انتهت أزمة نادى الأفريقى التونسى مع سامى الطرابلسى المدير الفنى لنسور قرطاج بعدما سمح الأخير لثلاثى الأفريقى زهير الذوادى وخالد السويسى ووسام يحيى بالبقاء فى تونس وعدم مرافقة منتخب بلادهم فى رحلته إلى عمان، لمواجهة منتخبها ودياً غدا الثلاثاء.

كانت أزمة نشبت بين نادى الأفريقى والجهاز الفنى لمنتخب تونس بسبب مطالبة الأول بعدم ضم الثلاثى المذكور لرحلة عمان، خاصة أن الفريق مقبل على مباراة هامة ومرتقبة أمام الزمالك يوم السبت المقبل بالقاهرة فى إياب دور الـ 32 لدورى أبطال أفريقيا.

من جانبه أكد نزار خنفير المدرب المساعد للمنتخب التونسى فى تصريح لصحيفة "الصباح" التونسية، أن الجهاز الفنى إتخذ هذا القرار لحماية اللاعبين الذين فقدوا تركيزهم تماماً وتذبذب أدائهم ففضلنا تركهم للأفريقى حتى يستفيد من خدماتهم، خاصة أنه مقبل على مباراة مهمة فى القاهرة أمام الزمالك ونتمنى له التأهل للدور المقبل.

كما أكد أنور الحداد نائب رئيس الاتحاد التونسى لكرة القدم، أن كلمة الفصل فى هذا الأمر كانت لسامى الطرابلسى الذى أرسل للاتحاد التونسى خطاباً يطلب فيه الموافقة على تسريح لاعبى الأفريقى، وبالفعل وافق الاتحاد من أجل مصلحة النادى الأفريقى الذى يمثل تونس فى البطولة الأفريقية.

كان الأفريقى فاز بمباراة الذهاب فى تونس أمام الزمالك بنتيجة 4/2 ، مما يجعل الفريق التونسى يدخل لقاء الإياب بمعنويات مرتفعة ، كما خاض الفريق مباراة ودية أمس أمام الأوليمبى الباجى استعدادا للزمالك وإنتهت بالتعادل الإيجابى 2/2 .

فى ذات الصدد قرر الطرابلسى عدم ضم أيمن المثلوثى حارس المنتخب ونادى النجم الساحلى بسبب الإصابة التى يعانى منها فى البطن بينما تقرر الاحتفاظ بلاعبى الترجى خلال رحلة عمان لأن الجهاز الفنى للترجى لم يعترض على سفرهم مع المنتخب . 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 10 مشاهدة
نشرت فى 30 يناير 2017 بواسطة memoesha

عدد زيارات الموقع

2,733