البعض يشكو قسوة القلب !!

كيف أعرف ذلك، وعلامتة :

لا يخشع عند سماع القرآن، لكنه يخشع لسماع الأناشيد، أو الغناء، وكون المسلم لا يتأثر عند سماع القرآن أو قراءته ويتأثر عند سماع الأناشيد ، هذا نذير خطير . 

إذا رأيت قلبك لا يتأثر بالقرآن فاتهم نفسك، لأن الله أخبر أن هذا القرآن لو أنزل على جبل لتصدع، وقلبك يتلى عليه القرآن ولا يتأثر.

فما هي أسباب قسوة القلب :

أسباب قسوة القلب:

١- الإعراض عن الله عز وجل،

٢- والبعد عن تلاوة القرآن،

٣- واشتغال الإنسان بالدنيا، وأن تكون الدنيا أكبر همه،

٤- ولا يهتم بأمور دينه؛ 


لأن طاعة الله تعالى توجب لين القلب، ورقته، ورجوعه إلى الله تبارك وتعالى.

فما هو الدواء والعلاج لقسوة القلب؟:

ودواء ذلك:

١- بالإقبال على الله

٢- والإنابة إليه

٣- وكثرة ذكره

٤- وكثرة قراءة القرآن

٥- وكثرة الطاعات، بحسب المستطاع  . 


 

 

المصدر: العلامة ابن عثيمين رحمه الله نور على الدرب (12/171) -
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 13 مشاهدة
نشرت فى 23 يونيو 2019 بواسطة wshatnawi

ساحة النقاش

Wael Shatnawi

wshatnawi
»

أقسام الموقع

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

36,650