تعتبر السودان القطر الوحيد في العالم الذي يضم مجموعة متنوعة من الثدييات الكبيرة التي تعيش على البسيطة. فالسودان قطر نام ومتطور يغطي من حيث المساحة أكبر رقعة في الأقاليم الأفريقية فمساحته المترامية من الصحراء شمالاً إلى السافنا الغنية جنوباً والغابات الأستوائية الكثيفة في أقصى الجنوب الغربي والسلاسل الجبلية يوفر ملاجي مختلفة متنوعة للحيوانات.

يمتلك السودان بكل هذه المميزات ثروة ضخمة تمكنه من تأمين البروتين الحيواني لسكانه وتجعله قادراً على تحقيق عائد مادي هام من تنوع حيواناته وموارده الطبيعية وذلك عبر الإستمتاع بالسياحة والمشاهدة وممارسة رياضة الصيد.

وبحسب ما أوردته وزارة السياحة والحياة البرية في كتابها الدليل السياحي فإن السودان يعتبر من أوائل الدول التي حددت مواقع المحميات الطبيعية والمناطق المحجوزة منذ العام 1930م للحفاظ على الحيوانات البرية في أماكنها الطبيعية .


وتوجد الكثير من المحميات الطبيعية في السودان ففي الإقليم الصحراوي توجد محمية وادي هور القومية التي تم اعلانها كمحمية طبيعية في عام 2001م وتشغل مساحة 1455300 هكتار مربع وتقع في المنطقة الواقعة بين ولاية شمال دارفور وولاية شمال كردفان والولاية الشمالية ، وتعتبر محمية وادي هور أول محمية ممثلة للبيئات الصحراوية في السودان ، وتوجد فيها بعض النباتات والحيوانات الصحراوية أهمها الغزال و الثدييات الصغيرة والأرانب البرية والثعالب والبعشوم والزواحف والطيور الجوارح أما في إقليم شبه الصحراء فتمثله بعض المحميات والتي أعلنت محميات طبيعية منها محمية جبال الحسانية أعلنت كمحمية طبيعية في عام 2003م في مساحة قدرها 8500 كيلو متر توجد فيها حيوانات صحراوية أهمها الغزال والقط الخلوي والأرانب البرية والبعشوم و الزواحف والطيور.

وفي ولاية البحر الأحمر توجد محمية سنقنيب البحرية وهي تقع في المياه الإقليمية السودانية داخل البحر الاحمر تتميز بوجود الشعب المرجانية وما يصحبها من وجود نباتي وحيواني من أسماك وحيوانات بحرية اخرى، بجانب هذه المحمية توجد أيضاً محمية دنقناب البحرية وتقع على البحر الاحمر و تم اعلانها عام 2003م بمساحة قدرها 300 كلم متر. بالإضافة إلى تلك المحميات توجد محمية منطقة طوكر المحجوزة وتقع جنوب ولاية البحر الاحمر بامتداد الساحل الجنوبي لدلتا طوكر وحتى الحدود بين السودان واريتريا تم إعلانها كمحمية طبيعية في عام 1939م في مساحة قدرها 630000 هكتار مربع


كما توجد منطقة السبلوقة المحجوزة وهي تقع أقصى ولاية نهر النيل في الشاطيء الغربي من النيل عند الشلال السادس شمال العاصمة الخرطوم، ثم إعلانها كمحمية طبيعية عام 1946م في مساحة قدرها 116.000 هكتار مربع. من المحميات التي تقع في إقليم شبه الصحراء توجد منطقة أركويت وسنكات أعلنت في عام 1939م وتقع في المنطقة الواقعة بين سنكات وأركويت بولاية البحر الأحمر وتبلغ مساحتها 12.000 هكتار مربع ،

بالإضافة لمحمية حرم الطيور بغابة السنط أعلنت كمحمية طبيعية في عام 1939م وتحتل مساحة تقدر بحوالي 1500 هكتار وتوجد فيها مجموعة من الطيور المهاجرة والمستوطنة كالبط والأوز البري واليجع وطيور الشواطيء.

اما في إقليم السافنا توجد العديد من الحيوانات البرية التي توجد في داخل المحميات وخارجها ويمثل هذا الإقليم المحميات القومية كمحمية الدندر القومية والتي تم إعلانها عام 1935م وتقع في الزاوية الشمالية الشرقية من ولاية سنار وتبلغ مساحتها 890.000 هكتار وتعتبر من أهم مناطق الحياة البرية في شمال السودان والوطن العربي.

تسود هذه المحمية أشجار أكاشيا والطلح والهجليج ونباتات السافنا إضافة إلى ذلك توجد حظيرة الردوم القومية والتي إنشئت في عام 1980م وتبلغ مساحتها 1.250.000 هكتار تقع في جنوب ولاية جنوب دارفور وفي حزام السافنا الغنية توجد في هذه المنطقة العديد من أنواع الثدييات كالتيتل وأبوعرف والكتمبود والحمراية والمور وام دقدق والقرود بالإضافة على المفترسات كالأسود والنمور والفهود وكلب السمع والأفيال إلى جانب هذا توجد في نطاق السافنا أيضاً المحمية الوطنية الجنوبية أعلنت عنها عام 1939م وتعتبر من أكبر المحميات مساحة في السودان ، إذ تبلغ مساحتها 2.300.000 هكتار وتضم اجزاء من ولايات بحرالغزال والبحيرات وبحر الجبل ، تاوي هذه المحمية أنواع الثدييات التي تعيش في مناطق السافنا ذات الأشجار الكثيفة ،

وقد أنشئت خصيصاً لحماية وحيد القرن الأبيض والأفيال ، والحلوف والخنزير البري، الزراف ، الجاموس، البقا الأكبر والغطاس كما وتضم مناطق السافنا محمية بوما القومية والتي أعلنت عام 1986م وتبلغ مساحتها 2.280.000 هكتار تقع في ولاية شرق الأستوائية تحت هضبة بوما من الناحية الغربية في محاذاة الحدود الأثيوبية بين مستنقعات قيوم.

ويشير الدليل السياحي أن هنالك شروطاً لزيارة المحميات الطبيعية أهم هذه الشروط عدم السماح بادخال الاسلحة أو الحيوانات الأليفة داخل المحمية والدخول إلى المحمية يتم خلال ساعات النهار، لا يسمح بقيادة السيارات داخل المحمية خلال فترة المساء ،بقاء الزوار في المعسكرات من غروب الشمس إلى شروقها ، عدم رمي الأوساخ في المحمية ، التاكد من اطفاء النار في المعسكرات عدم الإقتراب من الحيوانات المتوحشة داخل المحمية

إعداد/ أمانى إسماعيل

redsea5

أمانى إسماعيل

ساحة النقاش

redsea5
موقع خاص لأمانى إسماعيل »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

346,943