<!--<!--<!--[if gte mso 10]> <style> /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"جدول عادي"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin:0cm; mso-para-margin-bottom:.0001pt; mso-pagination:widow-orphan; font-size:10.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif";} </style> <![endif]-->

تربيه إسلاميه – د/ أحمد عبد الرسول

تابع أساليب التربيه ( القيم )

فى الإمتحان تخير أسلوب من اسايب تربيه القيم بالشرح ؟

3- أسلوب القصص :

فيه يعود إلى التحلى بالأخلاق الفاضله لما له من القدره على التوجيه والإرشاد والتأثير ، فى القرأن الكريم ( وكلا نقص عليك من أنباء الرسل مانثبت به فؤادك )

·        أنواع متعدده للقصص في القرأن الكريم :

1-    القصه التاريخيه مقصوده بذاتها وأماكنها – قصص السابقين مثل قصه عاد لا تتغير إلى يوم القيامه  قصه ثابته

2-    القصه الواقعيه : مثل قصه قابيل وهابيل ، أن القتل وارد حددته فى أى مكان فى العالم وفى أى وقت معرض نموذجا لحاله بشريه

3-    القصه التمثليه : لا تمثل واقعه فى ذاتها وإنما يمكن أن تقع فى أى عصر وفى أى مكان مثل قصه صاحب الجنتين

·        مميزات القصه :

1-    تشد إنتباه القارئ لها وتجعل كثير التأمل فى معانيها وشخصياتها

2-    تمتاز با الإقناع الفكرى مثل قصه الصدق التى حكيت على لسان ولده لإبنها – 40 درهم ( الولد ) فحكى له أنه عهد امه على عدم الكذب فكانت سببا لتحول هؤلاء المجرمين والتوبه

3-    ترعى العواطف الربانيه مثل إثاره الإنفعالات

·        الوظيفه التربويه للقصه :

1-    العبره و الإتعاظ

·        الأغراض التربويه للقصه :

1-    إثبات ان الوحى والرساله من قبل الله سبحانه وتعالى والنبى صلى الله عليه وسلم كان أميا لا يكتب ولا يقرأ فكونه يحكى لنا قصه نوح وغيره من الأنبياء فهذا دليل أن ذلك وحى يأتيه من قبل الله

2-    بيان أن الدين كله من عند الله سبحانه وتعالى من أدم إلى محمد عليه الصلاه والسلام

·        الإستفاده التربويه من أسلوب القصص :

1-    المعلم بإمكانه أن يستخدم القصه فى بناء طلابه وشرح القيم المرغوب فيها لأن أكثر شئ يجذب هو القصه

2-    يمكن أن يعالج بعض الإنحرافات السلوكيه لدي المتعلمين

3-    تستطيع وسائل الإعلام أن تقدم النماذج المعاصره وقصص حياتهم لكى تؤثر فى سلوك المتعلمين بشرط أن تتكامل وسائل الإعلام مع المؤسسات الأخرى

4-    يستطيع الدعاه أن ينمو القيم من خلال الخطب ومن خلال تقديم القصص الواقعيه

4ـ أسلوب ضرب الأمثال :

المثل : تشبيه شئ بشئ فى موقف ، تشبيه المعقول بالأمر المحسوس

·        أهميه ضرب الأمثال :

1-    تساعد فى توصيل محتوى التعليم الى المتعلم

2-    تساعد على فهم المور المعنويه بتقريبها إلى الأذهان لما يشبها في الواقع

·        إستخدام القرأن الكريم الأمثال :

( كمثلهم كمثل الذى إستوقد نارا ً فلما أضاءت ..) مثل هنا فى الأيه بحال المنافقين بالنار ....إلخ

·        إستخدامها في بيان حال الكافر :

( والذين كفروا أعمالهم كسراب بقيعه ...) ، ( أو كظلمات في بحر لجى يغشاه موج ....)

·        أهداف ضرب الأمثال التربويه :

1-    تقريب المعنى إلى العقول لإيضاحه (( أرأيتم و أن نهرا ً بباب أحدكم ..) هذا دليل على الطهاره الحسيه والمعنويه  ، ضرب المثل بالطهاره الحسيه من خلال الصلاه

2-    تربيه العواطف الربانيه وإشاره الإنفعالات التى تناسب المعنى

3-    تربيه العقل على التفكير الصحيح والقياس

·        الإستفاده أو التطبيقات التربويه :

1-    يستطيع المعلم أن يستخدم الأمثال فى توصيل المضمون إلى التلاميذ

2-    تبسيط المعلومه للتلاميذ حتى تصبح المعلومه صعبه النسيان

3-    يمكن للمعلم أن يستخدم ضرب الأمثال للتنفير من القيم غير المرغوب فيها

·        التربيه الأمانيه فى الممارسات الدنيه :-

ما تقوم به من ممارسات تعبديه

يدور الفصل على هذا الأساس :

( طالما تحقق الأمان فى الشخص لاينحرف هذا الشخص إذا لم يتحقق الأمان فى ذاته )

·        تحقيق الأمان للنفس الإنسانيه : يمكن فى إتباع الفرد بمنهج خالى من التناقض ( المنهج الإسلامى ) الإيمان بالله وإلتزام أوامره وإجتناب نواهيه

·        دور الدين فى تنميه الأمان لدى الفرد :

( لكل عقيده أثر فى نفس صاحبها ) فإذا قابله أمر رجع إلى الدين هل هذا الأمر موافق لدين أم لا

الدين الإسلامى : بما أوجبه من شعائر يؤدى إلى تحقيق الأمان فى النفس البشريه ( تحرير النفس من المواقف )

·        الإنسان يخاف من ثلاث :

1-    الخوف من الموت

2-    الخوف من المرض

3-    الخوف من قله المال

الموت عرضه له كل بنى الإنسان ( كل نفس ذائقه الموت ) حينما تعلم بيد رب الأرباب ( وما كان لنفس أن تموت الإ بإذن الله ) تبدد العقيده الخوف من الفقر ( إن الله هو الرزاق ذو القوه المتين ) يا أيها الناس إتقوا الله وإجحلوا في القلب فإن القلب فإن نفسك ن تموت حتى تستوفى رزقها وإن أبطأ فيها خذو ما حل وإبتعدوا عما حرم

·        تبدد العقيده الصبر على المرض :

الأنبياء إبتلو سيدنا أيوب – الصبر على البلاء والمرض ، سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم إبتلى يفقد الأبناء – ما يصيب المسلم من هم ولا غم ولا نصب ولا وصد حتى الشوكه يشتاكها إلا فله بها أجر )

·        السيطره على النفس  ( مجاهده النفس ومقاومه رغباتها ) رجعنا من الجهاد الكفر إلى الجهاد الأكبر

·        ( وأما من خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى ..........)

·        طريقه السيطره على النفس يحتاج إلى صبر وسياسه

·        حكمه يتم يستعان على غض البصر

( يعلمك أن نظر الناظر إليك أسبق من نظرك إلى المنظور إليه )

طمأننيه النفس الدين يثبت فيها الطمانيه فى نفوس الأفراد الإلتزام بالدين وأوامر الله تلغى خوف الأفراد وتبعث الطمأنينه فى نفوسهم

( إذا وجد الزوج ذات  الدين وصل المجتمع إلى بر الأمان )

·        الإسلام ينظر إلى الطمأنينه من جانبين :-

1-    جانبا الخوف والرجاء ( ولو تعلمون قدر رحمه الله لا تكنهم عليه وما علمتم إلا قليلا ..........)  أثر الدين ودوره فى تحقيق الطكأنينه للنفس

الدين وسليه لإشباع الحاجات النفسيه

1-    الحاجه إلى الأمن والأمان

2-    الدين يحقق تكامل الشحصيه و إلتزامها

3-    يعمل الدين على إعلاء الدوافع عند الفرد

·        مفهوم التربيه الأمانيه :- مجموعه التدابير التى اتخذها لشارع الحكيم لضمان الأمان للنفس الإنسانيه من خلال ممارسه العبادات و الأخلاقيات معتمدا بالأحكام الشرعيه المنظمه للعبادات والمؤسسات الينيه وأشكال ممارسه العبادات والعقوبات التى تضمن حريه ممارستها وسيادتها من التحريف

 

 

المصدر: سليم عادل
selimadel

سليم عادل

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 391 مشاهدة
نشرت فى 8 يناير 2012 بواسطة selimadel

ابحث

تسجيل الدخول

سليم عادل إبراهيم

selimadel
»

عدد زيارات الموقع

382,964