الطبيب الشاعر/ السيد عبد الله سالم

أشعار الطبيب الشاعر/ السيد عبد الله سالم

العقاد..!

بَعُدوا؟ مـا أراهـمُ بعــــــــــــــــدوا ___________________________________

  

بـل هـمُ بـالـممـات قــــــــــــد وُلِدوا ___________________________________

فتـيةٌ الخلــــــــــــــــــــــودُ هَمُّهُمُ ___________________________________

  

سهـروا والـبُغَاثُ قـد رقـــــــــــــدوا! ___________________________________

أنجـمٌ قـد زهـا بـهـا بـلـــــــــــــدي ___________________________________

  

خـالـدٌ فـي ضـيـائهـا الـبـلــــــــــد! ___________________________________

يـا أصـيحـابـي الـذيـــــــــــــن مَضَوْا ___________________________________

  

أيـن ولّى زمـاننــــــــــــــــا الرغِد؟ ___________________________________

حـيث كـنـا نحـيـا الـحـيـــــــــاة هَوًى ___________________________________

  

ودمـاءُ الشبـاب تَتَّقـــــــــــــــــــد! ___________________________________

لا تلـمـنـي إذا أنستُ بـهــــــــــــــم ___________________________________

  

فهـمُ سلـوةٌ لـمـــــــــــــــــن جحدوا! ___________________________________

لا تقـولـوا قـد مـات مـن بقـيـــــــــتْ ___________________________________

  

تتجلَّى آثـــــــــــــــــــــاره الجُدد! ___________________________________

فهْوَ حـيٌّ فــــــــــــــــــــي كل رائعةٍ ___________________________________

  

وهـو شعـرٌ مـــــــــــــــــــــنغَّم غَرِد ___________________________________

ولنـا مـــــــــــــــــــــن حديثه فِتَنٌ ___________________________________

  

ولنـا مـن فـنــــــــــــــــــونه مَدَد! ___________________________________

أيـن مـنّا مـــــــــــــــــــــثقَّفٌ أَرِبٌ ___________________________________

  

هـائمٌ، للعـلـــــــــــــــــــوم محتشد ___________________________________

زاهدٌ، لــــــــــــــــــــــم يُغْرِه نَشَبٌ ___________________________________

  

يُقْتَنَى، أو يشدُّه ولــــــــــــــــــــد! ___________________________________

سـاهـرٌ، والسمـاء كـوكبُهـــــــــــــــا ___________________________________

  

مُدبرٌ والأنـام قـــــــــــــــــد هَمَدوا ___________________________________

ذاهلٌ مـنصتٌ لجـمـجــــــــــــــــــــمةٍ ___________________________________

  

يـنـتشـي مِن حديثهـا الأبـــــــــــــد! ___________________________________

الـمعـانـي معـشـوقُهُ، ولهــــــــــــــا ___________________________________

  

واجـدًا عـاش، ثـم لا يجـــــــــــــــد! ___________________________________

عُجِنـتْ بـالخلـود طـيـنــــــــــــــــتُه ___________________________________

  

فهـو ممَّن بـيـن الـوَرى سعـــــــــــدوا! ___________________________________

هـام بـالعـلـم، راح يجــــــــــــــمعه ___________________________________

  

فهْو كـنزٌ لفتــــــــــــــــــيةٍ زهدوا! ___________________________________

لا تلـمْه، فإنه زمـــــــــــــــــــــنٌ ___________________________________

  

حظُّ أعـلامـنـا بــــــــــــــــــه نَكَد! ___________________________________

جُمِعَ الـبـاحثـون فـــــــــــــــــي رجلٍ ___________________________________

  

مفرَدٍ، لا يُخـيفه عـــــــــــــــــــدد! ___________________________________

جَحْفلٍ فـي العـلـــــــــــــــــوم، مُطَّلعٍ ___________________________________

  

خـيرُ مـن حققـوا ومـن نقــــــــــــدوا! ___________________________________

طـالِبَ الـمـجــــــــــــــــــد إنه أسَدٌ ___________________________________

  

فتــــــــــــــــــمهَّلْ، لا يغضبِ الأس ___________________________________

وتـرجَّلْ، وطُفْ بســـــــــــــــــــــاحته ___________________________________

  

وتأدَّبْ، فقـومُنــــــــــــــــــا فسدوا! ___________________________________

فهْو مـن فتـيةٍ أولـــــــــــــــــي ثقةٍ ___________________________________

  

صَدَقـوا فـي الكفـاح مـا وعـــــــــــدوا ___________________________________

نصروا الله فـي بـيـانهــــــــــــــــمُ ___________________________________

  

ومضَوْا عـاجلاً ومـــــــــــــــــا حَصَدوا ___________________________________

بعـدوا؟ مـا أراهـمُ بعــــــــــــــدوا! ___________________________________

  

بـل بُغاثٌ مـن بـيـننـا بعـــــــــــدوا! ___________________________________

يـمكث الخـيرُ فـي الـبـــــــــــلاد فلا ___________________________________

  

يـتلاشَى، ويذهـب الزّبـــــــــــــــــد! ___________________________________

أيـهـا الـمـوتُ، لا تقـل رقــــــــــدوا ___________________________________

  

إنهـم للسّمـاء قـد صعـــــــــــــــدوا! ___________________________________

يـمـلأ الكـونَ طـيبُهــــــــــــــم أرجًا ___________________________________

  

فسَمـا الروحُ إذ هـــــــــــــــوَى الجسد ___________________________________

بعـدوا؟ مـا أراهـمُ بعـــــــــــــــدوا ___________________________________

  

بـل هـمُ بـالـممـات قـد ولـــــــــــدوا ___________________________________

يـا عذارَى القـــــــــــــــريض، لا شَجَنٌ ___________________________________

  

بـل أفـانـيـنُ بـــــــــــــــهجةٍ وَدَد!! ___________________________________

فهْوَ مَيْتٌ تحـيـا بــــــــــــــــــه أممٌ ___________________________________

  

وهْوَ حـيٌّ يُزْهَى بـه الأبــــــــــــــــد! ___________________________________

saydsalem

الطبيب الشاعر/ السيد عبد الله سالم

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 44 مشاهدة
نشرت فى 27 أكتوبر 2013 بواسطة saydsalem

الطبيب الشاعر/ السيد عبد الله سالم

saydsalem
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

69,945