في الوقت الذي يتجه فيه العالم نحو الحد من كمية الملوثات التي أوشكت أن تملأ الفراغ من حولنا لكثرتها.. نتفاجأ أن الزيادة ليست فقط في كمية الملوثات ولكن في أنواعها أيضاً.
ومن أكثر أنواع الملوثات التي تزداد كميتها بصورة كبيرة مؤخراً هي الملوثات الإلكترونية، والتي وصلت لحوالي 40 مليون طن/عام، وهذه النسبة تزداد سنوياً بسرعة أكبر ثلاث مرات عن باقي الملوثات المنزلية.
ونظراً للتطور السريع الذي يحدث في تكنولوجيا الأجهزة الإلكترونية؛ ولاسيما أجهزة الكمبيوتر والحواسيب المحمولة؛ فإن الكثير منا يضطر لتغيير جهاز الكمبيوتر الخاص به كل سنتين أو ثلاثة على الأكثر، الأمر الذي من شأنه أن يزيد كمية هذه الملوثات.
ولهذا يبحث العلماء حالياً إمكانية صناعة هذه الأجهزة من مواد يمكن الاستفادة منها وإعادة استخدامها مرة أخرى بدلاً من أن تتحول لنفايات يصعب التخلص منها.
وعلى هذا الأساس فقد قام المصمم "جي سونج بارك" بتصميم حاسب محمول مصنّع من الورق المعالج وهو عبارة عن شرائح يسهل فصلها عن بعض لتركيب مكونات الكمبيوتر الصلبة من كروت ووصلات وغيرها، كما أنه يحتوي على دعامة حتى يسهل تثبيته في أي وضع تريده.
هذا التصميم له العديد من المميزات ومنها:
• أنه بالطبع سيكون أقل ثمناً من الأجهزة المصنوعة من البلاستيك.
• سهولة استبدال أو تغيير أي قطعة من المكونات الصلبة للكمبيوترعند الحاجة لذلك.
• عند الحاجة لتغيير الكمبيوترنفسه فإن الخامات المكونة لهذا الكمبيوتر ستتحول مرة أخرى لمواد يُعاد تدويرها

المصدر: http://www.sohbanet.com
papersproducts

إيفا لايف

ساحة النقاش

شركة إيفا لايف

papersproducts
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

411,888