حكم قراءة آية واحدة من سورة الكوثر في الركعة الأولى ثم يكملها في الثانية ؟

السؤال:

بارك الله فيكم، هذا المستمع عثمان عبد الحليم سوداني، مقيم بالرياض، يسأل مجموعة من الأسئلة، في سؤاله الأول يقول: هل يجوز يا فضيلة الشيخ أن أكمل الصلاة بسورة الكوثر، بمعنى أن أقرأ آية من هذه السورة الكريمة في الركعة الأولى ،وأكمل في الركعة الثانية بقية الآيات، هل يصح ذلك، أم يجب إكمال السورة كل ركعة ؟

الجواب:

الشيخ: يقول الله تعالى في القرآن الكريم: ﴿فاقرءوا ما تيسر من القرآن﴾،

وقال النبي صلى الله عليه وسلم للرجل الذي أعلمه كيف يصلي:

إذا قمت إلى الصلاة فأسبغ الوضوء، ثم استقبل القبلة، فكبر، ثم اقرأ ما تيسر لك من القرآن.

ولا يجب على المصلي أن يقرأ شيئاً معيناً من القرآن إلا سورة الفاتحة، فإنه ..

«لا صلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب»

فإذا قرأت الفاتحة، وقرأت معها ما تيسر من القرآن، فلا إثم عليك، ولا حرج عليك، سواء قرأت آية، أم آيتين، أم أكثر، وسواء قرأت سورة كاملة في كل ركعة، أم قسمت السورة بين الركعتين، أم قرأت أكثر من سورة في ركعة، كل هذا جائز، ولا حرج عليك فيه.

 

 

 

المصدر: سلسلة فتاوى نور على الدرب الشريط رقم [151] للشيخ ابن عثيمين رحمه الله
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 3 مشاهدة
نشرت فى 12 يونيو 2019 بواسطة wshatnawi

ساحة النقاش

Wael Shatnawi

wshatnawi
»

أقسام الموقع

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

36,603