بسم  لله الرحمن الرحيم
مراحل صناعة الأثاث بدمياط
لا شك أن صناعة الأثاث ليست صناعة بالمعنى الحرفي ، فهي ليست نتاج مجموعة من الآلات والماكينات المعدنية ولكنها فن كبير متعدد الأوجه والصور وقطعة الموبليا تمرعلى أكثر من فنان

له لمساته وأسلوبه وإبداعاته حتى تصل الى المشتري وتمر القطعة بعدة مراحل مختلفة كلها مراحل فنية وإبداعية
في البداية يكون الرسام أو المصمم الذي يقوم برسم قطعة الموبليا  ويدخل فيها إبداعاته وأسلوبه الخاص وتفرده في الشكل ثم يأخذها النجار لينفذ الرسم كتكوين أساسي ويقوم في نفس الوقت 

فنان النحت أو ما نسميه الأويمجي بنحت الزخارف والورود والأشكال كما صممها الرسام على القطع الخشبية ليثبتها النجار بإحترافية وفن على قطعة الأثاث
بعد ذلك ثم تمر العملية الى يد فنان لصق القشرة وعندما نراه يلصق القشرة نشعر فعلاً أنه فنان بحق بعد ذلك تذهب قطعة الموبيليا الى فنان الدهانات ليعطي القطع لمسات فنية جميلة من لمعان

وألوان تضفي ذوق راقي ورفيع وحسب الموضة التي تلائم وقتها وحسب ما يحب المشتري أيضاً وفي النهاية يأتي الرسام مرة أخرى ولكنه هذه المرة ليس نفسه رسام المرحلة الأولى ولكنه

رسام يمسك فرشاة ألوان زيتية وبالته ليعطي لمساته الفنية الجميلة من رسومات وأزهار ونباتات بألوان راقية جميلة وتضفي جو من السحر والجمال على القطع المنفذه بعد ذلك يستلم المشتري

قطة فنية متميزة هي بحق قطعة فنية متميزة خرجت من بين أيدي مجموعة من فناني دمياط والتي تشتهر بهم المحافظة كلها في كل قراها وشوارعها ومدنها نجد شبابها أو فنانيها يعملون ليلاً

ونهاراً في مهارة وحب في هذه المهنة الجميلة والأصيلة
والفنان الدمياطي مبدع وماهر بإعتراف الجميع لذلك أصبحت الصناعة الدمياطية تصدر الى جميع أنحاء العالم بالرغم من المشاكل الكثيرة التي يلاقيها أصحاب المهنة والمثير للدهشة أن هناك

الكثير من المصانع في دمياط تصدر انتاجها كاملاً الى دول مثل فرنسا وإيطاليا وهي أشهر دول العالم في تصدير وإنتاج الأثاث
وفي الفترة الأخيرة نجد أن الكثير من الدول العربية أصبحت تستقدم عمال دمايطة للعمل في مصانعهم وتعليم أبنائهم الحرفة والمهارة وبالرغم من المنافسة القوية في الأسعار من دول عديده

أهمها الصين ولكن أي شخص  لن يجاذف بأمواله في شراء أثاث ليس مصنعاً في دمياط

salonatwantirehat

محمد محسن

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

41,750