نيفين عبدالله - مستشار و مدرب شخصي و أسري !

موقع يهتم ببناء الإنسان " وجدانيا - عقليا - إجتماعيا - روحيا - أخلاقيا "

إذا كان طفلك كولدي الحبيب عمر يتمنى أن يمتلك عملا خاصا ومشروعا يديره بنفسه ؛ أو بصيغة أخرى " رجل أعمال " ؛ فعليك أن تعرف ما المواصقات المؤهلة للأطفال ليصبحوا رجال أعمال .. و لحسن الحظ  فإن أي من هذه المهارات تعتبر من المهارات المكتسبة ..

 إذن و كأننا نقرأ هذه المواصفات ليس لنضع علامة إذا كما كان أبناؤنا يمتلكونها أم لا ؛ بل نمر عليها واحدة واحدة لنرى أي مهارات تحتاج منا مزيدا من الاهتمام و التنمية ليحقق أولادنا النجاح في إدارة مشروع خاص بهم . علما بأن هناك العديد من المناهج التي تقدم فعليا في الكثير من مدارس أمريكا و أوروبا لتعليم الأطفال " مهارات العمل " أو مهارات عمل مشروع خاص و تبدأ هذه البدايات في وقت مبكر جدا من العمر يصل أحيانا للتمهيد من سنوات المرحلة الإبتدائية المبكرة ..

علما بأن النجاح بشكل عام يتطلب خصائص معينة تتشابك كثيرا مع المواصفات التي ذكرت كمحددات للنجاح في إدارة الأعمال و المشروعات الخاصة ..و لذا يكون العمل على تنمية هذه الخصائص بمثابة عمل نحو النجاح بشكل عام  و نحو النجاح في المشروعات بشكل خاص .

صدق طموح إبنك ؛ و آمن به ؛ و ادعمه ليصبح بحق صاحب مشروع خاصة في سن مبكرة ..

و هذه هي بعض المهارات التي عليك تنميتها في أولادك ليصبحوا رجال أعمال و أصحاب مشروعات خاصة  أم كما تقال باللغة الإنجليزية entrepreneurs   :

-        لديه شغف و ولع بفكرة مشروعهم و يحبون ما  يعملون .

-        لديه مخاطرة مع القدرة على الحكم الصحيح .

-        يستمتع بالتحدي .

-        يتقبل التغيير .

-        يرحب بالعمل الشاق لأجل ما يحب .

-        منظم .

-        يمتلك مهارات تواصل جيدة خاصة القدرة على شرح أهدافه و أفكاره للآخرين .

-        قائد  جيد .

-        مبدع ؛ و يرى الفرص المتاحة لتلبية الاحتياجات المطلوبة .

-        يظهر ثقة بنفسه .

-        ملتزم و يتمسك بالمهمة حتى إتمامها .

-        يركز على النتائج ؛ خاصة النواتج الإيجابية .

 

بعد القراءة المتأنية لهذه الخصائص و مناقشتها مع إبنك .. ناقش معه كيف يمكنه تنمية كل من هذه المهارات و فرص تنيتها سواء في الدراسة النظامية أو غير النظامية .. و ساعده ليعي أهمية كل من هذه المهارات في الحياة العامة و ايضا في امتلاك و إدارة الأعمال ..الفت نظره للفرص اليومية التي يمكن أن تنمي كل من هذه المهارات علما بأن المهارات لا تنمو في فراغ و لا يشترط دوما التعلم في فصل دراسي إنما يشترط التركيز على امتلاك المهارة و التطبيق اليومي عليها لتصبح جزءا من تكوين الشخص ..

اذهب مع طموح الأبناء و حلق بهم بعيدا عن البطالة .. ساعده ليتذوق النجاح مبكرا و يرسم أهدافا مبكرة فهذه أحد كلمات السر  للنجاح  .

nevenabdalla

نيفين عبدالله مدير مركز أجيال للاستشارات و التدريب الأسري

  • Currently 132/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
44 تصويتات / 885 مشاهدة

ساحة النقاش

nevenabdalla

السلام عليكم دكتورة نبيهة.. كيف حالك لازلت أنتظر أفكارك القيمة حول دعم مراهقينا و أفكارنا للقيام بمشروعاتهم الخاصة

DrNabihaGaber
<p>السلام والتحيه</p> <p>مقاله مفيده جدا أتمنى أن يطلع عليها الامهات الشابات فقد يكون أحد أولادها من رجال الأعمال النابهيين. المقاله تفتح عيون الأمهات أن لا يستهينوا بما يقوله أولادهم. جزاك الله خيرا</p>
nevenabdalla
<p>السلام عليكم د .نبيهة أنتظر من واقع عملك و خبرتك ما الذي يمكن أن تفعله الأمهات مع أبنائهم ممن لديهم هذه الميول .. أي الجهات يمكن أن تدعم هؤلاء الشباب الصغير ؛ أي نوعية مشروعات تناسبهم ؛&nbsp;أي تدريبات&nbsp;يمكنهم الحصول عليها .. و الأهم دوما كما في كل المشروعات : كيف يكتسب أفكار تسويقية&nbsp;.. كيف يمكن تشبيك مثل هؤلاء في شبكة عمل يتبادلون فيها الأفكار و قصص النجاح مع الإشراف من شخص مسئول مربي يوجههم و يساعدهم على مثل هذه البدايات المبكرة ..</p> <p>فأنا واحدة من هؤلاء الأمهات اللاتي تسعين وراء هذا الطموح من سنين و أنشغل عنه أحيانا و أقترب بخطوات حقيقية و لله الحمد في كثير من الأحايين إلا أني لازلت أعتقد أني لم أجد أفضل&nbsp;..</p> <p>&nbsp;شكرا لتفاعلك مقدما</p> <p>نيفين عبدالله</p> <p>مدير مركز أجيال للاسشارات و التدريب</p>

نيفين عبدالله

nevenabdalla
زوجة و أم لثلاثة أبناء اعمل مدير مركز أجيال للاستشارات و التدريب الأسري و مستشار القسم الإجتماعي بشبكة أون إسلام .. و مصمم برامج تدريبية و إثرائية لكل الأعمار .. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

226,917