الموقع التربوي للدكتور وجيه المرسي أبولبن

فكر تربوي متجدد

مهارات الإملاء:

تتحدد مهارات الإملاء للمرحلة الأساسية في الآتي:

<!-- مهارات المد بالألف، والواو، والياء.

<!--مهارات التنوين بالرفع، والنصب، والجر.

<!--مهارات رسم الألف اللينة.

<!--مهارات رسم الهمزة: أول الكلمة، والهمزة المتوسطة على السطر، والألف، والواو، والنبرة،

<!--والهمزة المتطرفة على السطر، والألف، والواو، والياء.

<!--مهارات استخدام علامات الترقيم: الفاصلة، الفاصلة المنقوطة، وعلامة الاستفهام، وعلامة التعجب، والنقطتان الرأسيتان، وعلامة التنصيص، والشرطة، والشرطتان، والقوسان.

<!--مهارات رسم الكلمات التي بها حروف تنطق ولا ترسم، أو التي بها حروف ترسم ولا تنطق.

<!--مهارات الرسم القرآني

توزع مهارات الاملاء على المراحل التعليمية والصفوف الدراسية المختلفة بما يتناسب مع كل مرحلة تعليمية وكل صف دراسى.

 ويري البعض أن مهارات الإملاء التي يحتاجها المبتدئون هي:

*كتابة المد بأنواعه بطريقة صحيحة

*كتابة التنوين بأنواعه بطريقة صحيحة

*كتابة التاء المربوطة والتاء المفتوحة وهاء الغائب بشكل صحيح

*كتابة الهمزة فى أول الكلمة بشكل صحيح

*كتابة الهمزة فى وسط الكلمة بشكل صحيح

*كتابة الألف اللينة بطريقة صحيحة

*كتابة الهمزة فى آخر الكلمة بطريقة صحيحة

*كتابة الكلمة التى بها حروف تنطق ولا تكتب والتي بها حروف تكتب ولا تنطق أهداف تدريس الإملاء في المرحلة الأولية من التعليم:

يتوقع من التلاميذ في نهاية هذه المرحلة:

<!--التمكن من كتابة الحروف في مواقعها المختلفة.

<!--التمكن من كتابة الحركات المختلفة على الحروف.

<!--التدريب على وضع الشدة والمدة في مكانيهما المناسبين.

<!--التدريب على كتابة بعض القضايا الإملائية الملبسة.

<!--التمكن من كتابة ما يملى عليهم من كلمات وجمل قصيرة بطريقة: (الإملاء المنقول –الإملاء المنظور – الإملاء حير المنظور)0

<!--التدريب على وضع بعض علامات الترقيم: (الفاصلة – النقطة – النقطتان الرأسيتان –علامة الاستفهام – علامة التعجب(0

<!--تطبيق الأصول الصحيحة للخط العربي.

<!--إكساب القيم والاتجاهات فيما يملى عليهم.

ويمكن إضافة بعض الأهداف الأخرى مثل:

<!-- إذكاء روح المنافسة بين التلاميذ، وتنشيط العقل، وتقوية الذاكرة؛ مما يدفع الطالب للانتباه أكثر، عند شرح قواعد الإملاء، والتدرب عليها جيدا ليتفوق على نفسه، وينافس غيره في الإملاء التالي، مما يؤدي لتعليم فعال.

<!--يدرب التلميذ على القراءة الجيدة من خلال التهجي وتحليل المقاطع والحروف والحركات التي يقوم بها التلميذ عند الكتابة.

مشكلات الإملاء:

المشكلات التي تواجه التلاميذ في تعلم القراءة والكتابة، هي مشكلات يعتبر إدراكها جزءا من المهارات الأساسية التي ينبغي أن يتناولها أي منهاج في تعليم القراءة والكتابة، ويمكن أن يتعلمها التلاميذ بالمحاكاة والممارسة، في حير تعثر ومن حير إشارة إلى أسمائها الاصطلاحية ومن هذه المشكلات:

<!-- تقارب بعض مخارج الحروف في النطق (ت، ط)، (ك، ق(

<!--تشابه كثير من الحروف الصوتية في الرسم الخطي، تشابها يصعب معه التمييز بينهما

<!--مثل (ب – ت -ث، ) (ج -ح -خ. (

<!--تعدد أشكال بعض الحروف العربية، ومثال على ذلك حرفا الكاف والهاء والياء.

<!--تعدد صور بعض الحروف وتنوعها، فلكل حرف صورة خاصة في أول الكلمة وفي وسطها وفي آخرها مثل حرف الياء.

<!--التنوين وهو صوت ينطق ولا يكتب0

<!--هناك مشكلة الحروف التي تلفظ ولا تكتب مثل (هذا، والله، الذي، التي، الذين، أولئك)

<!--اتصال لام الجر بالكلمات المبدوءة بأداتي التعريف (ال)-الشمسية والقمرية – ينتج عنه حذف همزة الوصل للرجل، للقمر.

<!-- اختلاف نطق الحروف العربية باختلاف ضبطها.

<!--بعض الحروف تنطق بطرق مختلفة (للحرف الواحد) مثل تاء التأنيث في آخر الكلمة (شجرة) فمرة تنطق تاء وعند الوقف تنطق هاء، فالصوت يتغير والرمز لا يتغير.

أسس عامة في تدريس الإملاء :

<!--تدريب الأذن على الإصغاء إلى المعنى ومخارج الحروف، وتدريب اللسان على النطق الصحيح، وتعود رسم الحروف والألفاظ، والسيطرة على الصعوبات التي تخالف فيها الكتابة النطق، ومعرفة قواعد الهجاء، وكتابة موضوعات إنشائية قصيرة.

<!--الاهتمام بالتذكر والتدريب المستمر، عن طريق مطالبة التلاميذ أن يتقنوا كتابة عدة أسطر في المنزل، ثم تمليها عليهم في اليوم التالي، واضعين في الاعتبار مسألتي الفهم والمعنى.

<!--الاهتمام بالمعنى قبل الهجاء، ويجب ربط الإملاء بالعمل التحريري، فالهجاء دراسة لها هدف حيوي، عندما يكون مرتبطا بالتعبير المكتوب، وعندما يكون أداة للكتابة، أو جزءا مكملا للعمل التحريري؛ لأن التناول العملي يعطي نتائج طيبة.

<!--الوسائل التي تساعد على اكتساب مهارات الإملاء الصحيحة، تتمثل في القراءة بإمعان، وتوضيح مخارج الحروف، والاهتمام بالإملاء في كل الواجبات المنزلية، واستخدام السبورة في كتابة الكلمات الجديدة، ومعرفة القواعد العملية المحددة، مع التركيز على التطبيق.

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 22 مشاهدة
نشرت فى 1 نوفمبر 2020 بواسطة maiwagieh

ساحة النقاش

الأستاذ الدكتور / وجيه المرسي أبولبن، أستاذ بجامعة الأزهر جمهورية مصر العربية. وجامعة طيبة بالمدينة المنورة

maiwagieh
الايميل الحالي: [email protected] المؤهل العلمي: •دكتوراه الفلسفة في التربية جامعة عين شمس عام 2001م. •الوظيفة الحالية: أستاذ مناهج و طرق تدريس العلوم الشرعية والعربية بجامعتي الأزهر وطيبة بالمدينة المنورة. جمعيات علمية: 1-عضوية الجمعية المصرية للقراءة والمعرفة. 2-عضو الجمعية المصرية للمناهج وطرق التدريس بالقاهرة. 3-عضو لجنة التطوير التكنولوجي بجامعة الأزهر. 4-عضور »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,899,807