تعد الفيروسات هى السلاح الذي يرفعه الهاكرز لاصطياد ضحاياه، ومع تزايد عدد صفحات الإنترنت بدأ القراصنة تكثيف جهودهم لاستغلال الثغرات الأمنية الموجودة على الشبكة من أجل تحقيق أهدافهم الخبيثة، ولكن لم يتوقع قراصنة الإنترنت أن المعدات التي يستخدمونها لتخريب المواقع الإلكترونية يمكن أن تتسبب في شن هجمات معاكسة لهم.

وأكد مجموعة من الخبراء أن العديد من تلك المعدات ممتلئة بالفيروسات،ومن الممكن أن تستخدم هذه الفيروسات لتحديد الشخص الذي يستخدم معدات لاختراق موقع ما، بل حتى لشن هجمة مضادة عليه.

وعلى الرغم من أن بعض قراصنة الإنترنت يصنعون المعدات التي يستخدمونها بأنفسهم، طبقاً لما ورد بموقع "البي بي سي"، إلا أن آخرين يستخدمون من برامج اختراق متوفرة على الإنترنت.

ويؤدي استخدام مثل هذه البرامج إلى الحصول على المزيد من المعلومات عن الشخص المهاجم والتعرف على هويته، وربما استخدام نفس الطرق التي يعتمد عليها، بل حتى اقتفاء أثره إلى جهاز الكمبيوتر الخاص به.

  • Currently 96/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
33 تصويتات / 195 مشاهدة
نشرت فى 23 يونيو 2010 بواسطة hitech

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

50,705