undefined

 

الى متى سيظل الفساد والرشاوى هم المسيطرين على مصالحنا الحكوميه
والى متى سنظل نتسول حقوقنا التى مللنا من المطالبه بها دون حتى
الالتفات لندائنا
خاصة واننا نطلب ايسر حقوقنا وابسطها وهو الاعتراف بنا كمعاقين
الى هذه الدرجه وصل الاستهتار بابسط حقوق الانسان وكرامته
والى متى سنظل نغمض اعيننا عن ما نصت عليه كل الاعراف والقوانين
والمعاهدات الدوليه
رغم ان القانون ينص على ان تمنح شهادات تأهيل للحالات التى ينطبق عليها
تعريف الشخص المعوق
طبقاً لقانون التأهيل رقم 39 لسنة 1975 والمعدل برقم 49 لسنة 1982
مثل الإعاقات البدنية- الإعاقات السمعية- الإعاقات البصرية- الإعاقة الذهنية، بالإضافة لحالات متعددى الإعاقات.

ولكن لا حياة لمن تنادى فما الفائده من مجموعة منتفعين لا يراعون نص القانون ولا حتى روح القانون لرفع المعاناه عن فئه تعانى من التهميش وعدم وعى المجتمع بحقوقها
الم يكفيهم التهميش والتجاهل والنظره الدونيه التى نعامل بها فى مجتمع نعيش به
ونعامل به كدخلاء او كاى شىء بعيد عن الادميين

رامز عباس نموذج من نماذج كثيره لذوى الاعاقه فى مصر
اصم لكن الله حباه بالكثير من الصفات التى تجعله كاى انسان عادى وربما
افضل بكثير من البعض من غير ذوى الاعاقه الذين يحسبون على شباب هذا المجتمع دون ان يكونو فاعلين
حاول ان يثبت ذاته ان يعمل ليحقق ذاته ويتزوج ويكون اسره مثل اىانسان طبيعى
لكنه اصطدم بصخرة الجهل والتعنت والبيروقراطيه فالقانون يشترط على المعاق ان يستخرج شهادة تاهيل
ورغم انه حاصل على مؤهل متوسط الا انه لم يستطع الحصول على شهادة التاهيل التى تساعده فى الالتحاق بالعمل
وكـأنه كان ينقصه فوق مشاكله مشاكل اخرى ليتعثر بها فاما ان يدفع رشوى ليحصل على شهاده تؤكد انه معاق واما ان يظل بلا عمل ولا مصدر دخل  نظرا لاننا نعيش عصر ثوره لم تصل بعد الى الوزارات والمكاتب
الحكوميه التى مازالت الى اليوم تعلق صورة الرئيس المخلوع وحاشيته
نعم مازالت كل مصالحنا ووزارتنا تعلق صور المخلوع وحاشيته
ورايتها بأم عينى سواء داخل مقر رئاسة الوزراء وداخل هيئة الاستثمار
بل وداخل كل اروقة الوزارات المختلفه وكأنهم اصبحو جزء من تراثنا وتاريخنا
او انهم يستحقون التكريم لانهم سجلو رقم قياسى فى القهر والاستبداد والفساد وهو 30 عام وهذا ان دل فانما يدل على عقليات
واشخاص ونظام يحتاج لمائة ثوره اخرى لكى يتغير فما دامو مؤمنين
بشخص فالاحرى انهم مؤمنون بسياسته
وليست وزارة الداخليه فقط من يلزمها التطهير وانما الجهاز الادارى
بالدوله كلها  يحتاج الى البتر لكل عناصره الفاسده وليس للتطهير فقط
والى كل موظف وكل ادارى فى الدوله لا يتقى الله فى نفسه وفى
عمله وفى وطنه
اقول له انتظر سياتى عليك الدور وان غدا لناظره قريب

للتضامن مع رامز عباس
https://www.facebook.com/events/214123852031392/

المصدر: معاقون_ معاقين_ ذوى اعاقه_ ذوى احتياجات _ حقوق _ شبكه_ شبكة معلومات ذوى الاعاقه_ كراسى متحركه_ مساعدات_ فرص_ وظائف خاليه_ فرص عمل _ وظائف_ نسبة خمسه فى المائه_ معلومات_ اجهزه تعويضيه_ معاق_
infondi

شبكة معلومات ذوى الاعاقه

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 302 قراءة
نشرت فى 21 إبريل 2012 بواسطة infondi

تسجيل الدخول

شبكة معلومات ذوى الاعاقه

infondi
»
جارى التحميل

عدد زيارات الموقع

72,379