الدكتور رافت البابلي

موقع الدكتور رافت البابلي استشارات نفسيه

تعلم البرمجة اللغوية العصبية واصنع نفسك لتصبح من قاده المجتمع:

■ أين تبذل الجهد

■ إزاي تدير وقتك في 4 خطوات

■ اتخلص من الافكار السلبية

■ اتخلص من الملل

■ اتصل بمن تريد ذهنيا

■ اتعلم تحل مشاكلك

■ اتعلم فن الكلام

■ ازاى تحفز من نفسك ؟

■ ازاى تخطط لمستقبلك

■ ازاى تنجح ؟

■ افهم جسدك بيقول ايه

■ اقضي علي التردد

■ التحرر من عشق الذات سر قوة الشخصية

■ التحفيز

■ التطبع يغلب الطبع

■ التفاوض

■ التفكير الإيجابي طريقك للنجاح فإياك والتفكير السلبي

■ التنظيم أهم صفات القائد الناجح

■ الثقة بالنفس

■ الحل لكل مشكلة هو أسلوبك الايجابي

■ الخطوات الاساسية لاتخاذ القرار السليم

■ العادات السيئة التي تنفر الاخرين من الحديث معك

■ الفرصه لسه موجوده

■ الكاريزما و بعض الخطوات للتمتع بها

■ اللي بيتكلم معاك ده كذاب

■ المبادئ السبع للقيادة في الازمات

■ الوصايا العشر " ستيفن كوفي "

■ انا فاشل

■ انت الانجح .. حدد هدفك .. فريد تحول لملياردير بحلم

■ انشر الحب لكل ما حولك فهو اساس الطاقة

■ انواع الشخصيات

■ بتخاف ليه ؟

■ تحدِ ذاتك.. تحقق نجاحك

■ تحرر من الاخرين وخذ قرارك

■ تحقيق الاحلام لا يحتاج إلى العبقرية

■ تخلص من اجهاد العمل

■ تخلص من الضغوط النفسيه

■ تخلص من عاداتك السلبية

■ تعلم البرمجه العصبيه وأصنع نفسك

■ تفادى السلبيات الخمس الآتية لحياة افضل

■ ثقافه الاعتذار

■ حالتك النفسية واثرها علي صحتك ؟

■ حب نفسك

■ حديثك مع نفسك سرّ قوتك !!

■ حلل شخصيتك من نظرية الأشكال الهندسية النفسية

■ حول هواياتك الي اعمال

■ خد بالك من وقتك

■ خطوات هامه جدا تساعدك في تحقيق أحلامك

■ خليك مُصِر علي النجاح

■ خمس اسرار للابداع

■ سبعة طرق لطرد حالة الشرود الذهني وضعف التركيز

■ شايف نفسك ازاى ؟

■ صراع السندويتشات

■ عايز اغير شخصيتى

■ عشر طرق لتجعل نفسك تعيساً

■ عندما تقابل شخص مهم

■ عندما تقابل مشكلات ، كيف تتصرف ؟

■ عندما تكون شخص ايجابي

■ فن الاقناع

■ قاعدة 90/10

■ قاوم الاحباط

■ قبعات التفكير الست

■ قوانين العقل الباطن

■ كون علاقة ناجحة

■ كيف تتجنب عاداتك السيئة

■ كيف تتعامل مع الأشخاص الذين يسممون حياتك

■ كيف تتعامل مع الناس حسب شخصيتهم؟؟؟

■ كيف تحتفظ بتركيزك طوال اليوم ؟؟

■ كيف تزيد قوة ملاحظتك؟

■ كيف تصل للنجاح ... في خطوات

■ كيف تطور من نفسك لتصبح متميزا

■ كيف تغير مزاجك في 30 ثانية

■ كيف تكون شخصية جذابة

■ كيف تكون شخصية هادئة ؟

■ كيفية ادارة الاجتماعات بشكل جيد

■ كيفية تنمية القدرة على حل المشكلات

■ لا تتحدث معى بهذا الأسلوب ..!!

■ لا تستهين

■ لا تعبأ لثرثرتهم

■ لا تعِش حياة الأعذار و المُبرّرات

■ لتصبح اكثر ذكاء

■ لكى تصبح شخصية اقوى

■ ما هو الايحاء الذاتي ؟

■ من الفشل الى النجاح "اقوال مأثورة"

■ من انهارده مش هنسي

■ مهارات التواصل

■ هل تشعر بالاكتئاب

■ هل تعانى من مزاج صباحى سئ

■ هل تعرفت على مزاجك من قبل ؟

■ هل ستصمت ؟

■ هل مللت من الروتين ؟

■ وداعا للعصبية

■ وسائل لفهم لغة الجسد

■ يخرج من السجن ليكون مليونير

■ ” إذا تساوت الخيل في العدو، فمن يربح السباق..

البرمجة اللغوية العصبية أو NLP وهي أشهر أساليب التنمية الذاتية في العالم العربي..

 

البرمجة فهي طريقة تشكيل صورة العالم الخارجي في ذهن الإنسان ، أي برمجة دماغ الإنسان.

البرمجة اللغوية العصبية علم يدرس طريقة التفكير في إدارة الحواس ومن ثمّ يبرمج ذلك وفق الطموحات التي يضعها الإنسان لنفسه .

وهي تعتمد علي مجموع من المبادئ التي يجب ان نتقنها

 

1. التغيير يصنع التغيير

كي تغير حياتك وكل ما حولك فإن المفتاح الحقيقي هو: تغيير نفسك أنت!

لأن حياتك وظروفك ومعاملة الناس لك هي من صنع أسلوبك أنت في التعامل مع الحياة

فأن تغيير عالمك الداخلي سيغير عالمك الخارجي.. هذه هي الحقيقة.

 

2. الخريطة ليست المنطقة

خريطة القاهرة ليست هي القاهرة!

الخريطة قد تكون قديمة أو غير دقيقة.. كما أنها حتما ليست القاهرة نفسها!

 

نفس الشيء.. إدراكك للواقع ليس هو الواقع!!

لو كنت تظن أن الحياة سيئة.. فمعنى هذا أن خريطتك (اعتقادك) تقول: إن الحياة سيئة.. وليس معنى هذا أن الحياة نفسها سيئة!

غيّر الخريطة؛ كي ترى العالم بشكل أصحّ.. فقد يكون العيب في خريطتك نفسها.

 

3. هناك نوعان من التواصل.. الواعي واللا واعي

حين نتواصل مع الآخرين, فإننا ننقل لهم أفكارنا بطريقتين:

التواصل الواعي: أي الكلام المفهوم بالعقل الواعي.

التواصل اللا واعي: مثلا: لغة الجسد، ونبرة الصوت.. قد لا تفهم الرسالة بشكل واعٍ, لكن العقل اللاواعي يقول بأنك لم يستريح لهذا الشخص..

 

4. معنى التواصل هو رد الفعل الناتج

لو وجدت أن شخصا يتعامل معك بطريقة سيئة, فإن معنى هذا أن طريقة تعاملك أنت معه هي الخطأ من الأساس!

يعني مثلاً:

الأستاذ: الطلبة لا يفهمون ما أقول، ولا يهتمّون بالمحاضرة.

لو طبقنا هذه النقطة هنا, سنجد أن طريقة الأستاذ في الشرح ربما هي السبب في هذه النتيجة.. لو كان رد الفعل (عدم انتباه الطلبة) غير مُرضٍ, ربما يكون معنى هذا أن طريقته في الاتصال (الشرح) هي غير المناسبة... ربما لو شرحت بطريقة أخرى يحبونها، يمكنك أن تشد انتباههم بشكل أكبر!

 

يعني: لو وجدت رد فعل الناس غير مناسب, فإن معنى هذا أن طريقتك أنت في التواصل لا تناسبهم.. فغيّر طريقتك، وستحصل على نتيجة مختلفة

 

5. لا يوجد فشل, لكن هناك مردود

حياتنا عبارة عن تجارب.. نقوم بأفعال معينة، وتعود علينا هذه الأفعال بنتائج مختلفة.

ولا يوجد شيء اسمه فشل.. لكن ما حدث معناه: أن تجاربنا قد أعطتنا, نتائج غير مرغوب فيها.

معنى هذا أننا يجب أن نغير من أساليبنا في التجربة القادمة؛ كي نحصل على النتائج التي نريدها.

مثلا: لو رسبْت في الامتحان, فإن معنى هذا أن طريقتك في المذاكرة لم تكن مناسبة, لا بد من التغيير؛ كي لا يتكرر هذا.

بمعنى آخر: الفشل عبارة عن تجربة استفدنا منها الكثير من الدروس

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 24 مشاهدة
نشرت فى 3 فبراير 2017 بواسطة rafatbabil

rafatbabil

rafatbabil
رافت البابلي استاذ ومدرب تنميه بشريه »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,973