خاطب مسئولو غزل المحلة ودياً شاكر عبد الفتاح المدير الفنى الحالى للترسانة بإعادة مبلغ الـ30 ألف جنيه قيمة الراتب شهرى الذى تقاضاه عبد الفتاح مقابل توليه مهمة تدريب المحلة، قبل أن يفشل التعاقد بسبب المبالغ المادية التى طلبها المستشار الإعلامى للمحلة السيد خير الله نظير الموافقة على إتمام عبد الفتاح للتعاقد مع الفلاحين.

يذكر أن عبد الفتاح كان قد اتفق مع المحلة لتدريب فريقه الأول وحصل على مقابل 30 ألف جنيه، ولكنه فوجئ بأحد الأشخاص يطلب منه الحصول على المرتب الشهرى لإعطائه للمستشار الإعلامى السيد خير الله إلى جانب أن يدفع مبلغ خمسة آلاف جنيه شهرياً حتى يوافق هذا المستشار على استمرار شاكر عبد الفتاح فى منصبه بنفس المقابل المادى، فما كان من الأخير إلا أن أخذ المرتب الشهرى، رافضاً العودة للمحلة لإتمام التعاقد.

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 21 مشاهدة
نشرت فى 30 يناير 2017 بواسطة memoesha

عدد زيارات الموقع

5,871