إن من أكثر الأخطاء الغذائية شيوعا، عدم التحكم الجيد في كمية الصوديوم التي تضاف إلى الطعام يوميا عند الطبخ، بل هناك من تعود على رش الملح على الطعام من دون مقدار ولا حساب.

 

وتشير معظم الدراسات إلى أن معظم الناس يحصلون على كمية من عنصر الصوديوم (الملح) في وجباتهم الغذائية أكثر بكثير من احتياجات أجسامهم. وهذا يتسبب في احتفاظ الجسم بالماء، مما يزيد من مخاطر ارتفاع ضغط الدم ومشكلات القلب والأوعية الدموية الأخرى.

 

أطباء القلب والأوعية الدموية في كليفلاند كلينيك الأميركية يضعون بعض الاقتراحات حول كيفية الالتزام بحمية غذائية منخفضة الصوديوم، نذكر منها ما يلي:

 

- أن يتم الطبخ باستعمال مكونات طازجة، بدلا من استخدام أطعمة معلبة أو مسبقة الإعداد. 

- اختيار الأطعمة المنخفضة الصوديوم، أو تلك التي لم يضف إليها الملح. 

- استبدال أو استبعاد المكونات عالية الصوديوم في الطعام. 

- يمكن نقع اللحوم مع محلول من عصير الأناناس أو عصير البرتقال. 

- إذا كنت تأكل وجبة مجمدة، فابحث عن الأصناف ذات المحتوى الأقل من 600 ملليغرام من الصوديوم. 

- لا تتعود على إضافة نكهات التوابل التي تحتوي على الملح. 

- تحدث إلى طبيبك قبل استخدام بدائل الملح.

 

المصدر: مصراوي
steps

د/هند الانشاصي استشاري طب الاطفال و حديثي الولادة 0123620106

  • Currently 19/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
6 تصويتات / 414 مشاهدة

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

366,152