صدى الأخبار العربية Sada Arabic News

رئيس مجلس الإدارة : ملكة محمد

 

هوس قصَّات الشعر الغريبة يثير جدلاً دينياً!

يعيش جيل الشباب والمراهقون من الجنسين ثورة من التغيّرات السلوكية والمفارقات الغريبة، ويتبني بعضهم أفكاراً شاذة تظهر على وجوههم وتصرفاتهم وقصّات شعرهم تحديداً، فما أن تدخل جامعة أو مدرسة أو حتى "مول" إلاّ وتجد بعض التقليعات الغريبة و"القصات" المستنكرة سواء في "مود الوجه" أو الشعر، التي تحاكي مشهوراً أو فناناً أو حتى "موضة" لا نعرف على ماذا تدل؟، وما الهدف منها؟، حيث هذه السلوكيات عادة ما تكون تحت تأثير عوامل اجتماعية ونفسية وثقافية.
وتعود أسباب قصّات الشعر الغريبة إلى المرحلة العمرية التي يمر بها الفرد سواء أكان ذكراً أم أنثى، حيث يعد سن المراهقة مرحلة تشتمل على كثير من السلوكيات غير المدروسة، كذلك هناك الضغوطات الاجتماعية الأسرية التي تسهم في تشكيل سلوكيات الأبناء، إضافة إلى نوع الرفقة التي ترتبط بها الفتاة أو الشاب، حيث تدفع إلى ممارسة كثير من المخالفات، وهنا لابد من أن يكون الوالدان قدوة حسنة لأبنائهم، ما يساعد على عدم تنفيرهم، من خلال المناقشة وخلق أبواب للحوار، وألا يقولوا شيئاً ويفعلون شيئاً آخر.
صدى مصر تناقش بعض الشباب والفتيات وأولياء الأمور حول أسباب ركون الأبناء والبنات للقصّات الشاذة والغريبة، وكيفية التعامل معهم، وتسعى إلى نشر الوعي حيال بعض الموضات والسلوكيات التي قد تسيء إليهم وإلى أهاليهم وإلى الوطن بالدرجة الأولى، مع تأكيد دور مؤسسات المجتمع في التكاتف للتقليل من آثار هذه السلوكيات بين جيل الشباب والمراهقين.مع انتشار قصَّات الشعر الغريبة، خاصة بين نجوم الفن والرياضة من الرجال، وتقليد الشباب لهم، فقد قال رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم): «مَنْ كَانَ لَهُ شَعْرٌ فَلْيُكْرِمْهُ». وعن أنس رضي الله عنه «كَانَ يَضْرِبُ شَعَرُ النَّبِيِّ (صلّى الله عليه وسلّم) مَنْكِبَيْهِ»، لكن مع هذا فقد تتغير الأعراف والأحوال الملابسة لهذا الفعل، فيخرج حكمه عن أصل الإباحة إلى الكراهة أو التحريم. وأوضح أنه لو أصبح في زمان معين أو مكان معين قص الشعر بشكل ما علامة دالة على الفسق أو التخنث أو الشذوذ، صار التلبس به ممنوعاً، ولهذا قال العلماء بأنه إذا اختص أهل الفسق بلباس معين، يتم منع غيرهم من لبسه، ولذلك قال رسولُ اللَّه (صلّى الله عليه وسلّم): «مَنْ تَشَبَّهَ بِقَوْمٍ فَهُوَ مِنْهُمْ»، وأيضاً لأن في التشبه بأهل الفسق تعريض النفس للتهمة وظن السوء، ولهذا فإن إطالة الشعر للرجل إذا صار فيها تشبّه بغير الأسوياء، سلوكياً أو أخلاقياً، فهي مرفوضة شرعاً.

luxlord2009

صدى الأخبار العربية Sada Arabic News

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 19 مشاهدة
نشرت فى 4 أغسطس 2019 بواسطة luxlord2009

ساحة النقاش

صدى الأخبار العربية

luxlord2009
Sada Arabic News شعارنا الشفافيه »

صدى الأخبار العربية

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

261,343

صدى الأخبار العربية

 شارك في نقل الحـدث