الكهرومغناطيسية حيث يحتوي كل

 جهاز على وحدتين للإرسال والاستقبال يعملان بطريقة تبادلية تستطيع

التمييز بين مئات الإشارات والترددات المختلفة ويزود بكل هاتف هوائي خاص به

يقوم بعملية الإرسال أو الاستقبال. ولقد لاحظنا جميعا أن الأجهزة التي

 تعمل بالموجات اللاسلكية مثل الهواتف النقالة وأجهزة الراديو وغيرها

مزودة بهوائيات تختلف في أشكالها وأحجامها تبعا لنوع وقوة الترددات

 التي تستقبلها. فمثلا هوائي راديو السيارة لايتعدى حجمه سلكاً صغيراً

جداً يكفي لاستقبال الموجات الإذاعية المختلفة مثل AMأو FM

بينما تستخدم وكالة "ناسا" NASA الأمريكية لعلوم الفضاء والطيران

 هوائي "طبق" قد يصل طول نصف قطره حوالي 200 قدم (60 متراً) لإرسال

 أو استقبال ترددات من الفضاء قد تبعد ملايين الأميال من الأرض، ولكن هناك

حقيقة علمية يجب ألا نغفلها وهي أن الحجم الأمثل للهوائي يعتمد على قوة

 تردد الموجة الكهرومغناطيسية وليس على المسافة التي تنتقل خلالها وأكبر

 دليل على ذلك أن هوائي الهاتف النقال لا يزيد طوله عن ثلاث بوصات ويرجع

ذلك إلى أن الهاتف النقال يعمل على تردد قوته 900 ميجاهرتز فقط

طيف الموجات الكهرومغناطيسية

تشغل الموجات الكهرومغناطيسية حيزا كبيرا من الترددات وتتنوع وتختلف

 عن عن بعضها في طبيعة مصدرها وطريقة اكتشافها واختراقها للأوساط

المختلفة ولكنها تتفق في الخصائص العامة

ينقسم طيف الموجات الكهرومغناطيسية الى

الموجات الراديوية

الأشعة تحت الحمراء

الضوء المرئي

الأشعة فوق البنفسجية

الأشعة السينية

أشعة جاما

Blindkids

BLIND KIDS

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 735 مشاهدة
نشرت فى 23 فبراير 2013 بواسطة Blindkids

ساحة النقاش

عالم الطفل الكفيف

Blindkids
الموقع يتعرض لجوانب مختلفة من حياة الطفل الكفيف بصورة بسيطة »

بحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

75,760

Large_1238304729Large_1238304720Y