كشفت دراسة حديثة أن الأطفال الذين يولدون بوزن أكبر يتمتعون بقدر أكبر من الذكاء في المراحل اللاحقة من طفولتهم مقارنة مع أولئك الذين يولدون بوزن أقل وقد يكون سبب ذلك هو أن الأطفال الأثقل وزنا قد حصلوا على غذاء أفضل في رحم الأم أثناء المراحل المهمة لنمو الدماغ . 

وقد برهنت دراسات أخرى على أن نقص وزن الطفلعند الولادة يؤثر سلبا على نموه العقلي اللاحق ومن المعروف أن الأطفال الخدج، الذين يولدون مبكرا، يقل وزنهم عادة عن الوزن الطبيعي لباقي الأطفال، غير أن الدراسة الأخيرة تشير إلى أن علاقة الذكاء بالوزن عند الولادة تمتد حتى إلى الأطفال الذين يولدون بوزن وحجم طبيعيين .

وكان فريق من الباحثين من المركز المدني لدراسات الأوبئة في نيويورك قد درس ثلاثة آلاف وأربعمئة وأربعة وثمانين طفلا ولدوا في الفترة بين عام تسعة وخمسين وستة وستين 
وقد أخضع بعض الأخوة والأخوات للاختبار أيضا للتأكد من التأثيرات التي يتركها وزن الطفل على ذكائه وفصلها عن التأثيرات الناتجة عن التغذية أو العوامل الأخرى 
وقد اختلفت أوزان الأطفال الذين تناولتهم الدراسة من كيلو غرام ونصف إلى أربعة كيلو غت تقريبا، ثم اختبرت نسبة الذكاء بعد سبع سنوات 
وبشكل عام، فقد وجدت الدراسة أنه كلما ارتفع وزن

المصدر: سارة ابو الفتوح
sesonsaso

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

  • Currently 20/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
6 تصويتات / 229 مشاهدة

ساحة النقاش

ساره ابو الفتوح

sesonsaso
موقعى هذا ليس محدد له مواضيع ولكن انا اتكلم فى هذا الموقع عن مايخص جميع الناس واكتب كل ماهو فى بالى وهو ليس محدد لسن معين ولكن هو لاى شخص وكل من لديه مشكله فعليه ان يقتراحها على وانا اشاركم بارائى ينقسم موققعى الى الاقسام الاتيه... 1_قسم بينى وبين ربنا. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

192,438