بعد أن اتجهت معظم المعالجات وأنظمة التشغيل منذ فترة طويلة إلى البنية المعمارية 64-bit تتجه متصفحات الإنترنت وتحديداً "فايرفوكس" نحو استخدام هذه البنية المعمارية،حيث كشف المبرمج "أرمين جاسبرين" عن توفير نسخة Firefox للمطورين خاصة بأنظمة التشغيل Windows 64 bit وهذه النسخة لا تزال قيد التطوير ولا تحتوي بعد على أداة تثبيت.

الجدير بالذكر أن دعم معالجات 64 بت يعتبر الهدف الأساسي الذي تعتزم موزيلا توفيره في الإصدار الجديد من المتصفح الذي سيحمل الاسم Firefox 4.0. ويعتبر تجاوز الحد الأقصى لسعة الذاكرة في البنية 32 بت والبالغ فقط 4 جيجابايت أهم الدوافع للانتقال لدعم البينية المعمارية الجديدة، حيث أن معظم البرامج والتطبيقات الحديثة تحتاج إلى قدر أكبر من سعات الذاكرة.

وكان متصفح سفاري safari الذي تنتجه شركة آبل قد طرح بالفعل إصداراً بتقنية 64 بت متوافق مع نظام Mac OS X 10.6 عام 2009، كما تم تقديم نسخ مماثلة من متصفح Internet Explorer، وتعمل "جوجل" حالياً على تطوير نسخة من متصفحها Chrome متوافقة مع البنية المعمارية 64 بت إلا أن Google تكثف جهودها لتقديم نسخ 64 بت لنظامي Linux وMac OS X.

المصدر: http://www.aitnews.com/news/12888.html البوابة العربية للاخبار التقنية
  • Currently 135/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
45 تصويتات / 575 مشاهدة
نشرت فى 1 يونيو 2010 بواسطة hitech

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

50,777