تأثير إستخدام الإبر الصينية علي التعب

استخدم الصينيين القدماء من ذ 3700 عام الإبر الصينية ، وكان ينظر الصينيون للطاقة على أنها مركز كل شىء وتسمى الطاقة " شى "   "Chi "وكلما زادت الطاقة بالجسم كلما أحسسنا بالقوة والطاقة ( شى ) تبحر فى الجسم عبر مجموعة انهار متشابكة تسمى مريديان Meridians . وهناك 12 مريديان بالجسم 6 فى الجانب الأيمن و6 فى الجانب الأيسر ، وقد سميت حسب أعضاء الجسم الهامة مثل القلب ، الرئة ، الكبد ، الطحال وهكذا . 

وبالرغم من أن تأثيرات التنبيه بالوخز بالإبر قد سجل تأثيرات فسيولوجية فى التجارب التى أجريت على الحيوانات ، إلا إن استخدام العلاج بالوخز الابر لعلاج الأمراض لدى الإنسان مازال موضعا للجدل والآراء المضادة .

والوخز بالإبر الصينية أحد مكونات نظام الرعاية الصحية المسمى " الطب الصينى التقليدى " Traditional Chinese Medicine الذى يعتبر نظاما متكاملا لعلاج الاضطرابات الصحية ، وتعتمد فكرة العلاج بالوخز بالإبر على استثارة قوى الجسم الدفاعية لكى يستخدمها الجسم فى علاج نفسه بنفسه اى ان العلاج باستخدام نظرية العلاج بالإبر الصينية يعتمد على التوازن والتناسق الداخلى لتيار الطاقة الحيوية فى الجسم .

 

          ويعتبر التعب العضلى ظاهرة فسيولوجية مركبة و متعددة الأوجه ، كما أنه أنواع كثيرة و مختلفة من العمل العضلى ، توجد أيضا أنواع مختلفة من التعب العضلى ، و رغم هذه الأختلافات إلا أنه توجد عمليات وظيفية أساسية يشتمل عليها التعب العضلى فيما يلى :-

1-    تراكم المواد الناتجة عن العمل مثل حامض اللاكتيك والبيروفيك .

2-    إستنفاذ المواد اللازمة للطاقة مثل ثلاثي أدينوزين الفوسفات

والفوسفوكرياتين ATP و PC والجليكوجين .

   3-حدوث تغيرات في الحالة الفيزيائية في العضلة مثل تغيرات كهربائية

وتغير خاصية النفاذية في الخلية العضلية .

4-أختلال التنظيم والتوافق من مستوي الخلية حتي تنظيمات الأجهزة الحيوية

سواء طرفيا أو مركزيًا.( سيمونسن (1971)Simonson  )

دراسات اجنبية سابقة

اجري توما وآخرون  Toma,et.al ( 1998 ) دراسة بهدف تحديد تأثيرات استخدام الإبر الصينية على نشاط العضلات الهيكلية والأداء واشتملت عينة البحث على 17 فرد رياضى وتم استخدام الإبر الصينية على مجموعة العضلات الهيكلية بالطرف الأيمن واعتبارها كمجموعة تجريبية ومجموعة العضلات الهيكلية بالطرف الأيسر بدون استخدام الإبر الصينية كمجموعة ضابطة وكان من أهم النتائج عدم وجود فروق بين المجموعة التجريبية والضابطة فى نتائج نشاط العضلة الكهربائى باستخدام جهاز EMG رسام العضلات الكهربائى وعدم وجود فروق فى قوة القبضة بين المجموعتين ، ووجود فروق فى مرونة المفاصل بين المجموعة التجريبية والضابطة . وهذا يدل على أن الإبر الصينية تسهم فى تحسين المرونة .

أجرى كارفيلاس واخرون Carvelas,et.al ( 1996 ) (8 ) دراسة بهدف تحديد التأثيرات اللحظية للإبر الصينية على الاستجابات الفسيولوجية والسيكولوجية لارجوميتر الدراجة . واشتملت عينة البحث على ( 10 ) أفراد ( 5 رجال ، 5 نساء ) وكان من أهم النتائج عدم وجود فروق فى الاستجابات الفسيولوجية قيد البحث ( معدل القلب - الحد الأقصى لاستهلاك الأكسجين - معدل التنفس - معامل التهوية ) بين القياس القبلى والبعدى لعينة البحث .

كما أجرى كيو واخرون Qu,et.al  ( 1995 ) ( 9 ) دراسة بهدف تحديد تأثير الإبر الصينية على نسب الكالسيوم وبعض الأملاح فى العضلات المصابة واشتملت عينة البحث على ( 14 ) لاعب مصاب وكان من أهم النتائج ارتفاع نسب تركيز الكالسيوم والماغنسيوم فى السيتوبلازم بعد ( 3 ) ساعات من استخدام الإبر الصينية .

كما أجرى بوب ليموج وبوب Bopp-Limoge,Bopp  (1990 ) ( 11 ) دراسة بهدف تحديد علاقة الإبر الصينية بالإنجاز فى الرياضة واشتملت عينة البحث على 53 رياضى مستوى عالى وتم اداء اختبار مارجاريا قبل وبعد استخدام الإبر الصينية وذلك على نقاط الطاقة (  58V ) ، (  TR 15) ، وكان من أهم النتائج وجود فروق فى اداء اختبار مارجاريا بين القياس القبلى والبعدى باستخدام الإبر الصينية لصالح الإبر الصينية .

أجرى كيو-زهيوجنج وآخرون Qu-Zhuging et.al  ( 1993 ) ( 10 ) دراسة بهدف تحديد تأثير الإبر الصينية فى تحسين الاستشفاء والتغيرات البنائية فى العضلات على عينة قوامها ( 3 ) أفراد أصحاء وكان من أهم النتائج إن الإبر الصينية تسهم فى سرعة استعادة الاستشفاء بعد اداء المجهود البدنى عالى الشدة ولم تظهر فروق بعد (24) ساعة فى التغيرات البنائية وتركيب العضلة وظهرت الفروق بعد (72) ساعة من استخدام الإبر الصينية فى روابط ( Z)  داخل العضلة.

 

 

 

       -         دراسة عربية فى بيئة مصرية وباحث مصرى

        اختار الباحث العينة بالطريقة العمدية من رياضى المستوى وبلغ عدد العينة (8) أفراد  روعى التجانس بينهم من حيث السن والطول والوزن.

 

وتم إجراء القياسات فى فترة الراحة وذلك بقياس ضغط الدم، لكل فرد ثم أداء الجرى على التريد ميل وذلك باستخدام اختبار ياهو (Yaho) حتى الوصول الى مرحلة الإنهاك. ثم إجراء القياسات البعدية مباشرة وذلك بقياس نفس المتغيرات ثم استخدام الإبر الصينية لمدة 5 دقائق لكل فرد واثبتت النتائج،اثرا ايجابياللوخز بالابر الصينية تقليل التعب وسرعة استعادة الشفاء

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر: د /ابوالعلاعبدالفتاح ومراجع اخرى مذكورة بالمقال
  • Currently 15/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
5 تصويتات / 134 مشاهدة
نشرت فى 12 ديسمبر 2010 بواسطة sinaitherapy

ساحة النقاش

خليل ابراهيم خليل يوسف

sinaitherapy
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

18,663