قل لي

كيف تموت الحروف 

على شفاه القصيدة؟!

على مذبح القلم

تنزف الحروف دماءها

 شهيدة

تغتال قلب الشاعر

وفي صدره تبقى صلبة

 عنيدة

 

قل لي

كيف تتوارى شمس الحروف

خلف السحاب بعيدة ؟!

 

كأنها بظمأ قلوبنا للقوافي

 سعيدة

 

قل لي

كيف نرتشف أهات الزمن 

ونسكبها على السطور

بمداد جروحنا العميقة

قل لي

من أفواهنا كيف اغتالوا 

النغم والتغريدة؟!

والفكر يبكي في الليل

روح القصيدة

ننشد زمانا كانت تتراقص

حروفنا بإبجدية فريدة

 

قل يا صديقي

 

كيف تعود الحروف بريئة

نواسي بها قلوبنا الحزينة

نكتب للحب دواوين جديدة

...

افتكار الرياني

المصدر: آسيا محمد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 22 مشاهدة
نشرت فى 30 إبريل 2019 بواسطة nasamat7elfouad

عدد زيارات الموقع

32,139